أشهر الغابات الغارقة في العالم

الغابة الغارقة هو مصطلح يستخدم لوصف بقايا الأشجار (خاصة جذوع الأشجار) التي غمرها ارتفاع منسوب سطح البحر ، وغالبًا ما تكون هذه الغابات مدفونة في الطين أو الجفت أو الرمل لعدة آلاف من السنين قبل أن يتم اكتشافها من خلال تغيير مستوي سطح البحر وعوامل التعرية ، إليك سبع غابات مغمورة ذات مناظر خلابة استثنائية من جميع أنحاء العالم .

بحيرة كايندي ، كازاخستان

بحيرة كايندي هي بحيرة بطول 400 متر في كازاخستان تصل إلي عمق حوالي 30 مترا في بعض المناطق ، وتقع علي بعد 129 كم من مدينة ألماتي ، وقد نشأت نتيجة لانهيار أرضي كبير من الحجر الجيري ، يتميز المسار إلي بحيرة كايندي بالعديد من الإطلالات الخلابة علي مضيق ساتي ووادي نهر تشيلك ووادي كايندي ، حيث تعلو الجذوع الجافة لأشجار التنوب المغمورة فوق سطح البحيرة .

بحيرة بيزيد ، رومانيا

تقع بحيرة بيزيد في مقاطعة ترانسيلفانيا في رومانيا ، ونشأت بعد أن غُمرت قرية بيزيد بأكملها بالفيضان  ، وغرقت جميع المنازل في قاع البحيرة وبقي فقط برج الكنيسة المحلية والأشجار ظاهرة علي سطح البحيرة ، وقد تم بناء سد قبل حوالي 25 سنة علي ما يبدو لمنع الفيضانات المتكررة لوادي النهر ، وبالطبع  قام سكان القرية القديمة بالانتقال عندما غرقت منازلهم .

بحيرة بيريار ، الهند

بحيرة بيريار في ولاية كيرالا الهندية هي مقبرة غارقة أخرى للأشجار التي ترتفع جذوعها المتشابكة من الماء كما لو كانت تتضرع من أجل الرحمة الإلهية ، وتغطي البحيرة مساحة قدرها 55 كم مربع ، وتتم تغذيتها من نهر بيريار ، وتكشف الأشجار الميتة بها الماضي البعيد للمنطقة كغابة حية قبل أن توجد البحيرة .

خزان أوداوالوي ، سري لانكا

تعد الأغصان الملتفة والمكتظة الموجودة في بحيرة خزان أوداوالاوي في سريلانكا بمثابة نصب تذكاري مماثل لغطاء من الغابات التي امتدت في المنطقة قبل بناء السد الذي أدى إلي خلق هذا المسطح المائي ، يتم تجديد الخزان العميق باستمرار عن طريق مياه نهر ويلوا الذي لا يجف أبداً ، والذي يستمد معظم مياهه من الأرض والسهول العالية .

بحيرة فولتا ، غانا

تظهر أشجار ميتة لا تعد ولا تحصى من بحيرة فولتا في غانا ، وتعد أكبر مساحة لبحيرة على وجه الأرض ، وشكلت البحيرة بواسطة سد أكوسومبا الكهرومائي ، والذي يوفر الطاقة لأغلب المناطق في غانا ، وبعد اكتمال بناء السد في عام 1965 تم إعادة توطين 78.000 شخص في مستوطنات جديدة ، بالإضافة إلي 200.000 من حيواناتهم ، في حين تم تدمير 120 مبنى وعدد لا يحصى من المساكن الصغيرة .

بحيرة كادو ، تكساس

تقع بحيرة كادو التي تبلغ مساحتها 25400 هكتار (103 كم²) علي الحدود بين تكساس ولويزيانا ، في شمال مقاطعة هاريسون وجنوب مقاطعة ماريون في تكساس وأبرشية كادو في غرب ولاية لويزيانا ، وتلك المظلة الرائعة التي تنعكس في المياه العميقة تحتها هي أشجار السرو ؛ حيث تعد تلك البحيرة موطن أكبر غابة من السرو في العالم .

كامبونج بلوك ، كمبوديا

تعيش أشجار المانجروف تحت سطح مياة بحيرة كامبونج بلوك ، وتضم الغابة الغارقة مجموعة متنوعة من الحيوانات البرية ، بما في ذلك قرود المكاك ، وبعض السكان الذين يعيشون علي صيد الجمبري ويسكنون في منازل عالية قائمة علي ركائز .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *