حيوانات تنتج الضوء من أجسادها

يحب الناس مشاهدة الألعاب النارية في مناسبات مختلفة ، ولكن بعض الحيوانات تنتج أضواء خفية من أجسادها طوال العام ، وهذه الأضواء الحية تضئ في الليل ، دعونا نتعرف على بعض تلك الحيوانات :

ديدان السكة الحديدية :

وسميت هذه الديدان المضيئة التي تملك جسم يشبه اليرقة بهذا الاسم لأنها تبدو مثل الأضواء عندما تنظر من نوافذ القطار أثناء الليل ، يقول بول ماريك عالم الحشرات في جامعة فيرجينيا إن شكل جسد الأنثى اليافعة يسمح لها بالحفاظ على مخزون أكبر من البيض في بيئة أكثر استقرار ، وتبدو الذكور أكثر شبهًا بالخنافس ، ويصدر الضوء عن إناث ديدان السكك الحديدية البالغة فقط ، ومثل باقي الكائنات المضيئة ، فإن هذا الضوء ينتج عن تفاعل جزئ يسمى luciferin مع إنزيم يسمى luciferase .

وهذه الأضواء الخضراء التي تتوهج على أجسام الديدان تعتبر بمثابة إنذار لأي كائنات مفترسة بأنها حشرات سامة ، وبعض الأنواع البرازيلية من هذه الديدان تنتج أضواء حمراء ، وبالرغم من أن الحشرات عادة لا ترى الأضواء الحمراء إلا أن دودة السكك الحديدية ربما يمكنها ذلك وهذه الأضواء تمكنها من رؤية الحشرات الأخرى وتفاجئها لتتغذى عليها .

اليراعات الأشباح Blue Ghost Fireflies :
أن اليراعات الأشباح الزرقاء لديها أيضا أنثى تشبه اليرقات ، وهي تنتج الضوء فقط عند التزاوج.

واالموطن الأصلي لهذه الحشرات هي غابات الأبلاش في الولايات المتحدة وتتجه نحو الغرب باتحاه تكساس ، وينبعث منها وهج أخضر.

للعثور على الإناث ، تطير الذكور ببطء عبر الغابة وتبث نورها ، في حين أن الإناث تتوهج أيضا ويمكن أن تنبعث منها مواد كيميائية تسمى الفيرومونات.

أسماك القرش ذات الفوانيس Lantern Sharks :

هذه أنواع صغيرة من أسماك القرش تعيش في المياه العميقة جدًا في المناطق المظلمة ،ولكنها تنتج الأضواء الخاصة بها ، ويبلغ طولها ستة بوصات فقط  ونادرًا ما يصل إلى 18 بوصة ، وهي أصغر أنواع أسماك القرش في العالم وتعيش على السواحل الشمالية لفنزويلا وكولومبيا .

ويقول جورج بيرجيس من متحف فلوريدا للتاريخ الطبيعي ” أن الأعضاء المنتجة للضوء تقع بشكل رئيسي حول الأعضاء التناسلية ، وكل نوع من هذه الأسماك يصدر نمط ضوء مميز حتى يستطيع أن يتعرف على شريكه في أعماق المحيط المظلمة “.

حبار هاواي بوبيرت Hawaiian Bobtail Squid :

هذا النوع من الحبار يصدر الضوء عن طريق بكتريا تعيش في جهاز ضوء صغير على أجسامها ، وعندما تتنفس فإنها تسحب البكتريا من مياه البحر أثناء عملية التنفس ثم تحاصرها بالمخاط داخل العضو المضيء فتتكاثر تلك البكتريا .

هلام كومب Comb Jellies :

هذا الهلام ليس من قناديل البحر ولكنه ينتمي لفصيلة مختلفة تسمى ctenophores ، وهي لا تملك أرجل كثيرة .

ويقول بيرجس إن هذه الكائنات تملك عضو مضيء على جسمها الرئيسي وتقوم بدع الضوء إلى المياه من خلال أهدابها فتنتج قوس قزح متلألئ يشبه الألعاب النارية .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *