مميزات القراءة مع طفلك

مميزات القراءة مع طفلك
إذا كنت تريد أن يكون طفلك متميِّز اجتماعيًا و تعليميًا على أقرانه هناك طريقة رائعة لتحقيق هذا الأمر ، وذلك من خلال السماح له بالتعرض النشط للغة في سن مبكرة ، يمكنك تحقيق ذلك من خلال التواصل معه بأكبر قدر ممكن وهذا يشمل التحدث معه والقراءة له ويمكنك أن تبدأ هذا الأمر حتى من لحظة ولادة طفلك ، لا تقلق إذا كان طفلك لا يفهم ما تقرأ ، فالشىء المهم هنا هو قضاء وقت ممتع معه ، والتحدث معه ، وقد أظهرت الدراسات أن الأطفال الغير مكتملى النمو ، الذين يتعرضون للقراءة بينما هم في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة ، لديهم مهارات لغوية أفضل عندما يكبرون .

هناك العديد من الفوائد التى يمكن الحصول عليها من القراءة لطفلك منها :
معرفة المفردات الكبيرة للكلمات ، تعلُّم كيفية استخدامها ، فهم أفضل وأسهل لعلم الصوتيات (نظام تعلم القراءة من خلال ربط الأصوات مع الرموز) ، ربط الحروف (وبعد ذلك الكلمات) مع الكلمات التى تستخدمها ، تعلم الحروف الأبجدية تدريجيًا .

وهناك الكثير من الفوائد الأخرى التى يمكن أن تحصل عليها من القراءة لطفلك :
يساعد على تعزيز قدرته المعرفية ، فى هذا الوقت ، تنمو مفرداته على قدمٍ وساق
القراءة تساعد على “تغذية” فضوله والتعطش لتعلُّم الأبجدية والألوان والأشكال والطقس والحيوانات والمواسم ، وأي شىء تحت الشمس ، عليك اختر كتاب به الكثير من صور الأشياء التى يمكن أن يراها ويسمِّيها أيضًا ، القراءة تسمح لك بقضاء وقت ممتع مع طفلك ، وهذا يساعدك على بناء علاقة قوية بينكما ، وخاصةً إذا كنت تبذل الجهد في أوقات القراءة الخاصة بك ، هذا يسمح لطفلك أن يتحد معك ويقوِّى تلك الروابط الخاصة ،
القراءة بصوتٍ عالٍ لطفلك يمكن أن تساعده على الانتقال من كونه طفل صغير لطفل أكبر سنًا، على سبيل المثال ، سماع القصص عن الأطفال الصغار الآخرين الذين يواجهون نفس المشكلة التى يواجهها ، يمكن أن تساعده على إدارة مخاوفه أو إحباطه ،  إذا كان يشعر بالقلق بأنه يوجد وحوش تحت سريره ، فاستخدام قصة طفل آخر و كيف عالج مشكلة مثل هذه المشكلة ، قد تساعده على تخفيف مخاوفه ، وقت قراءة منتظم لأن الأطفال والرضع بطبيعتهم يحبون الانتظام والروتين ، فهذا يجعلهم يشعرون بالأمان و الراحة ، لذا ، حاول أن تتأكد من أن جلسات القراءة تحدث في وقت مماثل (و كل يوم، إن أمكن) ، على سبيل المثال ، وقت القيلولة أو وقت ما قبل النوم ، إذا كان طفلك نشطًا جدًا ، حاول أن تجلسه على ركبتيك أو أن تحتضنه ، معظم الأطفال الصغار يحبون حملهم عن قرب ، لأن هذا يجعلهم يشعرون بالأمان والراحة ، مما يعزز وقت القراءة فى جو سعيد و مريح .

إستخدم دائماً الكتب أو المواد المناسبة لعمر طفلك أثناء القراءة معه :
يمكنك أن تبدأ مع طفلك بكتب بسيطة للأطفال الصغار (غالبًا ما تكون عناوينها تمامًا مثل كلمات الطفل الأولى) ، ويمكنك أيضًا أن تدعه يختار الكتاب الذى يريد أن يقرأه بنفسه ، لا تقلق إذا اختار طفلك نفس الكتاب كل يوم لعدة أسابيع ، أو حتى لعدة أشهر ، هذا أمر طبيعي ، فقط قم بإدخال كتب جديدة في نفس الوقت لتظهر له أن هناك أكثر من ذلك بكثير للاستمتاع ، كتب الأطفال الصغار عادةً ما تكون ذات صفحات سميكة يسهل لهم التعامل معها بسهولة ، ذلك لأنه لا تزال أيديهم غير متمكنة بما فيه الكفاية للتعامل مع كتاب عادى ، وبالإضافة إلى ذلك، هذه الكتب أكثر تحملاً حتى تتمكن من السماح له بالتعامل معها بنفسه دون أن تقلق من أنه قد يمزق صفحاتها .

تأكد من تخصيص الوقت فقط للقراءة مع طفلك :
وهذا يعني إيقاف تشغيل التلفاز وترك الهاتف بعيدًا ، كذلك من الأفضل أن تكون معبِّرًا بقدر الإمكان أثناء قراءتك ، فلا تخجل من تمثيل الأدوار المختلفة كلٍ بصوت مختلف (تمامًا مثل المُهِرِّج) ، وأيضًا استخدام دُمى اليد كدعائم لما تقرأه ، حاول أيضًا أن تشركه معك عن طريق التصفيق أو الغناء معك والكتب التى تحتوى على صور تعتبر أكثر فاعلية لأنك تستطيع أن تطلب من طفلك تسمية الأشياء فى الرسوم التوضيحية أو الصور ، يمكنك استبدال بعض الشخصيات فى الكتاب مع أشخاص حقيقيين، على سبيل المثال ، استخدام اسم طفلك فى مكان بطل القصة ، و قبل الذهاب إلى الصفحة التالية ، يمكنك أيضًا أن تسأله أسئلة مفتوحة مثل “فى رأيك، ماذا سيحدث بعد ذلك؟”، وهذا سوف يشجع طفلك على التفكير فى القصة التى تقرأ والمشاركة بشكل أكثر نشاطًا فى أوقات القراءة فيما بعد ، بالإضافة إلى القراءة له ، يمكنك أيضًا تشجيع مهاراته الاجتماعية واللغوية من خلال التحدث إليه على مدار اليوم ، و أنشطة أخرى مثل الغناء معه ، ولعب ألعاب إيقاعية ، أو حتى تأليف القصص الخاصة بكما معًا .

لا حدود للوصول إلى مكان الكتب :
يجب ألا تكون أوقات القراءة الخاصة بك مع طفلك هى الأوقات الوحيدة التى يكون لطفلك فيها الحق للوصول إلى الكتب ، لذا ، تأكد من أن كتبه يمكن الوصول إليها بسهولة فى جميع الأوقات ، و ذلك عن طريق تركها فى أماكن يمكن الوصول إليها ، مثلاً ، فى سلة مخصصة للكتب بجانب لعبه ، أو على الرفوف المنخفضة بالقرب من سريره ، يجب عليك أيضا أن تتعود أن تُبقى معك بعض الكتب ، على سبيل المثال في السيارة أو عند زيارة الطبيب.

تذكر الهدف من القراءة مع طفلك هو تقوية الروابط والعلاقة معه، لذلك ، يجب  الحد من الوقت الذى يقضيه طفلك مع أى نوع من أنواع الآلات على سبيل المثال: التلفزيون، ألعاب الفيديو ، الهواتف الذكية ، إلخ .

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *