التمويه: وسيلة الحيوانات للبقاء علي قيد الحياة

التمويه هو عملية تغيير للون أو النمط التي تساعد على اختلاط الحيوان بالبيئة المحيطه ، وتنتشر هذه العملية بين اللافقاريات ، بما في ذلك بعض الأنواع من الأخطبوط والحبار ، بالإضافة إلى حيوانات مختلفة أخرى ، وكثيرا ما يستخدم التمويه من قبل الفريسة كطريقة للتخفي من الحيوانات المفترسة ، كما تقوم الحيوانات المفترسة بالتموية للإختباء أثناء الترصد  لفرائسها ، وهناك عدة أساليب مختلفة من التمويه ، مثل التموية عن طريق اخفاء اللون وتشويه اللون والتنكر والتقليد.

إخفاء اللون
يتيح إخفاء اللون للحيوان الاندماج في بيئته والتخفي من الحيوانات المفترسة ، بعض الحيوانات لديها تمويه ثابت ، مثل البوم الثلجي والدببة القطبية ، التي يساعد لونها الأبيض على الاختفاء وسط الثلج في القطب الشمالي ، وتستطيع حيوانات أخرى تغيير تمويهها بناء على مكان وجودها ، على سبيل المثال تستطيع المخلوقات البحرية مثل الأسماك المفلطحة وسمك الحجر تغير لونها للاختفاء وسط التكوينات الرملية والصخرية المحيطة بهم ، ويسمح لهم هذا النوع من التمويه ، المعروف بمطابقة الخلفية ، بالبقاء بقاع البحر دون أن يتم رصدهم ، وهناك حيوانات أخرى لديها نوع من التمويه الموسمي مثل الأرنب البرى ؛ الذي يتحول لونه إلى اللون الأبيض في الشتاء ليتناسب مع الثلج المحيط ، وخلال فصل الصيف يتحول فرو الحيوان إلى اللون البني ليتناسب مع أوراق الشجر المحيطة به.

تشويه اللون
و يشمل هذا التمويه بقع وخطوط وأنماط أخرى تغير هيئة الحيوان وأحيانًا تخفى أجزاء معينة من الجسم ، على سبيل المثال ، تخلق خطوط الحمار الوحشي نمط يربك الذباب ولا يستطيع تمييزه ، كما يظهر هذه النوع من التمويه في النمور المرقطة ، والأسماك المخططة ، والظربان ذات اللون الأسود و الأبيض ، وهناك بعض الحيوانات التى لديها نوع من التمويه يسمى قناع العين ، وهو عبارة عن مجموعة ألوان موجودة على أجسام الطيور والأسماك والمخلوقات الأخرى التي تخفي العين ، والتي عادة ما تكون سهلة الرصد بسبب شكلها المميز ، و يجعل القناع العين غير مرئية تقريباً ، مما يسمح للحيوان بالتخفي من الحيوانات المفترسة بشكل أفضل.

التنكر
التنكر هو نوع من التمويه حيث يأخذ الحيوان شكل شيء آخر في بيئته ، فبعض الحشرات – على سبيل المثال – تتنكر فى شكل أوراق شجر عن طريق تغيير ظلالها ، حتى أن هناك فصيلة كاملة من الحشرات تعرف باسم الحشرات الورقية أو الأوراق المتحركة والتي تشتهر بهذا النوع من التمويه ، كما تتنكر مخلوقات أخرى مثل العصا المتحركة أو البق العصوية في شكل غصن شجرة.

التقليد
تستخدم بعض الحيوانات طريقة التقليد لتبدو أكثر خطورة أو أقل جاذبية للحيوانات المفترسة ، ويرى هذا النوع من التمويه في الثعابين والفراشات والعث ، فيتغير الثعبان القرمزي ، وهو نوع من الثعابين غير المؤذية الموجودة في شرق الولايات المتحدة ليشبه ثعبان المرجان السام ، وتحاكي الفراشات أيضًا الأنواع الأخرى السامة لإبعاد الحيوانات المفترسة التي تبحث عن وجبة طعام.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *