ما هو أسلوب تشارلوت ماسون للتعليم المنزلي

بعض الناس الآن يفضلون عدم إلحاق أبنائهم بالتعليم النظامي داخل المدارس ، وبدلًا من ذلك يستخدمون أسلوب التعليم المنزلي لتجنب مساوئ التعليم النظامي ، والذي يؤكد كثير من الخبراء أنه في معظم الحالات يقتل الإبداع داخل الطفل .

يعتبر أسلوب تشارلوت ماسون في التعليم المنزلي نوع من الفلسفة التعليمية ومجموعة من أساليب التدريس والتي وضعتها تشارلوت ماسون ، ولكن في البداية دعونا نتعرف إلى تشارلوت ماسون .

من هي تشارلوت ماسون ؟
تشارلوت ماسون هي سيدة بريطانية كانت تعمل كمعلمة في أواخر القرن التاسع عشر ، وفي عام 1900م ، بدأت شارلوت حملتها كمدافعة عن حق جميع الأطفال في الحصول على فرص متكافئة في التعليم ، حيث أنه في تلك الفترة كان التعليم مقتصرًا على أبناء الطبقات الغنية ، ولكنها رأت أن جميع الأطفال يجب أن يحصلوا على تعليم جيد ويتدرجوا فيه لأعلى المراحل .

المبادئ الأساسية التي وضعتها تشارلوت ماسون للتعليم المنزلي :
استند نهج تشارلوت الثلاثي في التعليم حول اعتقاد واحد أساسي وهو أن جميع الأطفال يولدوا أشخاص كاملين ، وأن البيئة والأشخاص هم المسئولون عن بناء عقولهم وشخصيتهم وروحهم ، والمبادئ الأساسية لنهج ماسون في التعليم هي : التعليم يعتمد على البيئة ، التعليم يعتمد على التهذيب ، التعليم أسلوب حياة .

هذا الكلام يبدو رائعًا- ولكن ماذا يعني حقًا ؟

1- التعليم يعتمد على البيئة :
إنك كمعلم منزلي لك قدرة كبيرة على السيطرة على البيئة الخاصة بالتعليم والحياة الخاصة بالطفل ، حيث أنك تستطيع تهيئة الجو العام داخل المنزل وتحديد إيقاع التعليم بنفسك ، وهذا لا يتوفر في التعليم المدرسي ، ولذلك قبل أن تبدأ في التعليم المنزلي عليك أن تضع بعض العناوين الرئيسية والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها من خلال هذا النوع من التعليم .

2- التعليم يعتمد على التهذيب :
كانت تشارلوت من أشد المؤمنين بأن العادات الجيدة يمكن زراعتها في الطفل عن طريق التدريب ، والتدريب هنا شيء أساسي لأنها عملية تحتاج إلى المثابرة والتدريب المستمر والمنتظم لذرع العادات الجيدة داخل الطفل .

والهدف هنا هو التدريب على الأخلاق الجيدة والتدريب على التفكير بشكل سليم والتدريب على العادات الروحية والجسدية الجيدة .

والطرقة الصحيحة للتدريب تعتمد على التركيز ، حيث أنه على المعلم أن يركز على إحدى العادات كل مرة ويكرس لها طاقته ، ومن أقوال تشارلوت الخاصة بهذا الشأن : ” أزرع فكر تجني عمل ، أزرع سلوك تجني عادة ، أزرع عادة تجني شخصية ، أزرع شخصية تجني مصير ” .

3- التعليم أسلوب حياة :
أولًا وقبل كل شيء ، إذا أردنا أن يستفيد أطفالنا من التعليم ، فيجب أن يتعلموا الأمور التي تهمهم ، ويجب أن يشعروا أن ما يتعلمونه مرتبط بحياتهم ، بمعنى أن التعليم لا يجب أم يكون مجرد حشو أدمغه بأشياء لن تفيد في الحياة .

ومن الوسائل المستخدمة في التعليم المنزلي الأدب الحي وهو الأدب الذي يدعو الطفل للتفكير والتأمل ، والكتب هي أحد الوسائل المستخدمة في التعليم ولكن هناك أيضًا وسائل أخرى مثل استخدام الفن والموسيقى والطبيعة أيضًا يمكن أن نستخدمها كوسيلة لتعليم الأطفال .

ومن وسائل مايسون التعليمية :
الكتابة والإملاء ، القصص والحكايات ، دراسة الدين ، دراسة الفن ، دراسة الأدب ، الأعمال اليدوية ، التدريب على العادات .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *