أعراض وعلاج الخراريج

يعد الخراج وسيلة دفاع من الجسم ضد عدوى ما ، وعادًة ما يتكون الخراج بعد الإصابة بعدوى بكتيرية أو فطرية أو أي جراثيم أخرى تعبر الجسم عبر قطع أو جرح على سطح الجلد ، وعندما تحدث تلك العدوى يبدأ جهاز المناعة لدى الشخص ينشط ويرسل كمية كبيرة من كرات الدم البيضاء لصد تلك العدوى ، وتتجمع الأجسام التي تدافع عن الجسم في مكان العدوى وتسبب حدوث صديد ، وعندما يتجمع الصديد ويصعب تصريفه يحدث الخراج .

علامات وجود خراريج

الخراج هو جزء منتفخ وأحمر ودافيء عند لمسه ، وقد يلاحظ تسرب بعض السوائل منه ، وقد يتكون الصديد على الجلد أو أسفله ، وكلها حالات طارئة حيث يتطلب الأمر تدخل طبي لأن الخراريج تسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم وحدوث رعشة .

أكثر الأشخاص المعرضة للإصابة بالخراريج

تعد الأطفال هي أكثر فئة معرضة للخراريج لعدم قدرتهم على العناية بنظافة مناطق الجروح ، مما يعرض الجرح للأتربة والأوساخ والملوثات الأخرى التي تسبب أن يتحول الجرح إلى خراج .

كيف يتم علاج الخراريج

معظم الخراريج يمكن علاجها من المنزل ، لكن من المهم أن نؤكد على الطفل أن لا يعبث بمنطقة الخراريج ولا يحاول عصر الإفرازات أو ملامسته ، لأن ذلك سيسبب انتشار العدوى من الخراج للمناطق المحيطة بل وقد يسبب تعمق منطقة الخراج لأسفل الجلد .

ولمنع انتشار العدوى ، يجب أن نخصص ملابس ومناشف وملايات للطفل في تلك الفترة حتى يتعافى من الخراريج ولا ينشر العدوى لمن حوله .

ولمساعدة الخراج على تصريف الصديد ، يمكنك عمل كمادات دافئة بمنشفة مغطاة بالماء الدافيء على منطقة الخراج حتى يفتح الخراج ويسهل تصريف الصديد المتجمع بداخله ، كما يجب غسل اليدين جيدًا قبل وبعد ملامسة الخراريج .

وإذا لاحظت أن منطقة الخراج تصرف محتواها وتتعافى فذلك مؤشر جيد ، أما إذا لاحظت عدم تحسن منطقة الخراريج خلال يومين من العدوى ، فذلك يتطلب استشارة الطبيب .

متى يجب استشارة الطبيب

– الخراج لا يتعافى بالطرق المنزلية .
– زاد حجم الخراج وأصبح مؤلمًا .
– تكون بقعة حمراء حول منطقة الخراج .
– إذا كان هناك ارتفاع في درجة الحرارة ورعشة .
– إذا شعر طفلك بالتعب فجأة .

وقد يضطر الطبيب لفتح الخراج بمشرط طبي لتصريف محتواه ، ويخضع الشخص لعلاج يقلل إحساسه بتلك العملية ، ثم يلف الطبيب الجرح بشاش طبي ، ويوصي الطبيب بعدها بخطوات تغيير الشاش وتنظيف مكان الجرح .

وقد يوصي الطبيب بتناول مضاد حيوي للسيطرة على العدوى ، وهنا من المهم المواظبة على الانتهاء من الجرعة كاملة وعدم التوقف حتى رغم الشعور بالتحسن ، ويجب الرجوع للطبيب مرة أخرى في حالة عدم التحسن .

ملاحظة بكتريا MRSA

بعض الخراريج تتكون نتيجة بكتريا MRSA وهي أصعب أنواع البكتريا ، حيث تقاوم العديد من المضادات الحيوية ، وقد تكون عدوى مهددة للحياة ، لذا قد يشك الطبيب في حدوث عدوى بتلك النوع من البكتريا خاصة عندما يصعب التعافي من الجرح .

هل يمكن منع تكون الخراريج ؟

النظافة الشخصية هي بوابة الحفاظ على الجرح ونظافته ، لذا من المهم الاهتمام بتنظيف منطقة الجروح الجلدية وتجفيفها وتغطيتها من الجراثيم ، ومن المهم أن نعود أطفالنا على غسيل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية باستمرار ، أو استعمال المناديل المبللة لتعقيم اليدين باستمرار .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *