دونا ستريكلاند ثالث سيدة تفوز بجائزة نوبل في الفيزياء

فازت الفيزيائية الكندية دونا ستريكلاند بجائزة نوبل في الفيزياء لعام 2018 ، وهي بذلك تعتبر ثالث سيدة تفوز بتلك الجائزة ، ومن الجدير بالذكر أن الموسوعة الإليكترونية “ويكبيديا” قد رفضت وضع اسم ستريكلاند داخل الموسوعة قبل وقت قصير من فوزها بالجائزة لأنها شخصية غير هامة .

محتويات

نبذة عن حياتها

دونا ستريكلاند واسمها الكامل دونا ثيو ستريكلاند وهي من مواليد 27 مايو 1959 جيلف أونتاريو كندا ، وهي الفيزيائية الكندية الفائزة بجائزة نوبل في الفيزياء لعام 2018 بسبب اختراعها تغريد تضخيم النبضات CPA ، وهي طريقة تستخدم لصنع نبضات من ضوء الليزر من طاقة عالية ومدة قصيرة ، وقد تشاركت في الجائزة مع الفيزيائي الأمريكي آرثر آشكين والفيزيائي الفرنسي جيرار مورو ، وكانت دونا هي ثالث إمرأة تحصل على جائزة نوبل في الفيزياء  بعد ماري كوري (1903) وماريا جوبرت ماير (1963) .

وكانت دونا قد حصلت على درجة البكالوريوس في الفيزياء من جامعة ماكماستر في هاميلتون ، أونتاريو بكندا في عام 1981 ، ثم ذهبت إلى جامعة روشستر في روشستر بنيويورك  لاستكمال دراستها العليا ، وكان جيرارد مورو هو المشرف على رسالة الدكتوراة الخاصة بها ، وقد حصلت على شهادة الدكتوراة في عام 1989 .

حياتها المهنية

خاضت ستريكلاند مشوار مهني طويل ، حيث عملت كباحث مشارك في المجلس القومي للبحوث بكندا في أوتاوا من عام 1988 إلى 1991 ، ثم عملت في قسم الليزر في مختبر لورانس ليفرمور القومي في ليفرمور بكاليفورنيا ، من عام 1991 إلى عام 1992 .

ومن عام 1992 إلى عام 1997 كانت تعمل في المجال التقني في مركز التكنولوجيا المتقدمة للضوئيات والمواد الإلكترونية البصرية في جامعة برينستون ، ثم انضمت إلى قسم الفيزياء في جامعة واترلو في عام 1997 ، حيث أصبحت أستاذاً مشاركاً .

تكنولوجيا الليزر

كانت الكثافة التي يمكن أن تحققها نبضات الليزر القصيرة التي توصل إليها العلماء قد بلغت ذروتها في منتصف الثمانينات ، وكان من المستحيل أن يتم تضخيم هذه النبضات بدرجة أكبر دون يتم الإضرار بنظام الليزر ، ولكن دونا ستريكلاند ودكتور مورو ، توصلا لطريقة يمكن بها ضغط نبض ليزر قصير المدى حتى يتم تقليل قوة قمة الموجة الصادرة .

وبعد ذلك يمكن تضخيم هذه النبضات المضغوطة بأمان لأن قوتها أصبحت منخفضة ، ثم يتم ضغط النبضة مرة أخرى إلى نبضة قصيرة وبالتالي تزيد شدتها .

ويمكن استخدام طريقة تضخيم النبضات التي اخترعتها ستريكلاند في الصناعة لإجراء عمليات القطع الدقيقة ، كما أنها مفيدة جدًا في مجال الطب ، حيث يمكن أن تحسن من جراحات الليزر .

المراجع:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *