الأمهات وليس الآباء يحصلون على نوم أقل عندما يعيشون مع الأطفال

بالنسبة للعديد من آباء الأطفال الصغار ، من المرجح أن يكون الحرمان من النوم حدثًا منتظمًا ، ولكن وفقا لأبحاث جديدة فإن الأمهات يتحملن أسوأ مما يتحمله الآباء .

دراسة تظهر تأثر عدد ساعات نوم النساء

تم إجراء دراسة جديدة حيث تم إجراء تحليل لأكثر من 5800 بالغ ، وجد الباحثون أن إنجاب الأطفال في المنزل قلل بشكل كبير من عدد ساعات نوم الأمهات كل ليلة ، في حين أن نوم الآباء لم يتأثر ، وبالتالي ليس من الغريب أن هذه الدراسة وجدت أن الأمهات أكثر احتمالاً بكثير من النساء دون الأطفال للإبلاغ عن الشعور بالتعب خلال فترات النهار .

ومن المقرر أن تقدم الكاتبة المشاركة في هذه الدراسة وهي  كيلي سوليفان ، من جامعة جورجيا الجنوبية وزملاؤها ، النتائج التي توصلوا إليها في الاجتماع السنوي التاسع والستين للجمعية الأمريكية لطب الأعصاب في بوسطن ، حيث أنه وفقا لمؤسسة النوم الوطنية ينبغي على البالغين أن يستهدفوا حوالي 7-9 ساعات من النوم كل ليلة ، لكن أكثر من 35٪ يفشلون في تلبية هذه التوصيات ، وتقول سوليفان أن هذه النتائج قد تعزز أولئك النساء اللواتي يشعرن أنهن منهكين .

تفترض الفكرة الشائعة أن الأمهات أكثر عرضة للافتقار إلى النوم من الآباء ، ويبدو أن الدراسة الجديدة تدعم هذا الاعتقاد ، وقد قامت الكاتبة سوليفان وزملاؤها بتحليل هذه البيانات من خلال دراسة استقصائية على 5805 من الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 45 سنة وأقل من الولايات المتحدة .

الحرمان من النوم أكثر احتمالا بالنسبة للنساء ذوات الأطفال

كجزء من الاستطلاع والدراسة التي قامت بها كيلي سوليفان ، سُئل المشاركون عن عدد الساعات التي ينامون فيها كل ليلة ، وكم مرة شعروا بالتعب ، وعدد الأطفال الذين كانوا في أسرهم ، وتم تعريف النوم الكافي والذي يُنصح به على أنه من 7 – 9 ساعات كل ليلة ، في حين أن أقل من 6 ساعات من النوم ليلا تعتبر غير كافية ، وبالمقارنة مع النساء اللائي لم يكن لديهن أطفال في أسرهن ، وجد الفريق أن النساء اللواتي لديهن أطفال تقل لديهن النسبة عن حصولهن على 7 ساعات من النوم كل ليلة .

إنجاب الأطفال يؤثر على عدد ساعات النوم

يتفاقم الحرمان من النوم مع كل طفل إضافي في الأسرة ، حيث وجد الفريق أن كل طفل إضافي مرتبطاً بزيادة مخاطر نقص النوم بنسبة 50 في المائة بين الأمهات ، بالإضافة إلى ذلك ، كانت النساء اللواتي لديهن أطفال في أسرهن أكثر عرضة للإجهاد خلال النهار عن النساء من غير الأطفال ، وأفادت النساء اللواتي لديهن أطفالهن بشعورهن بالتعب في المتوسط ​​بمعدل 14 يوماً في الشهر ، وأفاد الفريق أن نوم الرجال لم يتأثر بإنجاب أطفال في الأسرة .

ومن المعروف أن قلة النوم تؤثر سلبا على الصحة البدنية والعقلية ، مما يزيد من خطر الإصابة بالسكري والسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية والاكتئاب ، ويعتقد الباحثون أن دراستهم تساعد على تسليط الضوء على ما يساهم في الحرمان من النوم ، مما يمهد الطريق لاستراتيجيات جديدة لمساعدة الناس على الحصول على نوم هانئ وهادئ .

إن الحصول على ما يكفي من النوم هو عنصر أساسي في الصحة العامة ويمكن أن يؤثر على القلب والعقل والوزن ، من المهم معرفة ما الذي يمنع الناس من الحصول على الراحة التي يحتاجون إليها حتى نتمكن من مساعدتهم في العمل نحو صحة أفضل .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *