التحدث أمام الجمهور

يمكن التحدث أمام الجمهور أن يكون من الأمور الممتعة والمثيرة ، ومع ذلك فإن الافتقار إلى المهارات اللازمة للقيام بذلك ، وعدم الإعداد الجيد ، وعدم تحديد أهداف العرض وجمهوره بشكل واضح من الممكن أن تحول أفضل العروض التقديمية إلى كارثة كبرى ، فكيف يمكنك تجنب هذا ؟!

الإعداد هو مفتاح النجاح في الحديث :
لضمان فعالية العرض التقديمي : أولًا حدد هدفك من الحديث واسأل نفسك : لماذا أقدم مثل هذا العرض ؟ ما الذي أريد أن يخرج به الجمهور من جرَّاء تحدثي سواء معلومات أو مهارات ؟

ثانيًا حدد جمهورك الذي سوف تستهدفه من خلال حديثك ؛ فإن معرفتك به ، ومعرفة مستوى تعليمه أو معرفته العامة سيحدد النقاط الرئيسية التي ستتحدث عنها بشكل واضح .

كيفية هيكلة العرض التقديمي :
بعد تحديد الهدف العام من العرض التقديمي فكر في التالي : حان الوقت لتنظيم العرض التقديمي ، سوف تحتاج لبدء هذه العملية تحديد المدة المتاحة لك للحديث .

ابدأ في تقسيم الوقت المحدد لك في الحديث إلى شرائح أصغر ، وحدد مهمة محددة لكل جزء من الوقت بحيث تخدم الهدف العام ، على سبيل المثال يكون الجزء الأول عبارة عن لمحة عامة عن الموضوع ، ثم جزء الشرح المفصل للموضوع ، ولماذا تُغطي هذا الموضوع وما تأمل في تحقيقه ثم ملخص أخير لِما تم مناقشته .

تحقيق الهدف العام من الحديث بطريقة موضحة وذات أثر :
اجعل العرض التقديمي الخاص بك قصير وبسيط ، لن يتذكر جمهورك كل نقطة من نقاط العرض التقديمي ؛ لذا عليك إبراز أهم الأجزاء ، وتذكر أنه كلما طالت مدة العرض كلما زادت مخاطر الملل ، واهتم بالمقدمة والخاتمة جيدًا ؛ فإنهما من أهم الأجزاء بعرضك .

استخدم الوسائل البصرية :
استخدام الوسائل البصرية من أهم ما قد يدعم حديثك ؛ لذا يجب عليك الاهتمام بها جيدًا من خلال ما يلي : لا تضع بها الكثير من المعلومات فلا يجب أن يزيد عدد الأسطر في كل واحدة عن ستة أسطر ، وتأكد أن الصور أو الرسوم الموجودة بها كبيرة وواضحة بشكل كافٍ لكل الحاضرين.

تأكد أن الألوان المستخدمة في الكتابة أو الصور مريحة للعين ، ومتناسقة مع بعضها البعض ، ويجب إعداد المخططات البيانية مسبقًا عند الإمكان ، وقم باختبار كل الوسائل البصرية من أجهزة عرض الشرائح ، وأجهزة عرض البيانات ، وآلات الفيديو ، وأجهزة الكومبيوتر مسبقًا للتأكد أنها تعمل بشكل صحيح .

ترتيب الغرفة :
قم بزيارة الغرفة التي سيكون بالعرض التقديمي مبكرًا إذا كان ذلك في الإمكان ، وقم بتنظيم المقاعد بالطريقة التي تشجع التفاعل وتحافظ على التركيز بشكل عام ، ضع في اعتبارك إضائة الغرفة وحتى درجة الحرارة فإن لهما الكثير من التأثير .

قم بالتفكير في وضع مفكرة وأقلام على كل مقعد إذا كان نوع عرضك يستدعي ذلك ، وكذلك توفير زجاجات المياه إذا كان العرض سيستمر أكثر من ساعة .

نصائح لمساعدتك في جعل العرض التقديمي مبهرًا :
تجنب استخدام الإحصائيات الكثيرة والمعلومات المحيرة في عرضك . تذكر دائمًا أنك يجب ألا تعتمد على الحفظ في تقديم عرضك ، ولكن فهمك وتمكنك من الموضوع جيدًا هو ما تحتاجه .

ويتم ذلك بحفظ النقاط الرئيسية للموضوع وترتيبهم فقط ؛ وذلك من شأنه أن يزيد من ثقتك بنفسك كثيرًا ، وسيظهر ذلك لجمهورك بدرجة كبيرة ، كما سيظهر عليك التوتر عند نسيانك لنقطة معينة إذا اعتمدت على الحفظ بشكل كامل .

إذا نسيت كلماتك في أي لحظة ؛ توقف للحظات وتذكر هدفك الأساسي لهذه الفقرة من عرضك ، ثم ابدأ في الشرح في نطاق الهدف ، ولن يشعر من يستمع لك أنك قد نسيت أي جزئية من العرض .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *