حالات الاكتئاب الموسمي الصيفي

يرتبط الاكتئاب الموسمي لدى العديد من الأشخاص بشكل رئيسي بأشهر الشتاء الطويلة ونقص أشعة الشمس ، فهذه الأيام الطويلة المظلمة قد تسبب الشعور بالاكتئاب وسرعة الانفعال ، ومع ذلك فقد يحدث ذلك للأشخاص في فصل الصيف أيضًا ، حيث تتشابه أعراض الاكتئاب إلى حد ما ، وفي حين يصاحب الاكتئاب الشتوي فترات نوم أكثر من اللازم ، فيأتي الاكتئاب الصيفي مع عدد ساعات نوم قليلة جدًا .

الاكتئاب الموسمي لا يقتصر على فصل الشتاء

يواجه الذين يعانون من الاكتئاب الموسمي سلسلة كاملة من المشاكل طوال فصل الشتاء ، فالاكتئاب جزء أساسي من الشتاء بالنسبة لكثير من الناس ، وقد تكون الحالة سيئة جدًا لدرجة أن تصنف كنوع فرعي من الاكتئاب الشديد ، حيث يعاني الأشخاص من نقص كلي في الطاقة ، والحاجة إلى النوم طويلا ، وصعوبة في التركيز ، والشعور بالثقل ، وصعوبة التوافق أو التواجد مع الآخرين ، وزيادة الوزن ، وقد تراود بعض الناس الأفكار المتكررة عن الموت .

ويعتقد أن معاناة البعض من الاكتئاب الموسمي في فصل الشتاء يرجع إلى مواجهة الجسم صعوبة في تعديل الساعة الداخلية لتناسب ساعات النهار القليلة شتاءً ، ويعتقد أيضًا أن مستويات السيروتونين والميلاتونين في الجسم قد يكون لها علاقة بذلك أيضًا ، لذا يبدو أنها تحدث فقط للأشخاص في الشتاء  .

ولكن ليس هذا هو الحال دائما ، حيث يشعر حوالي عُشْر مرضى الاكتئاب الموسمي بأسوأ الأوقات في أيام الصيف الحارة الطويلة ، بالنسبة لهؤلاء الناس فإن أيام الشتاء القاتمة تجعلهم يشعرون بأنهم في أفضل حالاتهم ، وعندما يبدأ فصل الصيف ؛ يبدأون بالمعاناة من نسخة عكسية من أعراض الاكتئاب الموسمي الشتوي .

أعراض الاكتئاب الموسمي الصيفي

ويرتبط الاكتئاب الموسمي في فصلي الربيع والصيف بنفس الاكتئاب الذي يصيب الأشخاص في الشتاء ، ولكنه يختص بالشعور بالأرق وفقدان الشهية والقلق ، في حين أن الذين يعانون في الشتاء يميلون إلى الشعور بالخمول والتعب في كل الأوقات ، فغالباً ما يعاني المصابون في الصيف من أعراض معاكسة .

وتشير التقديرات إلى أن حوالي 5 % من الأمريكيين يعانون من الاكتئاب الموسمي الصيفي ، ومن المحتمل جدًا أن البعض لا يدركون ذلك ، حيث تركز معظم الأبحاث واهتمام وسائل الإعلام على الاضطراب الشائع الذي يحدث في فصل الشتاء ، وتعتبر النسخة الصيفية من الاكتئاب الموسمي أكثر شيوعًا أيضًا في المناطق ذات الطقس الأكثر دفئًا ،  فينتشر بمعدلات أكثر في الولايات الجنوبية بأمريكا عن الولايات الشمالية على سبيل المثال .

التعامل مع حالات الاكتئاب الصيفي

يتم تجاهل حالات الاكتئاب الموسمي الصيفي لدرجة أننا لسنا متأكدين حقا من كيفية التعامل مع تلك الحالات بشكل فعال ، فغالبًا ما يجد أولئك الذين يعانون من الاكتئاب الموسمي في فصل الشتاء الراحة مع العلاج بالضوء ، حيث يتعرضون لبعض من ضوء النهار الذي يفتقدوه خلال الأشهر الطويلة والباردة للشتاء ، لكن يشير المصابين باكتئاب الصيف إلى ساعات النهار الممتدة وساعات ضوء الشمس الطويلة باعتبارها أحد المصادر الرئيسية لضيقهم ، وتعتمد معظم علاجات الاكتئاب الصيفي على البقاء داخل المنزل ، مع تشغيل مكيف الهواء ، وتعتيم المنزل لتفادي سطوع الضوء الخارجي ، ولكن لا يبدو أنها توفر راحة لمعظم الناس ، حيث تظهر الأعراض مرة أخرى عندما يعاود الأشخاص الخروج من المنزل ، والتعرض إلى الضوء الشديد والحرارة القاسية .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *