العلاقات الصحية السليمة

ما هي العلاقات الصحية
يعرف الأشخاص المختلفون العلاقات بطرق مختلفة ، ولكن من أجل صحة العلاقات هناك بعض المفاتيح الاساسية لعمل علاقات سليمة :

 التواصل الجيد
التواصل المفتوح والصادق والآمن هو جزء أساسي من العلاقات الصحية ، الخطوة الأولى لبناء علاقة هو التأكد من أن كلا الطرفين على حد سواء يفهمون احتياجات  وتوقعات بعضهم البعض ، النصائح التالية يمكن أن تساعدك على إنشاء علاقة صحية وأيضا الحفاظ عليها :

  • التحدث : في العلاقات السليمة عليك بإن تتحدث عن الأمور التي تزعجك بدلاً من الكتمان .
  • الأحترام : أن مشاعر ورغبات وأمنيات الآخر لها قيمة كبيرة فعليك بإحترام وتقدير الطرف الآخر للتمتع بعلاقات صحية وسليمة .
  • المرونة : إن الخلافات أمر طبيعي وجزء لا يتجزأ من أي علاقة ، لذا لابد من أن تجد وسيلة مناسبة لتسوية الخلافات وحل النزاعات بطريقة عادلة وعقلانية .
  • المساندة : كن داعماً ومسانداً للطرف الآخر وقدم دائماً التشجيع و الطمأنينة واطلب المساعدة منه عندما تحتاج ، فالعلاقات السليمة تساعد الطرفين على بناء بعضهما البعض .
  • الخصوصية : ليس معنى أنك فى علاقة ، أنه لابد من تبادل كل شيء والتواجد بإستمرار معاً ، فلابد من احترام الخصوصية وترك مساحة حرية للطرف آخر .

 الحدود الصحية :
إنشاء الحدود هو وسيلة جيدة للحفاظ على علاقة صحية وآمنة ، ووضع الحدود في العلاقات لا يعني السرية وعدم الثقة بل هي شيئاً مريحاً لكلاً من الطرفين ، ويجب ألا تحد الحدود الصحية من قدرتك على الخروج مع أصدقائك دون شريك حياتك ، والمشاركة في النشاطات والهوايات المفضلة لك ، وليس من حقك المطالبة بمعرفة كلمات السر للبريد الإكتروني والمواقع الأجتماعية ، كما يجب احترام رغبات وإحتياجات الطرف الآخر .

مقويات العلاقات الصحية :
عليك دائماً أن تكون مستعد لتقوية العلاقة فمن الممكن جدا أن تشعر بفتور أو شيئاً من الملل في العلاقة ، كما يمكن الشعور بضعف في التواصل بالطرف الآخر ، فهنا عليك بتعزيز العلاقة عن طريق التحدث عن أسباب عدم التواصل أو عن طريق الخروج إلى نزهة والذهاب للمرح معاً ، أما إذا كنت أعزب وغير مرتبط وتشعر بالملل فأنت أيضاً تستطيع مساعدة نفسك عن طريق الخروج مع الأصدقاء المقربين لك أو الخروج مع العائلة أو الذهاب لممارسة الرياضة أو مشاهدة فيلم مع شخص مقرب لك ، أو الذهاب للمطاعم المحببة إلى قلبك ، والجدير بالذكر هنا أنه عليك دائماً أن تبني علاقة جيدة مع نفسك قبل عمل علاقة مع طرف آخر .

العلاقات الغير صحية :
أن العلاقات غير السليمة تستند إلى السلطة والسيطرة والتحكم الشديد بالطرف الأخر ، وليس المساواة والاحترام والحب ، في المراحل الأولى من العلاقة المسيئة ، قد لا تعتقد أن السلوكيات غير الصحية هي أمراً كبيراً ، ومع ذلك ، فإن الإهانات والاتهامات والغيرة والصراخ والإذلال وسحب الشعر ، والدفع أو غيرها من السلوكيات المسيئة ، هي في جذورها ما إلا انعكسات لممارسة السلطة والسيطرة ، وحب الذات والأنانية .

إذا كنت تعتقد أن علاقتك غير صحية ، فمن المهم التفكير في سلامتك الآن. فكر في هذه النقاط أثناء المضي قدماً:

  • فهم أن الشخص يمكن أن يتغير فقط إذا كان يريد ذلك .
  • لا يمكنك إجبار شريك حياتك على تغيير سلوكهم إذا كانوا لا يعتقدون أنهم مخطئون.
  • التركيز على الاحتياجات الخاصة بك ، هل تهتم بنفسك ؟ إذا وجدت أن علاقتك تستنزفك ، فكر في إنهاؤها على الفور .
  • تواصل مع أنظمة الدعم الخاصة بك ، في كثير من الأحيان ، يحاول المسيئون عزل شركائهم ، لكن تحدث إلى أصدقائك وأفراد أسرتك والمعلمين وغيرهم للتأكد من حصولك على الدعم العاطفي الذي تحتاجه .
  • فكر في انهاء أي علاقة مسيئة ، تذكر أنك تستحق أن تشعر بالأمان والقبول في علاقتك .

على الرغم من أنك لا تستطيع تغيير شريك حياتك ، يمكنك إجراء تغييرات في حياتك الخاصة ،  وأذا  كنت تعتقد أن علاقتك غير صحية ، فمن المهم التفكير في سلامتك ومراجعة نفسك ولا تردد إذا كنت تحتاج إلى المشورة ، وعليك بأن تطلب المساعدة من أشخاص متخصصون وذوي خبرة في مجال العلاقات والمشورة الأسرية .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *