الفوائد الصحية لتناول الجزر البنفسجي

قد يبدو الجزر البنفسجي غير معروفًا لدى البعض ولم يسبق لهم تناوله ، لكن تناول الجزر الأحمر إضافة مميزة للأطباق ، فمذاق الجزر البنفسجي ليس هو السبب الوحيد لتناوله ، بل يقضل تناوله لأنه مليئًا بالعناصر الغذائية الهامة للصحة .

– ما هو الجزر البنفسجي ؟
هو أحد أنواع الجزر العادي لكن له لون مختلف ويحمل الاسم العلمي Daucus carota ، وينتشر الجزر البرتقالي في الولايات المتحدة الأمريكية وفي بريطانيا .

لكن يعد الجزر البنفسجي مألوفًا في الصين والهند ، وتم زراعة الجزر الأحمر لأول مرة منذ أكثر من 1000 عام في أفغانستان ومن ثم أنتشرت زراعته في باقي المناطق ، ويحتوي ذلك النوع من الجزر على كمية كبيرة من العناصر الغذائية ومنها مادة الأنثوسيانين التي سنتعرف عليها .

كلما كبر حجم الجزر كلما زاد حجم النواة المركزية بداخله ، والتي تحتوي على أغلب العناصر الغذائية والذي يزيد من حلاوة طعم الجزر ، ورغم من أن مركز الجزر لونه بنفسجي لكن يكون الجزء الخارجى أصفر أو برتقالي اللون .

ويستخدم الجزر البنفسجي في صنع السلطات والحساء والمرق والسندوتشات ، وبالرغم من عدم توفره بكثرة في أمريكا وبريطانيا لكن يمكن الحصول عليه في المتاجر الأخرى .

– القيم الغذائية في الجزر البنفسجي :
يحتوي هذا النوع من الجزر على ألياف غذائية وفيتامين c وبوتاسيوم ومنجنيز وفيتامين K ، بل والكوب الواحد يحتوي على 25 سعر حراري ونحو 5 جرام كربوهيدرات ومضادات أكسدة مثل مادة الليوتين والبيتا كاروتين ، ويحتوي على مركبات فينولية مثل الأنثوسيانين .

– الفوائد الصحية في تناول الجزر البنفسجي :
– يساعد على خسارة الوزن :
يأتي الجزر البنفسجي في الصدارة عندما تقرر تناول طعام يساعدك على خسارة الوزن وذلك لأنه قليل السعرات الحرارية ولا يحتوي على دهون ، كما يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على خسارة الوزن ومنح شعور بالشبع والامتلاء وزيادة معدل الأيض ومعدل حرق الطعام

– يعالج مرض السكري :
بالرغم من ضرورة حرص مريض السكري في تناول الجزر لاحتوائه على السكر ، إلا أن التناول المعتدل منه يساعد على تنظيم مستوى إفراز هرمون الأنسولين ، وضبط مستوى سكر الدم وذلك بفضل وجود الألياف الغذائية التي تمنع الارتفاع أو الهبوط الحاد في مستوى سكر الدم .

– الوقاية من أمراض القلب :
يحتوي الجزر الأحمر على كمية كبيرة من الأنثوسيانين والألياف الغذائية التي تحافظ على القلب والأوعية الدموية ، كما أن الألياف تساعد على تقليل مستوى الكوليسترول الضار في الجسم والذي يسبب تصلب شرايين وأزمات قلبية ، كما أن فيتامين C يحافظ على صحة جدار الشرايين والأوعية الدموية الأخرى .

– تقليل الالتهابات :
يحتوي الجزر البنفسجي على كمية كبيرة من مادة الأنثوسيانين التي تعمل كمادة مضادة للالتهاب ، مما تقلل من حدة مرض النقرس والصداع والتهاب المفاصل .

– تحسين الرؤية :
بالرغم من أن الجزر البنفسجي يحتوي على كمية قليلة من البيتا كاروتين ، إلا أنه يحتوي على كمية كبيرة من الليوتين والزيازانثين وهي مواد تحسن مستوى الرؤية .

– تحسين الدورة الدموية :
يحتوي الجزر البنفسجي على كمية كبيرة من الحديد ومن فيتامين C ، وهي مواد تحفز الدورة الدموية وتمنع انسداد الأوعية الدموية .

– يعالج الأمراض المزمنة :
الكمية الكبيرة من الأنثوسيانين الموجودة في الجزر تعني أن له خصائص مضادة للأكسدة هائلة ، والتي تعادل الجذور الحرة التي تسبب انحراف الخلايا والعديد من الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والتهاب المفاصل .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *