كيف تتواصل مع أبنائك المراهقين  

يعتبر المراهقين نوع مختلف من البشر ، تصرفاتهم غير متوقعه وغالباً إهتماماتهم غيرنا نحن البالغين نميل أن نشتغل  و ننظف المنزل ، إذن كيف يمكننا التعامل مع هذه الكائنات المزاجية بعض الأحيان ؟ هؤلاء الأطفال اللطفاء و الرائعين تحوَلوا إلى كاائنات كل أحاديثها سخرية .

حسناً ، كوَني معلمة في الصف الثانوي و أم لمراهقان أتمنى أن اُنير بصيرتكم بعض الشئ ، إقرأوا هذا المقال بحرص وفي خصوصية لأنه اذا رأي إبنك المراهق هذا المقال لن يُصدم فقط لأنك تحتاج للقراءة لمعرفة كيف تتعامل معه ولكن قد يراك غير كُفء كما ينبغي . إبدأ بتدوين الملاحظات من خلال قراءتك للقائمة التالية .

خطوات التواصل مع المراهقين :

تكلم معهم عن الثقافة الشائعة
لا تتخيل أهمية هذا الأمر بالنسبة لهم ! تعتبر الموسيقى عالمهم فهي ليست مجرد شئ يسمعونه في غرفتهم بالليل . فالموسيقي تحتل كل الأوقات حتى في المدرسة اذا سُمح لهم بذلك . لا تفترض أن كل المراهقين يُفَضلون فنان معين مثل توباك ، تايلور سويف ، فقط لأنك تعرف مراهق آخر يفعل ذلك . المراهقين لكل منهم ميوله ، مثلهم مثل البالغين مُحددين جداً في أذواقهم الموسيقية من الهيب هوب الي الجاز الي الكلاسيك . حتى لو أخطأت التصرف قبل ، استمر في التحدث عن : الموسيقى، والألعاب ، والتلفزيون ، والأفلام . المراهقين يعيشون حسب ثقافتهم الشائعة و يتعلمونها ، دَعهم يعرفون أنك مهتم بحياتهم .

كن (غير رسمي) كاجوال
لا تكن جاد زياده ، سريع زيادة ، لا تكن رسمياً ولا تتصرف كأنك تعرف كل شئ ، كن منفتح للإستماع إليهم و حاول أن تكون هادئ الأعصاب .

إمزح معهم
حين تتطفل عليهم قليلاً يكون علامة عن الحب ، تبدو السخرية أدنى أشكال الفكاهه ولكنها هي الأسلوب االفكاهي المُفضل عند المراهق . كن ساخراً معهم قليلا ولكن تأكد دائماً أنهم يدركون أنك تقصد به المرح .

كن الطرف الناضج
فبقدر ما يريدونك أن يكون اسلوبك متساهل ، لا تستطرد كثيراً في ذلك . حتي يكون الأمر مهماً كن حازماً فتكسب إحترامهم و جيد لهم أن يعلموا أن هناك دائماً حدود . إذا كنت والد فكن والداً ، إذا كنت معلم فكن معلماً ، إذا كنت قائد فكن قائداً . هم بالفعل لديهم أصدقاء لكنهم يحتاجون شخص أكبر حاسم ومسئول عما يقول .

إعرف أهمية الأصدقاء
الأصدقاء هم كل شئ بالنسبة للمراهقين . الكثير من الأطفال كبروا في أجواء الطلاق ، عائلات تغيرت و أصبحت غير مستقرة و كان الأصدقاء هم من يملأون هذه الفجوة . ليس فقط لأنهم يتحدثون كل ليلة بل طوال اليوم من خلال الكتابة (الشات) ، إهتم بأصدقائهم و إفهم أنهم يعنون له كل شئ .

فقط كن نفسك
المراهقين يبحثون عن شئ حقيقي لأنهم يبحثون عن هويتهم ، فهم لا يريدونك أن تضع أقنعه وتتظاهر بشكل أكبر من حجمك ، هم يريدون معرفة حقيقتك حتي لو لم يُصرحوا بذلك . لا تخف منهم  فالموسيقي تبعهم تختلف عن التي إعتدنا عليها ، وهم أكثر معرفة منا آلاف المرات بالتكنولوجيا بخلاف ذلك هم لديهم نفس الإهتمامات و نفس المشاكل التي يمر بها كل المراهقين دائماً : أولاد ، بنات ، هوية ، إتجاهات ، هرمونات …. و يريدونك دائما بجانبهم حين يحتاجونك .. الناضج .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *