سبعة أسباب تجعلك جذابًا للدغات البعوض

هل أنت جذابًا للبعوض؟ سؤال يبدو غريبًا، لكن التعرف على العوامل التي تجذب البعوض لبعض الأشخاص ، يمكنهم من تجنب لدغات البعوض.

يقوم البعوض بنقل الكثير من الأمراض ، فهو يعمل كناقل للمرض ، ومن تلك الامراض زيكا والملاريا وحمى الضنك وهو لا يسبب فقط الامراض لكن يتسبب أيضًا في الحكة الجلدية ،والتي تسبب القلق وعدم الراحة.

وقد أثبتت الدراسات أن نسبة 20 بالمئة من الأشخاص يجتذبون البعوض إليهم ، وذلك جعل العالم جوناثان داي ، أستاذ علم الحشرات الطبية في جامعة فلوريدا في فيرو بيتش ، يطلق عليهم المجموعة غير المحظوظة.

تعتبر الرؤية لدى البعوض ، و حاسة الشم أيضًا من أقوى العوامل المؤثرة على اتجاه البعوض نحو أشخاص بعينهم ، مما يجعل بعض الأشخاص جاذبين للبعوض ، وأخرون منفرون للبعوض.

ومن أهم هذه العوامل المؤثرة على اجتذاب الحشرات لبعض الأشخاص هي

الملابس
يستخدم البعوض أعينهم بالفعل لاستهداف الضحايا ، يشرح العالم جاي أن البعوض يرى جيدًا خاصة بعد الظهر ، وأول طريقة للبحث عن الأشخاص هو من خلال الرؤية ، فتعتبر الألوان الداكنة عنصرًا جذابًا للبعوض ، فإن ارتداء الألوان الداكنة مثل الأسود والأحمر يجعلك أكثر جاذبية للبعوض .

فصيلة الدم
ينجذب البعوض البالغ إلى الرحيق من أجل التغذية ، لكن الإناث تعتمد على البروتين الموجود في الدم لإنتاج البيض ، لذا نجد بعض أنواع فصائل الدم قد تكون مرغوبة أكثر من غيرها ، وقد أكدت الأبحاث أن الأشخاص الذين لديهم فصيلة دم من النوع O ، لديهم ضعف جاذبية البعوض مقارنة مع أولئك الذين لديهم فصيلة دم من النوع A ، وكان الناس من النوع B في المنتصف بين جاذبية O وجاذبية A ، و ينتج 85 بالمائة من الناس إفرازًا يشير إلى نوع فصيلة الدم التي ينتمون إليها ، مما يجعل البعوض ينجذب إلى تلك النسبة أكثر من غيرها.

غاز ثاني أكسيد الكربون
يمكن أن يستشعر البعوض ثاني أكسيد الكربون حتى 160 قدمًا ؛ فكلما زاد الزفير ، كلما أصبح الشخص أكثر جاذبية ، و لوحظ أيضًا أنه بما أن البشر يخرجون ثاني أكسيد الكربون من خلال الأنف والفم ، فإن البعوض ينجذب إلى منطقة الرأس ، وهو ما يفسر القلق الذي يشعر به الأشخاص حول الأذنين طوال الليل.

الحرارة والعرق
ينجذب البعوض لرائحة أخرى بالإضافة إلى ثاني أكسيد الكربون ، فيمكن للبعوض أن يتعرف على الضحايا من خلال حمض اللاكتيك وحمض اليوريك والأمونيا وغيرها من المركبات المنبعثة في العرق ، فمثلًا الناس الذين يركضون يتعرقون بشكل أكبر ، ويكونوا جذابين للبعوض عن غيرهم ، ويضيف سميثسونيان أن التمرين المضني يزيد من تراكم حامض اللاكتيك والحرارة في الجسم ، في حين تؤثر العوامل الوراثية على كمية حمض اليوريك وغيرها من المواد التي تنبعث من كل شخص بشكل طبيعي ، مما يجعل بعض الناس أكثر جاذبية للبعوض عن غيرهم.

البشرة الحيوية
أظهرت بعض الأبحاث أن أنواع البكتيريا الموجودة على جلد الإنسان ومقدارها يمكن أن تلعب دوراً في اجتذاب البعوض أيضًا ، فإن سطح الجلد مليء بالكائنات المجهرية الدقيقة ، والتي تتسبب في وجود رائحة مميزة ، وفي إحدى الدراسات ، تم تقسيم مجموعة من الرجال إلى أولئك الذين كانوا جذابين للغاية للبعوض والذين لم يكونوا كذلك ، فوجدوا أن الأشخاص الجذابة تجتمتع على بشرتها عدد أكثر من الميكروبات ، وذلك يمكن أن يفسر أيضًا سبب جذب بعض البعوض إلى الكاحلين والقدمين .

الحمل
تنجذب بعض أنواع البعوض للنساء الحوامل عن غيرهن من النساء ، ووجدت إحدى الدراسات في أفريقيا أن النساء الحوامل يصابون بالبعوض المسبب للملاريا ضعف غيرهن من النساء ، ويعتقد الباحثون أن السبب هو زيادة في ثاني أكسيد الكربون لدى هؤلاء النساء ، واكتشفوا أيضا أن بطون النساء الحوامل أكثر حرارة من غيرهن ، مما يزيد إجتذاب البعوض أيضًا.

الكحوليات
وجد الباحثون في إحدى الدراسات أن عدداً أكبر بكثير من البعوض هاجم المشاركين في الدراسة بعد شرب 12 أونصة من البيرة ، ويعزى ذلك لزيادة محتوى الإيثانول في العرق ، وارتفاع درجة حرارة الجلد من استهلاك هذا الشراب .

هل تجتذب البعوض أينما كنت؟ هل وجدت طرقًا جيدة لإبعادهم؟

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *