دراسة تؤكد أن الصالات الرياضة مليئة بالجراثيم

لن يمكنك تخيل كم الجراثيم الموجودة في الصالة الرياضية التي ترتادها ، فقد أثبتت دراسة حديثة أن الجراثيم الموجودة في المعدات الرياضية الموجودة في الصالات يمكن أن تتسبب في مرضك ، والحقيقة إن استخدام المعدات الموجودة في الصالات والتي استخدمها آلاف غيرك يجعل احتمالات تعرضك للبكتريا كبير .

وبالرغم من أنك قد تقوم بمسح الآلات قبل استخدامها ، ولكن قد يكون بعض زملاؤك في الصالة لا يفعلون ذلك ، والأدهى من ذلك إنهم قد يحولون أرض الصالة الرياضية إلى تربة خصبة لنمو البكتيريا .

ووفقًا لدراسة حديثة فإن الباحثين قد قاموا بتجميع عينات من 27 جهاز رياضي مختلف موجودة في ثلاثة صالات رياضية ، لمعرفة حجم البكتيريا التي قد تتعرض لها عند الذهاب للصالة الرياضية .

وقد أظهرت العينات التي تم تجميعها أن المشاية ودراجة التمارين الرياضية ومناطق الوزن الحرة مشبعة بالجراثيم ، حيث يبلغ حجم الجراثيم بها في المتوسط مليون جرثومة لكل بوصة مربعة .

وعلى الرغم من أن البعض قد يرى أن التعرض للبكتريا قد يكون مفيد في تعزيز جهاز المناعة داخل الجسم ، ولكن هذا الرأي قد يكون غير صحيح ، حيث أن التعرض للبكتيريا أثناء ممارسة الرياضة والجسم في حالة إجهاد قد يؤدي إلى الإصابة بمجموعة من الأمراض والالتهابات الجلدية .

كما أظهرت العينات أن سبعين بالمائة من البكتيريا التي تم العثور عليها داخل الصالات هي من الأنواع الضارة ، كما أنه قد تم العثور على بعض أنواع البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية ، كما وجدت الدراسة أيضًا أن أكثر أنواع البكتيريا انتشارًا داخل الصالات الرياضية ، هي البكتيريا التي تعرف باسم “بكتيريا الكريات موجبة الجرام “-positive cocci  –  وهذا النوع هو الذي يسبب الالتهاب الرئوي وتسمم الدم .

كما أظهرت العينات التي تم أخذها من دراجات التمارين الرياضية والأوزان الحرة أنها تحتوي على البكتيريا التي تسمى بالعصيات – Bacillus – وهذه البكتيريا قد تسبب الإصابة بالتهابات الأذن والعين والتهابات الجهاز التنفسي .

وكشفت البيانات أيضًا أن الجراثيم الموجودة في منطقة الأوزان الحرة تزيد عن كمية الجراثيم الموجودة في المرحاض بنسبة 362 مرة ، في حين أن لعبة الحلقات تحتوي على كمية جراثيم أكثر بنسبة 74 مرة عن تلك الموجودة في صنبور الحمام العام ، كما أن دراجة التمارين تحتوي على جراثيم أكثر من الموجودة في قاعة الطعام بحوالي 39 مرة .

وقد أظهرت دراسة تم نشرها في مجلة الطب الرياضي أنه على الرغم من أن الأجهزة الرياضية الموجودة في الصالات يتم مسحها وتنظيفها باستمرار ، إلا أن المواد المستخدمة في التنظيف لا تقتل كثير من البكتيريا ، ولكن تظل حوالي 63 % من الآلات تحمل البكتيريا .

وتوصه هذه الدراسة بعدم استخدام زجاجات المياه التي تغلق بالسحاب أثناء تواجدنا بالصالات لأنها تكون صعبة في التنظيف وقد تحمل البكتيريا ، وبدلًا من ذلك استخدم زجاجات المياه ذات الغطاء الذي يتم لفه .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *