بعض الأفكار الخاطئة عن مرض نقص المناعة ” الإيدز “

هناك الكثير من الأقوال التي تدور حول مرض نقص المناعة “الإيدز” أو فيرس HIV ، وكثير من تلك الأقوال غير صحيح ، وكثيرًا ما يتعامل الناس مع هذا المرض على أنه مرض معدي ، كما يعتقد البعض أنه بمجرد الجلوس أو تقاسم الطعام مع شخص مصاب بالفيروس ، فإن العدوى سوف تنتقل إليه ، وهذا غير صحيح تمامًا ، ولذلك سوف نوضح بعض الحقائق الخاصة بهذا المرض ، حتى يستطيع المريض ممارسة حياته بشكل طبيعي .

وفي البداية يجب أن نعرف أن فيروس HIV هو نوع من الفيروسات التي تهاجم جهاز المناعة ، وإذا لم يتم علاجه بشكل جيد فإنه يدمر الجهاز المناعي للإنسان بشكل كامل ويصبح المصاب عرضة للإصابة بجميع أنواع الأمراض .

أما الإيدز فهو يشير لمجموعة الأعراض والأمراض التي تصيب الجسم في المراحل النهائية للإصابة بفيروس HIV وإذا لم يتم التعامل مع هذه الأمراض فإنها تؤدي للوفاة ، ولكن قبل العلاج الطبي ، هناك بعض الأفكار الخاطئة منتشرة بين الناس عن مرض الإيدز ، وبمناسبة اليوم العالمي للإيدز – الأول من ديسمبر من كل عام – فسوف نستعرض بعض هذه الأفكار .

1- تقاسم الأغذية مع مريض الأيدز يسبب العدوى :
فيروس نقص المناعة مثل كثير من الفيروسات لا يمكنه البقاء حي لفترة طويلة خارج المضيف البشري ، ويعتقد كثير من الناس أن تقاسم الطعام مع مريض نقص المناعة ، قد يؤدي لانتقال العدوى وهذا الكلام خاطئ لأن هذا الفيروس لا يعيش خارج الجسم .

2- الإيدز ينتشر عن طريق لدغات البعوض :
إن البعوض حين يقوم بلدغ إنسان فإنه يقوم بامتصاص الدم وليس ضخه ، لذلك فإن لدغة البعوض لا تسبب انتقال هذا المرض .

3- السبب الوحيد لنقل مرض نقص المناعة هو العلاقات الجنسية :
هذا اعتقاد شائع عن مرض الإيدز ولكنه خاطئ تمامًا ، فبالتأكيد إن العلاقات الجنسية أحد أسباب الإصابة بهذا المرض ، ولكن هناك أسباب أخرى تتسبب في نقله ، وهذه الأسباب هي الأكثر انتشارًا في الدول النامية .

ومن هذه الأسباب نقل الدم الملوث بالمرض ، كما أن نقل الأعضاء من شخص مريض إلى شخص سليم يسبب العدوي ، واستخدام الأدوات الطبية الملوثة هو أحد أهم أسباب انتقال هذا المرض ، كما أن ملامسة دم شخص مريض لأي جرح مفتوح في الجسم يسبب العدوي ، كما أنه يمكن أن ينتقل من السيدة الحامل إلى الجنين .

4- الأم الحامل يجب أن تنقل المرض للجنين :
بالطبع بعض السيدات الحوامل قد ينقلن العدوى لأطفالهم ، ولكن ليس بالضرورة أن ينتقل للطفل قد يولد الطفل سليم ، ولذلك يجب فحص هذا الطفل جيدًا بعد الولادة لمعرفة إذا كان يحمل الفيروس أم لا .

5- التوقف عن تناول الأدوية :
حين يصاب بعض الناس بهذا المرض يتوقف عن تناول الأدوية ، والبعض الآخر يعتقد أن تناول أدوية قوية يقضي على هذا الفيروس ، ولكن هذا أيضًا غير صحيح ، وبالرغم من ذلك فإن مريض الأيدز يجب أن يخضع للفحوصات بشكل مستمر ويتناول الأدوية التي يقررها الطبيب حتى يستطيع أن يعيش حياة صحية .

6- التواجد وسط مجموعة من حاملي المرض يسبب العدوى :
لا ينتقل هذا المرض مثل الإنفلونزا ، ولكنه ينتقل عن طريق الدم ، ولذلك فإن التواجد في وسط المرضى أو تقاسم المرضى لا ينقل العدوى ، وحتى المعانقة والتقبيل لا تتسبب في العدوى .

7- الشخص الحامل للفيروس يموت سريعًا :
هذه أيضًا هي أحد الاعتقادات الخاطئة عن المرض ، حيث أن المريض إذا اكتشف وجود الفيروس في مرحلة مبكرة ، فإنه باستخدام بعض العلاجات الحديثة ، قد يعيش طويلًا ويمارس حياته بشكل طبيعي ، أما إذا أهمل في العلاج فإن المرض ينتقل إلى مراحله النهائية مما يؤدي للوفاة .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *