دور التغذية والطعام في علاج مرض التوحد

يرجح العديد من خبراء علاج مرض التوحد أن هناك العديد من أصناف الطعام تساعد في التقليل من علامات التوحد سواء عند الأطفال أو البالغين ، بل ويؤمن العديد من الباحثين أن هناك علاقة قوية بين نشاط الدماغ وبين المعدة ، وبالتالي هناك أطعمة تؤثر على الدماغ والتي تؤثر بدورها على أعراض مرض التوحد .

ما هو سبب حدوث مرض التوحد عن الأطفال ؟
وجد أن الأطفال التي تعاني من التوحد يرتفع لديها معدل الخلايا الجذعية ، والتي تعتبر أساس الجهاز المناعي ، كما تلعب دور رئيسي في تقوية جهاز المناعة لصد الميكروبات والأمراض التي تسببها الجراثيم والتي تؤثر على بكتريا الجهاز الهضمي .

علاقة التوحد بالبروبيوتكس وصحة الجهاز الهضمي
وجدت العديد من الدراسات أن الأفراد التي تعاني من مرض التوحد ، عادة ما يكون لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي مثل القولون العصبي ، بل والأطفال التي تعاني من مرض التوحد ترتفع لديهم مستويات البكتريا الضارة ، وهي بكتريا الكولستريديا clostridia وتقل مستويات بكتريا سوتيريلا sutterrela .

كيف يعالج البروبايوتكس والطعام مشاكل الجهاز الهضمي مثل القولون العصبي :
الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي والمعدة ، يساعد في تقليل أعراض التوحد وبعض مشاكل الجهاز الهضمي ، التي يعاني منها مرضى التوحد مثل القولون العصبي ، وما يتبعه من أعراض مثل ألم في القولون وتقلصات وشعور بالانتفاخ وإسهال أو إمساك .

أطعمة يجب تجنبها مرضى التوحد :
– ألياف غير ذائبة .
– الدهون .
– الأطعمة الكربونية .
القهوة والكحوليات .
– المحليات الصناعية .

أطعمة يجب تناولها لتحسين أعراض مرض التوحد :
– البطاطس .
الجزر .
– البطاطا الحلوة .
– البنجر .
– الخس .
– القرع .
– المكرونة .
– الشوفان .
– الخبز الأبيض .
– الأرز .
– حبوب الأرز .
الموز .
– المانجو .
– البابايا .
– أعشاب البابونج والنعناع والشمر .
– أطعمة غنية بالبروبيوتكس مثل الزبادي .

فوائد الأطعمة التي تحتوي على بروبيوتكس في علاج مرض التوحد لدى الأطفال :
– تساعد الأطعمة الغنية بمادة البروبيوتكس على الحفاظ على وزن صحي للأطفال ، بل وتقليل الوزن الزائد لديهم .
– تعمل البروبايوتكس على تقوية جهاز المناعة لدى الأطفال .
– تحسن البروبيوتكس عملية هضم الطعام .
– تساعد البروبايوتكس على إنتاج فيتامين ب12 في الجسم مما يرفع معدل الطاقة .
– تحافظ البروبايوتكس على الجسم من الإصابة بنزلات البرد والانفلونزا .
– تمنع رائحة الفم الكريهة .
– تقضي على بكتريا الفم وفطريات الكانديدا .

لذا تعد البروبيوتكس مفيدة لصحة الجهاز الهضمي ، وأعراض التوحد ولكنها تسبب تكون الغازات وشعور بالانتفاخ ، مما يعد ذلك السلبية الوحيدة في تناول المواد التي تحتوي على بروبيوتكس .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *