أشهر 10 شائعات صحية وحقيقتها

لا شكَّ أنَّ جزء كبير من البشر يؤمنون بالشائعات ويطبقونها على حياتهم ، وهذا الأمر ليس مرتبطاً ببلد أو منطقة بعينها ، فهو منتشر في كل أنحاء العالم ، بعض من هذه الشائعات يحمل وراءه حقائق ، ولكن طريقة نقل وتداول هذه الحقائق أدَّت إلى تحريفها تدريجياً .

لكن على الجانب الآخر ، فإن بعض الشائعات التي ورثناها ما هي إلَّا أكاذيب لا تستند إلى أي إثباتات علمية  أو أسباب منطقية ، مما قد يُسبب أضرارا بالغة الخطورة ، دعونا نتناول بعض الشائعات المتعلقة بالصحة وما يدور حولها من حقائق.

الشائعة (1) : اللقاحات دائماً آمنة ، فهي تحمي من الأمراض .
اللقاحات هي أعظم شىء منحته العلوم الطبية للحضارة الإنسانية ، وستبقى غالية الثمن دائماً ، لكن يجب علينا البحث وراء استخداماتها وآثارها الجانبية ، فواحدة من أشهر الشائعات الصحية أن اللقاحات هي الحل الأوحد لجميع المشاكل الصحية ، كما يُمكن تناولها على أي حال .

الحقيقة : هي أن اللقاحات إذا أُخِذت بجرعة زائدة أو دون استشارة طبية سليمة ، قد يكون ضررها أكبر من نفعها .

لذا فإن تناول اللقاحات بعد استشارة الطبيب وبالجرعة الموصَى بها ، وعن طريق مراكز الصحة المعروفة أمر ضروري من أجل الاستفادة منها.

الشائعة (2) : وجود الفلورايد بالماء يُقلل من مخاطر الإصابة بتسوس الأسنان.
هناك مفهوم شائع لدى الناس أن وجود الفلورايد في مياه الشرب يُقلل فرص تسوس الأسنان عند الأطفال ، هذا صحيح بعض الشىء ، لكن لابد من الانتباه أيضاً لأن وجود الفلورايد في الماء قد يُسبب العديد من المشكلات في الصحة والأسنان لا يُمكن إهمالها .

الحقيقة : أن حتى أولئك الذين يسمحون بوضع الفلورايد في الماء ، يعرفون أن فائدة الفلورايد تتحقق من مُجرَّد تطبيقه على الأسنان من الخارج فقط ، أما مسألة بلعه مع مياه الشرب فما زالت تحمل العديد من التساؤلات ، خصوصاً بعدما تبيَّن أنَّ ابتلاع كمية كبيرة من الفلورايد تسبب مشاكل صحية تتراوح بين حالات تسمم ، وانخفاض معدل الذكاء ، وتلف الغدة الدرقية.

لذا فإن هذا المُعتَقد يُعتَبر شائعة لأن فائدة الفلورايد تتحقق من تطبيقه خارجياً ، وبنسب معيَّنة.

الشائعة (3) : الشمس تُسبب سرطان الجلد.
هذه واحدة من أكثر الشائعات الصحية انتشاراً ، وهي تتعلق بالميلانوما وهو أخطر أنواع سرطان الجلد ، والذي تيسبب الوفاة بين الكثير من مرضى السرطان ، لكن على الرغم من هذا ، فلا يوجد دليل علمي قوي يُثبت تورُّط أشعة الشمس في الإصابة بسرطان الجلد.

الحقيقة : ‏هي على العكس من هذه الشائعة ، فقد أثبتت الدراسات أن التعرُّض لأشعة الشمس يمد الجسم بفيتامين د ، والذي من شأنه أن يقاوم حدوث سرطان الجلد.

الشائعة (4) : الدهون المُشبَّعة تسبب أمراض القلب.
في عام 2002 ، أصدر مدير مجلس الغذاء والتغذية بياناً يوصي بعدم ضم الدهون المشبعة إلى أنظمتنا الغذائية ، وذلك لما تسببه من أمراض القلب ، ومن هنا أصبحت هذه المعلومة غير المُثبَتة طبياً هي الأكثر شيوعاً بين الناس.

الحقيقة  : أن الدهون المشبَّعة سواء الحيوانية أو النباتية تحتوي على قيمة غذائية عالية ، فهي تساعد في بناء خلايا الجسم ليعمل بشكل جيد ، كما أنها تعتبر غذاء القلب الذي يساعد على سلامته وقوة أدائه.

الشائعة (5) : الصويا غذاء صحي.
هذه المعلومة غير مثبتة علمياً ، فعلى الرغم من احتوائها على نسبة عالية من البروتين ، إلا أن الفائدة من تناول منتجات الصويا المصنعة مازالت غير مؤكدة.

الحقيقة : هي على العكس من ذلك ، لقد أثبتت العديد من الدراسات أن تناول منتجات الصويا الغير مُختمرة يُسبب العديد من الأمراض ، بدايةً من مشاكل الهضم ، ووصولاً إلى أمراض القلب والسرطان ، كما أن تناول الصويا العضوية المختمرة بطريقة مناسبة له فوائد صحية ، لكن بشرط عدم الإفراط في تناولها.

الشائعة (6) : شرب الماء 8 مرات يومياً.
هناك شائعة أخرى عن ضرورة شرب ثمانية أكواب من المياه يومياً ، وبالرغم من حقيقة أن بقاء الجسم رطباً هو أمر في غاية الأهمية ، إلا أن بعض الدراسات أثبتت أن شرب كميات كبيرة جداً من الماء قد يضر بالجسم.

الحقيقة : أن احتياجنا للماء يختلف من شخص إلى آخر ، لذا يجب مراعاة هذه الفروق وعدم المبالغة في الأمر وجعل الثمانية أكواب قانونا .

الشائعة (7) : فيتامين ج يمنع البرد.
من المعروف أن تناول فيتامين ج بشكل يومي يقيك من نزلات البرد ، لكن الحقيقة أن الإصابة بالبرد وتناول فيتامين ج كمكمل غذائي ليسا مرتَبِطَين ببعضهما البعض .

الحقيقة :  وبناءا على دراسة سابقة ، فإنَّ تناول جرعات منتظمة من فيتامين ج باستطاعته أن يُقلل من حدة نزلات البرد بعض الشىء ، فبالرغم من أن تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج يقوي المناعة ويفيد الصحة بشكل عام ، إلا أن تناوله في صورة مكملات غذائية يُفضَّل أن يكون تحت إشراف طبي.

الشائعة (8) : المُحليات الصناعية غير ضارة وتفيد في خسارة الوزن.
من الشائعات الصحية المتداولة أن المُحليات الصناعية آمنة على الصحة ، ومسموح بها لمرضى السكر ولمن يرغبون في خسارة وزنهم ، فهي تُستخدم لحلية الطعم فقط ولا تحتوي على أي سعرات حرارية .

الحقيقة : بينما الحقيقة أن هذه المُحليات تحتوي على سعرات حرارية فارغة ، والتي من شأنها أن تسبب زيادة في وزن بعض الأشخاص ، ففي الحقيقة هناك العديد من الدراسات تفترض أن المحليات الصناعية تحتوي على مواد ضارة من شأنها أن تُدمر الصحة مع الاستخدام المتواصل على المدى البعيد.

الشائعة (9) : تناول الطعام ليلاً يُسبب السمنة.
بغض النظر عن مدى انتشار تلك الشائعة التي تعتبر تناول الطعام ليلاً من مسببات السمنة .

الحقيقة : هي أن وقت تناول الطعام لا يهم ، وإنما المهم هو نوعية وكمية الطعام الذي تتناوله بغض النظر عن توقيته ، مع ذلك فإن تناول الوجبات في أوقات ثابتة ، هو عادة صحية تعمل على انتظام الجسم ، كما أن الحرص على وجود فترة زمنية بين وجبة العشاء والنوم يعطي الجهاز الهضمي فرصة القيام بعملية الهضم .

لكن على أي حال ، لتتجنب الإصابة بالسمنة احرص على استهلاك حاجتك فقط من السعرات الحرارية ، واستهلاك تلك السعرات في نشاطات يومية فحسب.

الشائعة (10) : جميع البكتيريا ضارة.
تُعتبر هذه شائعة صحية في غاية الأهمية ، فمن المعروف أن البكتيريا تُسبب الأمراض .

الحقيقة : هناك ما يزيد على 1000 سلالة مختلفة من البكتيريا تساعد على الوقاية من أمراض متعددة ، فتلك البكتيريا النافعة هي التي توجد داخل أجسامنا لتؤدي وظائف متنوعة مثل تعزيز المناعة والحفاظ على الصحة.

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *