طريقة عمل غسول للفم للتخلص من الرائحة الكريهة

بالطبع لا يوجد شيء أسوأ من رائحة الفم الكريهة ، سواء رائحة الفم في الصباح أو رائحة الفم بعد تناول الثوم ، وإن كنت لا تريد أن تكون الشخص محط نفور أصدقائك وزملائك طوال اليوم فعليك علاج رائحة الفم تلك .

حيث أن رائحة الفم الكريهة يمكن أن تكون محرجة ، وهناك الكثير من الأسباب المختلفة التي قد تكون سبب تلك الرائحة ، حيث يمكن أن تنبعث رائحة الفم الكريهة من ما تأكله وتشربه أو من التدخين أو من بعض الأدوية أو نزلة البرد أو مشاكل في اللثة أو حالة مرضية معينة .

ولكن السبب الأكثر شيوعًا لرائحة الفم الكريهة هو عدم النظافة الشخصية ، حيث أن البكتيريا التي تتراكم على أسنانك ، وكذلك على لسانك واللثة يمكن أن تنتج الغازات غير جيدة  الرائحة ، وهذه البكتريا مسئولة أيضًا عن أمراض اللثة وتسوس الأسنان ، حيث تقوم البكتريا بتكسير الطعام وتطلق رائحة الفم الكريهة ، لذلك فإن أسهل طريقة لمكافحة رائحة الفم الكريهة هو ممارسة روتين نظافة الفم بطريقة جيدة وبصفة مستمرة .

ولكن العديد من أنواع غسول الفم الشائعة تحتوي على كميات كبيرة من الكحول ، والتي بدورها يمكن أن تجفف فمك وتسبب رائحة الفم الكريهة ، ومادة الكلورهيكسيدين هي عنصر آخر غالبًا ما يُستخدم في صنع غسول الفم ، ولكنه يسبب تغير في براعم التذوق الموجودة على اللسان لذا لا يفضل استخدمها على المدى الطويل .

وفيما يلي وصفة لعمل غسول الفم التي تُبقي فمك نظيف بل وأنفاسك منتعشة :

المكونات :
1 ملعقة كبيرة من زيت الكزبرة
32 قطرة من زيت شجرة الشاي
16 قطرة من زيت النعناع
1 كوب ماء مقطر
3 ملعقة كبيرة صودا الخبز (اختياري)

الطريقة :
في برطمان زجاجي قم بوضع الماء المقطر مع زيت الكزبرة وزيت شجرة الشاي وزيت النعناع ، وقم بغلق البرطمان ورج جيدًا حتى تتجانس المكونات ، ثم قم بإضافة صودا الخبز وضع الغطاء مرة أخرى وقم بالرج جيدًا مرة أخرى .

طريقة الاستخدام :
قم باستخدام حوالي ملعقة كبيرة ونصف لشطف فمك بعد غسل أسنانك بالفرشاة ، وقم بالغرغرة لمدة دقيقة تقريبًا ولا يجب بلع الغسول ، بل يجب التخلص منه وبصقه بعد الغرغرة حيث يحتوي على زيوت أساسية لا يجب تناولها .

بعض فوائد المكونات المستخدمة في عمل غسول الفم :
 
زيت شجرة الشاي:
زيت شجرة الشاي له خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات قوية حيث يقتل 
البكتيريا السيئة التي يمكن أن تسبب مشاكل في فمك وتشير الدراسات التي أجرتها مجموعة من الباحثين في استراليا ، أن البكتريا الموجودة في الفم هي المسؤولة عن تسوس الأسنان بل أن زيت شجرة الشاي فعال بشكل خاص لأولئك الذين هم عرضة لالتهابات الفم الفطرية أو البكتيرية عند استخدامه بمثابة غسول للفم يوميًا .

زيت النعناع:
زيت النعناع له خصائص مضادة للميكروبات أيضًا ويمكن أن يزيل رائحة الفم الكريهة بالإضافة إلى أنه يضيف  نكهة النعناع اللطيفة ، كما أن
زيت النعناع فعال للغاية في قتل البكتيريا اللاهوائية ، ونوع من البكتيريا التي تنمو في بيئة بها نسبة أكسجين قليلة مثل الفم ويمكن أن تسبب أمراض اللثة .

 صودا الخبز:
في حين أن هذا قد يبدو عنصرًا غريبًا للبعض لكن لك أن تتخيل أن العديد من مستحضرات الأسنان تحتوي في مكوناتها على صودا الخبز ، حيث
تساعد في مكافحة رائحة الفم الكريهة وتعادل الأحماض الموجودة في فمك بل وتقلل بقع الأسنان .

المياه المقطرة:
مياه الصنبور يمكن أن تحتوي على الكلور والزئبق والفلوريد والنترات ، وربما تحتوي على بعض المواد المسببة للسرطان مثل الكروم لذا يفضل استخدام الماء المقطر لأنه أنقى من ماء الصنبور .

زيت الكزبرة :
زيت بذور الكزبرة يساعد على التخلص من رائحة الفم الكريهة بل ويمنع قروح الفم .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *