العلاج بالضحك .. أسلوب حديث لعلاج مرضى السرطان

أثبتت الدراسات أن العلاج بالضحك أو ما يسمى Humor Therapy ، هو اتجاه جديد لتحفيز قدرة الجسم على مواجهة مرض السرطان ، بل وتقليل الشعور بالتوتر الواقع عليهم ، وقد يغيب عن أذهان الكثير منا دور الضحك في حال الإصابة بمرض السرطان ، لكن الضحك وخفة الظل تساعد على التعامل مع كل أنواع التوتر ، ومنهم التوتر الحادث بسبب الإصابة بمرض السرطان .

العلاج بالضحك ليس مزحة بل حقيقة :
يشمل العلاج بالضحك الخاص بالسرطان على إطلاق النكات والضحكات والمزح الطريفة والفكاهات ، التي تساعد على تقليل الشعور بالقلق والتوتر والألم المصاحب لمرض السرطان ، فالعلاج بالضحك هو علاج حقيقي ومُكمل لعلاج السرطان ، فهو يستخدم مع الأنواع المختلفة لعلاج السرطان .

الغرض من استخدام العلاج بالضحك مع مرضى السرطان :
– تحسين الحالة المزاجية .
– العلاج بالضحك يساعد على الشعور بالاسترخاء .
– يقلل الشعور بالتوتر والقلق .
– العلاج بالضحك يُحسن نمط الحياة العامة لدى مرضى السرطان.

وبالرغم من أن العلاج بالضحك لا يؤثر مباشرة على السرطان كونه مرض عضوي ، بل يساعد على تحمل الألم الناتج عن المرض ، بل ويعطي شعور بالتحسن بل ويزيد من تقبل الشخص للمرض،  ويساعد على تقبل المريض واستجابة جسم المريض للعلاج .

بل وهناك دراسة أثبتت أن الضحك يساعد على تحفيز مناعة الجسم ، وهو شيء مهم لدى مرضى السرطان لأن جهاز المناعة هو الذي يحارب ويقاوم مرض السرطان ، ونظرًا لأن الشعور بالتوتر يُعد عدو أول للصحة البدنية والنفسية ، فيعد العلاج بالضحك وسيلة فعالة للتخلص من التوتر وآثاره السلبية على صحة الجسم .

بل ووجد أن الضحك أثبت فاعليته في علاج سيدة تبلغ من العمر 53 عام ، وتدعى بريندا سكرج Brenda Scruggs من مدينة فرانكفورت ، واستطاعت السيدة أن تتعافى من مرض سرطان الثدي وتستجيب بطريقة أسرع للعلاج .

بل وأحد الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي الذي خضعت له تلك السيدة هو الإسهال ، ولكن عانت تلك السيدة من الإمساك المزمن ، وقد شاركت بفاعلية وتأثير الضحك على المرض ، حيث اعتادت على خلق جو من المرح على ما تمر به من أحداث يومية .

وأشادت بأن ما كانت تفعله من خفة الظل وروح المرح والمزح على المواقف اليومية المختلفة ساعدها كثيرًا في تخطي المرض ، بل ودعم تأثير العلاج في مقاومة مرض السرطان .

حقًا فالمرح والضحك لا يساعد فقط في علاج مرض السرطان ، بل يقلل من الشعور بالتوتر والضغط ويحسن الحالة المزاجية فبالفعل الضحك هو أفضل علاج .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *