سي جيه ووكر : أول مليونيرة عصامية في الولايات المتحدة

بدأت ثروة مدام سي جيه ووكر بحلم ، فقد كانت ووكر تكسب بالكاد دولاراً واحداً في اليوم في عملها بغسل الملابس عندما حلمت بشخص يخبرها بكيفية عمل منشط للشعر ، وعندما استيقظت أرسلت والكر في طلب المكونات ، واستثمرت 1.25 دولار في ما وصفته في نهاية المطاف ” مقوي الشعر الرائع لمدام ووكر” ، وقد دفعها المشروع إلى أن تصبح أول سيدة أعمال سوداء في الولايات المتحدة وأول امرأة تصبح مليونيرة عصامية في الأمة .

بداية سارة بريدلاف

ولدت ساره بريدلاف في 23 ديسمبر 1867 في مزرعة في دلتا ، لويزيانا ، وفقدت هذه السيدة التي أصبحت تعرف باسم مدام سي جيه ووكر والديها في سن السابعة وتزوجت في سن الرابعة عشر ، وحظت بطفلة واحدة ، ولكن بعد ست سنوات من الزواج توفي زوج ووكر في أحداث شغب ، ثم عملت ووكر على غسل الملابس بينما كانت تحلم ببناء حياة أفضل لابنتها .

تحقق الحلم

وانتقلت ووكر بحلول عام 1903 إلى مدينة سانت لويس وبدأت العمل لدى شركة أمريكية أفريقية للعناية بالشعر قبل الانتقال إلى دنفر ، حيث سمعت أن الهواء الجاف أدى إلى تفاقم مشاكل الشعر وفروة الرأس ، وفي ذلك الوقت كانت هذه الشكاوى منتشرة بين الأمريكيين من أصل أفريقي .

وفي عام 1905 ، بدأت ووكر في بيع المحلول المعالج للشعر ، وأخذت المنتج في جولة في جميع أنحاء الجنوب والشمال الشرقي وتجنيد مندوبات مبيعات أخريات ، وبعد عام تزوجت تشارلز جوزيف ووكر ، وأنشأت شركة تصنيع مدام سي جيه ووكر ، وفي عام 1908 أسست مدرسة ليليا في بيتسبرج ، وهي صالون تجميل ومدرسة لتدريب سفراء العلامة التجارية لشركتها ، وبعد عامين نقلت مقرها التجاري إلى إنديانابوليس .

نمو إمبراطورية ووكر

مع نمو إمبراطوريتها واصلت ووكر نجاحها ، ففي عام 1916 اشترت قطعة أرض مساحتها 4 أفدنة في إيرفينجتون ، نيويورك ، وبنيت منزلًا ينافس تصميمه المباني الفخمة القريبة ، وأصبح القصر مكانًا شهيرًا لتجمع الكتاب والفنانين في عصر النهضة في هارلم ، كما استخدمت ووكر المنزل لتقديم الدعم للجنود الأمريكيين الأفارقة العائدين من الحرب العالمية الأولى .

مرض ووكر ووفاتها

ولكن بمجرد اكتمال المنزل بدأت صحة السيدة والكر تنهار ، وعلى الرغم من معاناتها من ارتفاع ضغط الدم ومشاكل في الكلى ، واصلت ووكر العمل وطرح منتجات جديدة ، وفي ربيع عام 1919 بينما كان في رحلة عمل إلى سانت لويس لكشف النقاب عن خمسة صيغ جديدة ، مرضت ووكر بشدة وتم نقلها مرة أخرى إلى ايرفينجتون في سيارة خاصة ، وفي شهر مايو توفيت بسبب الفشل الكلوي في سن الواحد والخمسين .

ومع ذلك ظل تأثيرها مستمرًا ، ففي عام 1927 تم افتتاح مركز Madame Walker Theatre في إنديانابوليس ، ومكاتب إسكان ومركز تصنيع ومسرح ، حيث كان يعكس اسمها على المبنى بصمة غير مسبوقة لريادة الأعمال بين الأمريكان الأفارقة ، كما ظلت ماركة مدام سي ووكر ، وقد تم إحيائها مؤخرا بعد أن استحوذت شركة Sundial للعناية بالشعر الأسود على المنتج عام 2016 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *