لماذا تشعر بالتعب إذا كنت تجلس على مكتبك طوال اليوم ؟

رغم أنك لا تقوم بنقل الأثاث أو بالجري في ماراثون ، ولكنك قد تشعر بالإجهاد في نهاية اليوم وكل ما فعلته هو الجلوس على جهاز الكمبيوتر ، فلماذا نشعر بكل هذا التعب إذا لم نقم بأي مجهود جسدي ؟ ولماذا تُستنزف طاقتنا بينما كل ما نقوم بتحريكه هو أعيننا عبر الشاشة وأصابعنا حول لوحة المفاتيح ؟ هناك العديد من النظريات التي تحاول التعامل مع مشكلة الإرهاق بعد الجلوس لفترات على جهاز كمبيوتر ، وفيما يلي بعض التفسيرات المحتملة لهذا النوع من الإجهاد .

محتويات

نفاذ الطاقة العقلية

على الرغم من أنك لا تشغل عضلاتك وأنت جالس على مكتبك طوال اليوم ، فإنك تشغل عقلك ، ورغم حجم المخ الصغير نسبيا مقارنة بباقي الجسم ، لكنه يستهلك 20 % من الأكسجين بالجسم .

يقول ستيفن فينسيلفر ، رئيس قسم بمستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك ؛ إن العضلات عادة لا تمتص الكثير من الأكسجين من الجسم ، ويحدث ذلك عند ممارسة التمارين الرياضية ، أما الدماغ يستنفذ دائمًا الكثير من طاقتك حتى إذا كنت جالسًا .

لا يوجد دافع

عندما تقضي طوال اليوم أمام الكمبيوتر أو في التعامل مع الأعمال الورقية ، فقد تشعر في النهاية بفقدان التركيز أو الشعور بالملل ، وربما تقوم بالتحقق من الفيسبوك أو ينتهي بك الأمر إلى إرسال رسالة نصية إلى صديق لتجنب ملل العمل ، وقد يؤدي هذا التعارض في القيام بما تريد عمله مقابل ما يجب عليك عمله إلى توتر ، وبالتالي الشعور بالإرهاق .

فإذا كنت تقوم بالكتابة على الكمبيوتر في العمل ، فبإمكانك فتح بعض المتصفحات ، مثل تويتر ، وهذا ما يؤدي إلى ظهور إغراءات خارج العمل ، وهذه الإلهاءات المغرية تجعلنا أقل حماسة للعمل ، وهو ما قد يجعلنا نشعر بالتعب .

التوتر

قد يكون لديك عمل صعبا ، ومقيد بموعد نهائي مع طلبات عديدة من رؤساء العمل ، الأمر الذي يصيبك بالتوتر ، وقد يجعلك التوتر المزمن تشعر بالتعب ويمكن أن يؤثر على جودة حياتك بشكل عام ، ويعد الحل هو إيجاد طرق للتعامل مع التوتر ؛ مثل محاولة التنفس بعمق أو الذهاب في نزهة على الغداء ، كما يمكنك العثور على مكان هادئ للابتعاد عن مكتبك والتركيز على شيء آخر لبضع دقائق فقط

وهذه الحلول قصيرة المدى ، حيث تحتاج أيضًا إلى معرفة ما الذي سيجعل عملك أقل إرهاقاً وأكثر إرضاءً على المدى الطويل ، مثل العثور على بعض جوانب العمل المرغوب فيها ، وإذا لم تتمكن من العثور على أي شيء ، فيجب أن تجلس مع مشرفك وأن تجد مشروعًا واحدًا على الأقل سيجلب لك بعض السعادة للعمل عليه .

الشعور بالنعاس

وأخيرًا ، أحد الأسباب البديهية التي قد تجعلك تشعر بالتعب في مكتبك هو عدم حصولك على قسط كافٍ من النوم ، فيصبح من الصعب التفكير والتركيز على العمل ، وبالمثل فإن النوم لفترة طويلة يمكن أن يجعلك تشعر بالتعب أيضا أثناء النهار .

ويحتاج البالغين الأصحاء بشكل عام بين سبع وتسع ساعات من النوم كل ليلة ، ومن الطبيعي أن نشعر بالتعب في الساعة الثانية صباحًا (عندما يكون معظمنا نائمًا) و كذلك في الثانية مساءً بعد الغداء ، لذا ينصح بتبني عادات نوم أفضل ، مثل الذهاب إلى الفراش في نفس الوقت كل ليلة ، مع تجنب الكافيين في فترة ما بعد الظهر والمساء .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *