أهم المعلومات عن فيروس روتا

الفيروس العجلي أو فيروس روتا هو نوع من العدوى البكتيرية التي تصيب الأطفال دون سن الخامسة ، وهي عدوى شديدة وتنتقل بسهولة ، وهي تصيب الأطفال الصغار عادة ولكن يمكن أن تصيب البالغين ولكنها تكون أقل حدة .

وتشير مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أنه قبل إدخال لقاح الفيروسية العجلية في عام 2006 أدت هذه العدوى إلى :

400 ألف زيارة لطبيب الأطفال في الولايات المتحدة .

وما بين 55 ألف إلى 70 ألف إقامة في المستشفى .

وما بين 20 إلى 60 حالة وفاة .

وعادة لا يتم علاج هذا المرض باستخدام الأدوية ، فهي تشفى من تلقاء نفسها مع مرور الوقت ، ولكن الخطر الأكبر الذي تسببه هو الجفاف .

أعراض فيروس الروتا

تظهر أعراض المرض بشكل واضح في الأطفال ، ويمكن أن تظهر بعد يومين من التعرض للفيروس ، وأشهر أعراض المرض هو الإسهال الشديد ، وقد يصاحبه :

  • قيء .
  • براز أسود .
  • براز دموي .
  • التعب الشديد .
  • التهيج .
  • الجفاف .
  • ألم البطن .

ويعتبر الجفاف هو أكبر مصدر للقلق لدى الأطفال لأنهم أكثر عرضة لفقدان الإلكتروليت بسبب القيء والإسهال لذلك يجب أن تراقب الطفل جيدًا ، لملاحظة أي أعراض للجفاف مثل :

  • جفاف الفم .
  • برودة البشرة .
  • قلة الدموع عند البكاء .
  • انخفاض معدل التبول .
  • العيون الغائرة .

فيروس روتا عند البالغين

قد يعاني البالغين أيضًا من أعراض فيروس روتا ، ولكن درجته تكون أقل من الأطفال ، حتى أنهم في بعض الأوقات قد لا تظهر عليهم أي أعراض .

مدة الإصابة بفيروس روتا

أثناء العدوى قد يصاب الطفل بالحمى والقيء أولًا ، ثم يحدث الإسهال المائي بعد ذلك بثلاثة إلى سبعة أيام ، ويمكن أن تستمر الإصابة نفسها في البراز لمدة 10 أيام بعد اختفاء الأعراض .

ويجب زيارة الطبيب إذا لم تتحسن الحالة بعد يومين أو تفاقمت ، ويتم تشخيص الفيروس عن طريق تحليل عينة من البراز في المختبر .

انتقال فيروس روتا

ينتقل هذا الفيروس عن طريق الاتصال باليد أو الفم ، فإذا قمت بلمس شخص يحمل الفيروس ثم وضعت يدك على فمك فيمكنك أن تلتقط العدوى ، كما أن من أسباب انتقاله عدم غسل اليد بعد استخدام المرحاض أو تغيير الحفاضات للأطفال .

وعادة يكون الرضع تحت سن 3 سنوات هم الأكثر عرضة لالتقاط المرض ، كما تزيد الإصابات في أشهر الشتاء والربيع ، ويمكن أن يظل الفيروس على الأسطح لبضعة أسابيع بعد أن يلمسهم شخص مصاب ، ولذلك من الضروري تطهير جميع الأسطح إذا أصيب أحد أفراد الأسرة بالفيروس .

علاج فيروس روتا

لا توجد أي علاجات للقضاء على الفيروس وحتى مضادات الفيروسات والأدوية المضادة للإسهال التي لا تحتاج وصفة طبية ، والمضادات الحيوية .

والهدف من العلاج هو إبقاء الجسم رطب ومنع الجفاف طوال فترة عمل الفيروس في الجسم ، وإليك بعض النصائح يجب إتباعها طوال تلك الفترة :

شرب الكثير من السوائل .

شرب الحساء القائم على المرق .

تجنب الأطعمة السكرية أو الدهنية لأنها تزيد الإسهال .

تناول أطعمة خفيفة مثل الخبز والبسكويت المالح .

ويجب طلب الرعاية الطبية الطارئة إذا كان طفلك يعاني من :

القيء المستمر .

الإسهال المتكرر لمدة 24 ساعة أو أكثر .

عدم القدرة على الحفاظ على السوائل في الجسم .

حمى تصل إلى 104 درجة فهرنهايت (40 درجة مئوية) أو أعلى .

علامات الخمول .

اللقاح

تم توفير لقاح للفيروس منذ عام 2006 وهو يشمل :

روتاريكس للأطفال الرضع من عمر 6 إلى 24 أسبوعًا .

روتا تيك للأطفال الرضع من عمر 6 إلى 32 أسبوعًا .

وهذه اللقاحات تؤخذ بالفم ، ولا يتوافر لقاح لمن هم أكبر سنًا ، وهناك بعض الآثار الجانبية النادرة لهذا اللقاح ، منها الإسهال والحمى والتهيج والانغلاف المعوي .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *