كعكة الشوكولاتة الألمانية ليست ألمانية الأصل

كعكة الشيكولاتة الألمانية محبوبة من قبل العديد حول العالم ، حيث أنها بمثابة سيمفونية من طبقات الجمال التى تخطف أنفاس محبي الشيكولاتة  ، و لكن من المثير للاهتمام أن كعكة الشيكولاتة الالمانية ليست ألمانية الأصل ، حيث أنها سميت تيمنا باسم مخترعها “صموييل الألماني ” و هو خباز أمريكي الأصل بعد عودته إلى الولايات المتحدة في عام 1852 .

المخترع الأصلي لمسحوق الشوكولاتة الخام

صموييل الألماني كان خباز عاش فى منتصف القرن ال 19  ، و الذى استحدث مسحوق الشيكولاتة الداكنة (الخام) التى لم يسبق له الظهور من قبل ، حيث أنه توصل إلى مسحوق الشيكولاتة المصنع خصيصًا للخبز فى عام 1852 .

لمن يعود أصل هذه الوصفة

الوصفة التي عرفت باسم” كعكة الشيكولاتة الألمانية “ابتكرت فى عام 1957 على يد ربة منزل تدعى “جورجيا كلاى ”  ، ولكنها استغرقت أكثر من مئة عام حت أصبحت مشهورة على نطاق واسع ، كالعديد من الابتكارات الأمريكية الرائعة .

الاتحاد الأمريكي و شركة كرافت للأغذية

أخذ الاتحاد الأمريكي علم بها ، وتم الاشتراك بين كلا من شركة “الأغذية العالمية ” و شركة ” كرافت الغذائية ” ، وعملوا على نشر الوصفة على نطاق واسع حول العالم ، أدى ذلك الى ازدياد ملحوظ فى مبيعات “الكعكة الألمانية” و أصبح المفهوم العام حولها أن اسمها يعود الى منشاها الأصلي ، و من أسباب أيضا التمسك بهذا الاسم هو شعبية الوصفة الأم و التى أصبح لديها يوم قومي للاحتفال بها فى ال11 من يونيه .

لمن نقل صموييل حق ملكية كعكة الشوكولاتة الألمانية

صموييل الألماني و التي أخذت كعكة الشيكولاتة شهرته (لقبه) كاسم يعرف فقط بسبب انجازه الذى حققه عن طريق تلك الكعكة ، التى بيعت حق ملكيتها و تصنيعها منه مباشرة إلى ” ولتر بيكر” مقابل 1000 دولار و الذى يعادل الأن 50000 دولار نقدى ، حيث أن الربح الحقيقى ظهر فى مبيعات المائة عام التالية ، و زاد اهتمام الأسواق بالوصفة الأم إلى أن زادت مبيعات قرينتها المصنوعة بالحليب ، حيث ظهر أن الحليب يزيد من غنى مذاق الكعكة .

الدليل وراء أصل الكعكة الألمانية

ظهرت وصفة ل “كعكة الشوكولاتة الألمانية” لأول مرة في صحيفة دالاس ، تكساس في عام 1957 ، بعد أن تم إرسالها من قبل ربة منزل في دالاس ، ووفقًا لما ذكرته باتريشيا ريسو ، وهي المتحدثة باسم شركة كرافت للأغذية ، فقد استخدمت علامة تجارية من شوكولاتة تسمى “الألمانية” والتي تم تطويرها في عام 1852 ، بواسطة حلواني إنجليزي يدعى سام جيرمان ، والذي كان يعمل لدى شركة بيكر للشوكولاتة .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *