3 طرق لتنمية ثقافة الإبداع والابتكار لدى الموظفين

الابتكار والإبداع في العمل ليس سهلاً ، حيث إنه يتطلب وقت ودعم من قادة الشركة بل وقد يتطلب تكلفة مادية ، لكن الاهتمام بذلك الجانب سوف يعود بفوائد عظيمة للمؤسسة والشركة ، بل وأثبتت الدراسات أن الابتكار والإبداع يرفع من معدل أرباح الشركة بنسبة 15% خلال 5 سنوات .

بل الابتكار يسبب زيادة نسبة العملاء ويزيد من أرباح الشركة ويقلل من التكاليف بمرور الوقت ، وقد تتسائل عن ما هو مفتاح تحقيق ذلك الابتكار والإبداع في مؤسستك ؟ ، وتكمن الإجابة ببساطة في موظفينك ، فهم الخط الأول لتحقيق وتنمية الإبداع والابتكار داخل المؤسسة .

ويقول فريد شيبستا مؤسس ومدير موقع finder.com أن كل موظف داخل المؤسسة أو الشركة ، يعرف الأهداف التي تسعى الشركة لتحقيقها ، لكن الابتكار يجعل من السهل الوصول لتلك الأهداف وسرعة تحقيقها ، وسنتعرف في هذا المقال على طرق تنمية الابتكار داخل الشركة .

خلق مناخ إبداعي

يذكر دانيال راسل ، وهو الشريك في شركة الاستشارات الإدارية الدولية RHR ، إنه من المهم التركيز على خلق مناخ يدعم ويحفز الابتكار ، والمناخ المناسب سيساعد حتمًا على خلق ثقافة الابتكار بمرور الوقت .

ويجب أن يكون لدى القادة ثقة وإيمان بأهمية خلق مناح يدعم الموظفيين ويشجعهم على الابتكار ، وهناك المزيد من الأفكار التي يمكن أن يستخدمها القادة لخلق مناخ إبداعي .

ومن أهم الطرق التي ينصح بها راسل هي أن يتم تزويد الموظفين بعمل يثير حماستهم وينشط روح التحدي بداخلهم ، مثل القيام بمشاريع جانبية خارج نطاق الروتين اليومي والمشاريع التي أعتادوا العمل عليها وتنفيذها .

كما ينصح راسل بتخصيص مكان أو ركن ليجتمع فيه الموظفين لمناقشة أفكار مبتكرة وخارج نطاق المألوف والروتين ، فكل ذلك يمهد لولادة الإبداع لدى الموظفين .

تجميع فرق متنوعة وشاملة

إن أحد مفاتيح بناء مناخ مناسب للابتكار هو تشجيع التنوع بجميع أشكاله ، لذا يفضل تشكيل فرق من الناس ذات خلفيات تعليمية مختلفة بل ومن مناطق جغرافية مختلفة ، فالتنوع ينمي الإبداع ، بل أن الأشخاص ذات تفكير مختلف يولد بينهم احتكاك ، والاحتكاك يولد أفكار جديدة ومبتكرة .

وعندما يتعاون الموظفين على تنفيذ أفكار جديدة ، تخلق أفكار أخرى تساعد على مزيد من الابتكار والإبداع ، لكي يتمكن الموظفون من إطلاق أفكار جديدة ومشاركتها ، من المهم توفير بيئة مناسية لهم يشعرون فيها بالراحة وهم يعبرون عن آرائهم ويعلقون علانية على وجهات نظر الآخرين أو حتى يعارضون الأفكار بحرية .

تشجيع التفكير الإبداعي

أثبتت الدراسات أن الروتين يقتل الإبداع ، ولسوء الحظ وجد أن من الشائع أن يؤجل الموظفين تطبيق التفكير الإبداعي والالتزام بتنفيذ المهام اليومية الخاصة بعملهم الروتيني .

ولإخراج الناس تلك العادة ، ينصح مارك جولدن ، كبير مسؤولي التقنية في شركة Cornerstone OnDemand ، يمكن تشجيع الموظفين على الإبداع من خلال استضافة شركة Hackathon سنويًا .

وهي مبادرة تتم على نطاق الشركة وعلى مدار 24 ساعة ، ويقوم الناس من جميع الأقسام وليس فقط التكنولوجيا والتطوير ، بالعمل لوحدهم أو في فرق لتطوير الأفكار التي ستساهم في دفع الشركة إلى الأمام .

ولدى تلك المبادرة فكرة واحدة ، وهي إنه لا يمكنك العمل في الأنشطة المتعلقة بعملك اليومي ، لكن نرحب فقط بالأفكار الجديدة

ولكن الإبداع ليس مجرد كسر الروتين ، لكن أهم عنصر هو الثقافة التي تحتضن ذلك الابتكار ، لذا من المهم أن يكون مدراء المؤسسات مفتوحين ومشجعين لتلك الأفكار الجديدة .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *