علامات وأعراض تعرفك أن الكبد لا يعمل بالكفاءة المطلوبة

صحة كل شخص تعتمد على مدى كفائة الجسم في إزالة السموم ، مع التعرض للسموم البيئية ومنتجات العناية بالجسم السامة والأغذية المصنعة ، فمعظم الناس في حاجة ماسة إلى التخلص من السموم الخطيرة ، عن طريق تطهير الكبد .

واحدة من الطرق الرئيسية التي يتخلص بها الجسم نفسه من السموم هو من خلال الكبد ، في الواقع الكبد هو واحد من أصعب الأجهزة العاملة في الجسم ، ويعمل بلا كلل لإزالة السموم ، فهو يعمل على أنتاج الصفراء اللازمة لهضم الدهون ، وأيضاً تكسر الهرمونات ، وتخزين الفيتامينات الأساسية والمعادن والحديد ، وعندما لا يقوم الكبد بوظيفته بكفاءة ، لا يمكن هضم طعامنا بشكل صحيح ، وخاصة الدهون ، وإليكم بعض من الوظائف الأساسية للكبد :

  • معالجة المواد المغذية التي تمتصها الأمعاء بحيث يتم امتصاصها بشكل أكثر كفاءة .
  • تنظيم تكوين الدم لتحقيق التوازن بين البروتين والدهون والسكر .
  •  تدمير خلايا الدم الحمراء القديمة .
  • إنتاج المواد الكيميائية الأساسية للمساعدة على تجلط الدم بشكل صحيح .
  • تكسير الكحول والأدوية .
  • إنتاج البروتينات الأساسية والكوليسترول .
  • إزالة السموم من مجرى الدم ، بما في ذلك البيليروبين والأمونيا وغيرها .
  • تخزين المعادن والحديد وفيتامين أ .

لكي يقوم الكبد برعاية الجسم ، يجب أن يكون الكبد قادراً على أداء وظيفتة على النحو الأمثل ، فكثير من الناس يعتقدون أن أمراض الكبد تتمحور حول تليف الكبد الناجم عن الكحول ، فمع أن تليف الكبد هو حالة صحية خطيرة ، ولكن خلافاً للفكر السائد ، فإدمان الكحول ليس هو السبب الوحيد ، في الواقع هناك عدد من العوامل التي يمكن أن تؤدي إلى تليف الكبد مثل :

  •  تناول المحار غير المطبوخ .
  • بعض الأدوية (بما في ذلك الأسيتامينوفين) .
  • سوء التغذية المزمن .
  • تناول الفطر البري السام  .
  • التعرض للمواد الكيميائية .

يحدث تليف الكبد عندما يحل نسيج الندبات وآثار الجروح محل الخلايا السليمة في الكبد ، ومع استمرار نمو الندبات ، تتضاءل قدرة الكبد على العمل ، ويصبح فشل الكبد هو الخطوة البيولوجية القادمة ويحدث عندما يخلق ندباً الكثير من الضرر الذي يعيق خلايا الكبد عن العمل .

الكبد ينظف بشكل فعال ويزيل السموم
اليوم نحن نواجه الكثير من السموم البيئية التي تحدث في منازلنا وأماكن عملنا وفي إمداداتنا الغذائية ، فمن الضروري لصحتنا العامة الحفاظ على الكبد ليعمل بشكل صحيح ، في ما يلي بعض عوامل الخطر المرتبطة بوظائف الكبد المتدهورة مثل :

– انخفاض مستويات البوتاسيوم .
– تعاطي الكحول الثقيلة .
– استخدام المخدرات عن طريق الحقن .
–  نقل الدم قبل عام  1992
– التعرض لبعض المواد الكيميائية الصناعية والسموم البيئية .
– الجنس غير المحمي .
– السمنة واتباع نظام غذائي مرتفع في الدهون المشبعة ، والأطعمة المصنعة .
– الوشم أو ثقب الجسم .
– مستويات عالية من الدهون الثلاثية في الدم .
– تناول الأدوية بما في ذلك الاسيتامينوفين .
– اصابات فيروسية .
–  أمراض المناعة الذاتية .

علامات وأعراض الكبد لا يعمل على النحو الأمثل
إذا كنت قد لاحظت مؤخراً أي من الأعراض المذكورة أدناه ، فيمكن أن تكون تعاني من ضعف في وظائف الكبد ، من المهم بشكل خاص النظر في هذه الأعراض :

  •  الانتفاخ والغازات .
  • ارتجاع الحمض وحرقة المعدة .
  • الإمساك .
  • أصفرار الجلد  أو العينين (أحد أعراض مرض اليرقان) .
  • عدم القدرة على فقدان الوزن .
  • ضغط الدم المرتفع .
  • المزاجية ، والقلق أو الاكتئاب .
  • البول الداكن .
  • التعب المزمن .
  • التعرق المفرط .
  • الأصابة بالكدمات بسهولة .
  • ضعف الشهية .

لحسن الحظ يمكنك المساعدة في تحسين أداء الكبد ، من خلال تطهير الكبد الشامل ، فيمكنك البدء في الشعور بالتحسن في غضون بضعة أسابيع .

تطهير الكبد
أن عملية تطهير وإزالة السموم من الكبد والقولون يساعد على التخلص من المبيدات والأدوية والمعادن الثقيلة وبقايا علاج السرطان ، مما يؤدى إلى خلايا كبد صحية .

للحفاظ على الكبد صحي خلال السنوات القادمة ، يجب القيام دورياً على مدار 24 ساعة بتطهير الكبد .

يجب الحفاظ على اتباع نظام غذائي صحي خالي من الأطعمة المصنعة،ويحتوي على كميات كبيرة من الخضروات والبقول والحبوب الكاملة .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *