أشجار ونباتات المانجروف

ما هي أشجار المانجروف ؟ يعتقد الخبراء أن هذه المجموعة الرائعة من الأشجار القديمة نشأت في جنوب شرق آسيا ، وقد انتقلت النباتات إلى البيئات البحرية الاستوائية حول العالم عن طريق البذور الطافية ، التي طافت على تيارات المحيط قبل الاستقرار في الرمال الرطبة حيث نمت ، مع نمو النباتات المنجروفية وتجمع الطين حول الجذور  تطورت الأشجار لتُصبح أنظمة بيئية كبيرة ومهمة للغاية .

معلومات عن نبات المانجروف

تلعب نباتات وأشجار  المانجروف دورًا حاسمًا من خلال تثبيت الشواطئ وحمايتها من عوامل التعرية بفعل التدفق المستمر للأمواج والمد والجزر ،  ولقد أدت غابات المانجروف إلى إنقاذ الممتلكات وعدد لا يُحصى من الأرواح في جميع أنحاء العالم ، كما تعد غابات المانجروف موطناً لعدد كبير من الكائنات الحية بما في ذلك سرطان البحر والثعابين وثعالب الماء والراكون ومئات الآلاف من الخفافيش ومجموعة واسعة من أنواع الأسماك والطيور .

وتمتلك نباتات المانجروف العديد من المميزات الفريدة التي تسمح لها بالبقاء في بيئة قاسية ، فبعض أنواع المانجروف تعمل على تصفية الملح من المياه المالحة من خلال الجذور  وغيرها من خلال الأراضي في الأوراق بينما تُفرز أنواع أخرى الملح في اللحاء ، كما تقوم النباتات بتخزين المياه في أوراق سميكة ونضرة تشبه النباتات الصحراوية ، ويُقلل الطلاء الشمعي للأوراق من عملية التبخر ، كما يقلل الشعر الصغير من فقدان الرطوبة من خلال أشعة الشمس والرياح .

أنواع نبات المانجروف المُتعددة

هناك ثلاثة أنواع محددة من نبات وأشجار المانجروف والتي تتميز كلاً منها بمميزات تجعلها مُختلفة عن غيرها من الأنواع الأخرى ، دعونا نتعرف عليها معاً

أشجار المانجروف الحمراء
والتي تنمو على طول الشواطئ ، هي أشد أنواع نبات المانجروف الثلاثة صعوبة ، ويتم التعرف عليها من خلال كتله من الجذور الحمراء المتشابكة التي تمتد 3 أقدام أو أكثر فوق التربة ، مما يعطي النبات اسم بديل وهو شجرة المشي .

أشجار المانجروف السوداء
وتم تسميتها بهذا الاسم نظرًا للونها المُعتم الأسود ، وهي تنمو على ارتفاعات أعلى قليلاً من أشجار المانجروف الحمراء وتصل إلى المزيد من الأوكسجين ، لأن الجذور أكثر تعرضًا للهواء .

أشجار المانجروف البيضاء
وتنمو أشجار المانجروف البيضاء على ارتفاعات أعلى من الأحمر والأسود ، على الرغم من عدم رؤية أي جذور هوائية بشكل عام ، فيمكن لنبات المانجروف أن يُطور ويُقوي جذوره عند الحصول على الأكسجين أثناء الفيضان ، والمانجروف الأبيض يفرز الملح من خلال الغُدد عند قاعدة الأوراق الخضراء الباهتة .

وتتعرض بيئات المانجروف للتهديد والانقراض ويرجع ذلك في جزء كبير إلى إزالة أراضي أشجار المانجروف ، من أجل استخدامها كمزارع قريدس في أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا ، كما يؤثر تغُير المناخ وتنمية الأراضي والسياحة على مستقبل أشجار ونباتات المانجروف .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *