ملحق جديد لساعات أبل لقياس معدل نبضات القلب بدقة عالية

وافقت منظمة الصحة والأغذية والعقاقير الأمريكية FDA على الجهاز الطبي الذي أنتجته شركة أبل ، و الجهاز الجديد يسمى كاردياباند KardiaBand وهو عبارة عن ملحق يتم إضافته إلى ساعة أبل Apple watch  ومعه برنامج تشغيل ، ويقوم هذا الجهاز برصد ضربات القلب ونشاطه بشكل دوري .

ويعتبر هذا الجهاز من تطبيقات الذكاء الاصطناعي ، ويقوم برصد سرعات ضربات القلب ، بشكل منتظم  وخلال كل الأنشطة التي يقوم بها المستخدم ، ثم يقوم بعمل ملف شخصي للمستخدم يسجل فيه معدلات ضربات قلبه الطبيعية  خلال الأنشطة المختلفة.

و عندما يكون معدل ضربات قلب المستخدم غير طبيعية بالنسبة للنشاط الذي يقوم به ، فإن الجهاز يقوم بإرسال إشعار للمستخدم ، ليطلب منه أن يقوم بعمل رسم قلب كهربائي ، لقياس ضربات القلب بدقة أكبر .

.وسوف يباع جهاز كاردياباند مقابل مبلغ 199 دولار ، كما يمكن استخدام البرنامج الخاص بتشغيله والذي أنتجته شركة أليفكور AlivCor مقابل اشتراك سنوي قيمته 99 دولار .

وقد أثبتت بعض الدراسات أن الإصدارات السابقة من ساعات Apple watch ومنتجات شركةفيبتيت fitbit و منتجات شركة جاوبون Jawbone التي تقيس معدل ضربات القلب ، غير دقيقة في القياس إلى حد ما ، كما أن بعض مستخدمي ساعات شركة فيبتيت قاموا في العام الماضي برفع دعوى قضائية ضد الشركة لوجود عيوب في منتجاتها .

وقد قامت منظمة الأغذية والدواء الأمريكية في وقت سابق ببدء برنامج لمواكبة تكنولوجيا الساعات الذكية ، واستخدامها في المجال الطبي ، وقد كانت كل من شركات أبل و فيبيتيتوسامسونج من بين تسعة شركات أخرى وافقت على الانضمام للبرنامج التجريبي الذي وضعته FDA .

ويقوم جهاز كاردياباند الملحق بساعات أبل بإعطاء المستخدم  الخيار بأن يقوم بتحويل ساعة أبل إلى مقياس لضربات القلب عالِ الدقة ، ويقوم هذا الجهاز باستخدام نفس التكنولوجيا المستخدمة في أجهزة قياس ضربات القلب التي يتم استخدامها من قبل الأطباء وفي غرف الطوارئ ، حيث أنها تعمل على التقاط النبضات الكهربائية الصغيرة  التي تنتج عن نبض القلب ثم تقوم برصد عددها وسرعتها .

وجدير بالذكر أن هناك العديد من ساعات قياس نبضات القلب متداولة بالأسواق ، ولكن هذه الأجهزة عالية التكلفة بالمقارنة بجهاز أبل الجديد ، كما أن بطاريتها أقصر عمرًا ، حيث أنها تقوم بقياس معدل ضربات القلب وعمل رسم للقلب بشكل مستمر على مدار اليوم ، وهذا الأمر يقصر عمر البطارية كما أنه غير ضروري لمعظم المستخدمين لأنه مصدر ضغط لا لزوم له .

أما جهاز أبل فإنه يقوم بتحليل المعلومات التي جمعها من أجهزة الاستشعار الموجودة في الساعة ، ويقوم بعمل رسم قلب فقط عند الضرورة ، حيث أنه يقوم بقياس معدل ضربات القلب من خلال لون الضوء المنعكس بالدم الذي يتم ضخه في المعصم ، وهذه التقنية تسمىفوتوبلثيزموجرافي PPG وهي نفس التقنية التي يستخدمها جهاز مراقبة النبض الذي يتم تركيبه في الإصبع ، وعندما يلاحظ  جهاز أبل وجود اختلاف في نبضات القلب يطلب من المستخدم لمس الشاشة لعمل رسم للقلب .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *