أسباب مشكلة نقص الطمث

عندما تصل المرأة لسن البلوغ فإنها في كل شهر تسقط  بطانة الرحم وتخرج من الجسم في شكل دم عبر المهبل ، وفي المتوسط تتراوح مدة الدورة الشهرية بين 3 إلى 7 أيام ، وخلال تلك الفترة تحدث للسيدة عدة أعراض أخرى بخلاف النزيف مثل الانتفاخ والشعور بالجوع وغيرها .

وحينما يزداد تدفق الدم خلال فترة الطمث فإن السيدات يلجأن عادة للطبيب لمعرفة سبب تلك الحالة ، ولكن على العكس حينما يقلل تدفق الدم عن الحد الطبيعي فإن معظم السيدات لا يكترثن لهذا الأمر ، بالرغم من أن تدفق الدم القليل جدًا قد يشير لوجود مشكلة ، وتجاهلها قد يؤدي لبعض المضاعفات الصحية .

ما هو نقص الطمث ؟

لدى السيدة الطبيعية التي لم تقترب من سن اليأس يتدفق حوالي 30 إلى 50 مل من دم الحيض خلال كل دورة شهرية ، ولكن إذا كانت السيدة تنزف أقل من 30 مل كل شهر فإنها قد تعاني من حالة تسمى hypomenorrhea أو نقص الطمث .

كما أن النزيف إذا استمر لمدة أقل من 3 أيام أو أن السيدة لم تستهلك عدد قليل جدًا من الفوط الصحية خلال فترة الدورة الشهرية بأكملها فإنها أيضًا تعاني من نقص في دم الطمث .

أضرار تدفق الدم القليل

إذا اسمرت تلك الحالة لدى السيدات لشهور بدون علاج فإن الاختلال الهرموني الذي سبب تلك الحالة من البداية يزيد ويسبب مشاكل صحية حادة ، مثل الاضطرابات الأيضية نتيجة لاختلال الهرمونات والتي تؤدي في النهاية لمشكلة زيادة الوزن .

كما أن تلك الحالة يمكن أن تكون علامة على أن بطانة الرحم لدى المرأة رقيقة ، وهذا الأمر قد يؤدي ألى الإجهاض في حالة الحمل ، ولذلك إذا كانت السيدة تنوي إنجاب طفل فعليها أن تراقب كثافة تدفق الدورة الشهرية .

وعلى الرغم من أن السيدات في فترة الأربعينيات قد يكون لديهن حمض قليل بشكل طبيعي ، ولكن من المهم جدًا أن تخضع السيدة للفحص في حالة حدوث ذلك ، لأنه في بعض الحالات يكون علامة مبكرة على سرطان المبيض .

أسباب نقص الطمث

  • الإجهاد الشديد
  • نقص الوزن
  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS)
  • تناول حبوب منع الحمل الهرمونية
  • فرط نشاط الغده الدرقيه
  • بداية سن اليأس
  • سوء التغذية
  • أمراض الكل
  • عدم التوازن الهرموني
  • بطانة الرحم رقيقة

أعراض نقص الطمث

بجانب أن تدفق الدم يكون قليل جدًا لدى السيدات المصابات بتلك الحالة ، فإن هناك أعراض أخرى تصيب السيدة المصابة بتلك الحالة منها :

  • غياب الدورة الشهرية لمدة 2-3 أشهر بشكل مستمر
  • الضعف والتعب
  • فقر دم
  • نمو شعر الجسم المفرط
  • فقدان الرغبة الجنسية الجنسية
  • ألم المفاصل
  • العقم
  • احتباس الماء في الجسم ، وخاصة منطقة الحوض والكاحلين

علاج مشكلة نقص الطمث

يعتمد علاج تلك الحالة على سببها منها ، على سبيل المثال إذا كانت تلك الحالة ناتجة عن الإجهاد فإن السيدة تحتاج للراحة ، وإذا كانت الحالة ناتجة عن خلل هرموني فإن السيدة في تلك الحالة تتلقى علاج هرموني .

ولذلك يجب أن يتم تشخيص سبب الحالة في البداية حتى تحصل السيدة على العلاج المناسب ، وعادة ما يتم التشخيص من خلال اختبارات الدم للتحقق من مستوى الهرمونات .

كما أن إتباع نمط حياة صحي مثل تناول السيدة لأطعمة صحية وممارسة تمارين رياضية خفيفة ، يمكن أن يساعد في علاج تلك المشكلة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *