فوائد تناول السلطعون

السلطعون ليس فقط من المأكولات البحرية الموجودة ضمن أي قائمة طعام بحري وحسب بل له العديد من الفوائد الصحية ، مثل قدرته على زيادة التركيز وحماية القلب وتقليل الالتهاب ويقوي العظام ، ويحفز جهاز المناعة وينشط الدورة الدموية ، بل ويطهر الجسم من السموم .

ما هو السلطعون

السلطعون أحد أشهر الكائنات البحرية المتوفرة بكثرة في البحار ، وهناك أنواع مختلفة من السلطعون في كل أنحاء العالم ، وعلى الرغم من وجود آلاف الأنواع المختلفة من السلطعون ، إلا أنه لا يوجد سوى عدد قليل من كل تلك الأنواع هي التي يمكن تناولها ، ويمكن زراعتها في مزارع سمكية طبقًا لقواعد رقابية خاصة .

والسلطعون هو نوع من القشريات من داخلها تسمى Brachyura ، وتمتلك هيكل خارجي صلب ومخلبين ، وعادًة ما يتم استخدام النوع Portunus trituberculatus في تحضير الطعام .

ويتم صيد نحو 300 ألف طن من ذلك النوع من السلطعون سنويًا ، وهو يمثل 20% من إجمالي كمية السلطعون الكلية التي يتم صيدها في كل أنحاء العالم .

ويجب أن تكسر القشرة الخارجية للسلطعون ، لتتمتع بتناول لحمها الشهي الغني بالدهون الأساسية والمعادن الهامة لصحة الجسم ، وتحتوي على سيلينيوم وأوميجا ٣ وبروتين وفيتامين B .

الفوائد الصحية لتناول السلطعون

يحفز صحة العظام

يحتوي السلطعون على كمية عالية من معدن الفوسفور ، وهو من المعادن الهامة لصحة الجسم خاصة العظام والأسنان ، وبالتالي مفيد للأشخاص التي تعاني من هشاشة العظام ، بل مفيد لكبار السن لتقوية العظام .

يحفز النشاط العقلي

يحتوي السلطعون على النحاس وفيتامين B2 وأحماض دهنية الأوميجا 3 ، وكلها عناصر تنشط الجهاز العصبي ، وتقلل التهابات الجهاز العصبي ، وتحسن الوظائف الإدراكية ، لذا يفضل تناوله مرة أسبوعيًا أو شهريًا .

يحمي القلب

يحتوي لحم السلطعون على كمية كبيرة من الأحماض الدهنية الأوميجا 3 ، وهي نوع من الأحماض الدهنية الجيدة التي تعمل على توازن مستوى الكوليسترول في الدم ، ويحفز النشاط المضاد للالتهاب ، كما يقلل ضغط الدم ويقلل الضغط الواقع على القلب ، ويقلل تصلب الشرايين ، مما يقلل الأزمات القلببة والجلطات الدماغية .

يزيل الالتهاب

يحتوي السلطعون على معادن ومغذيات هامة تزيل الالتهاب مثل النحاس والأوميجا 3 والسيلينيوم ، وبالتالي تناول السلطعون يقلل التهاب المفاصل الروماتيزمي ، ويقلل التهاب القناة الهضمية والنقرس .

يقوي المناعة

يحتوي السلطعون على السيلينيوم الذي يساعد جهاز المناعة في عمله ، وصد الجراثيم والميكروبات التي يتعرض لها الجسم يوميًا .

بل ويعد السلينيوم أحد مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من الجذور الحرة ومن الأمراض المزمنة ، ولا يحتوي السلطعون فقط على كمية كبيرة من السيلينيوم وحسب ، بل يحتوي على مادة الريبوفلافين والتي تزيد إنتاج مضادات الأكسدة في الجسم .

يطهر الجسم من السموم

لا يستطيع جهاز المناعة بمفرده أن يطهر الجسم من السموم ، لذا هناك أعضاء أخرى تساهم في ذلك مثل الكبد والكلى ، ويحتوي السلطعون على الفوسفور الذي ينشط عمل الكلى وبالتالي تقوم بوظيفتها في تطهير الجسم من السموم ، وبالتالي يحدث تنشيط لعملية الأيض داخل الجسم .

يحفز الدورة الدموية

يحتوي السلطعون على معدن النحاس الذي يلعب دورًا هامًا في وظائف أعضاء الجسم المختلفة ، فمثلًا النحاس له دور هام في امتصاص الحديد من القناة الهضمية ، والحديد له دور هام في إنتاج كرات الدم الحمراء وبالتالي تحفيز الدورة الدموية ، ومد أجزاء الجسم المختلفة بالأكسجين ، وبالتالي يسرع إعادة نمو الخلايا الجديدة ويسرع من عملية التئام الجروح .

تحذير

بالرغم من الفوائد الغذائية الموجودة في السلطعون إلا إنه يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم والكوليسترول ، وبالتالي يجب على الأشخاص التي تعاني من أمراض في القلب أو ارتفاع مستوى الكوليسترول في الجسم استشارة الطبيب قبل تناوله .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *