مخترعين لم يحققوا أي مكاسب من اختراعاتهم

تنتشر فكرة قديمة ، تقول إذا كنت تريد تكوين ثروة فعليك اختراع شيئًا ما ، وقد استطاع عدد كبير من المخترعين تحقيق ثروة من وراء اختراعاتهم ، ولكن هناك البعض أيضًا لم يستطيعوا تحقيق أي أموال ممن وراء اختراعاتهم ، أو حققوا بعض الأرباح البسيطة بصعوبة ، وهناك بعض الاختراعات التي يتم استخدامها بشكل يومي و ملايين المرات ، وسوف نستعرض بعض من هؤلاء المخترعين :

كاثرين هتنجر :
إذا كنت تقرأ هذا الكلام في المستقبل مثل عام 2019م ، فإنك ربما لن يكون فكرة عن لعبة الدوار المتململ – سبنر – ولكن في الوقت الحالي فهي من أكثر الألعاب انتشارًا على مستوى العالم ، وقلما ما تجد شخص دون الثامنة عشر من عمره لا يحمل تلك اللعبة الدوارة ، ومن شأن هذا أن يكون شيء جيد بالنسبة لكاثرين هتنجر التي حصلت على براءة اختراع هذا التصميم ، لولا أنها  اضطرت إلى التخلي عنها في عام 2005م لأنها لم تكن تملك مبلغ 400 دولار لتجديدها ، وربما يمثل هذا القرار كابوس بالنسبة لها الآن ، لأنها لو احتفظت بهذه البراءة لأصبحت مليونيرة الآن .

جون ووكر :
قد تعتقد أن فكرة عصا صغيرة للحصول على النار معروفة منذ ملايين السنين ، ولكن في الحقيقة فإن الثقاب لم يكن معروف حتى عام 1824 ، حين اخترعه كيميائي بريطاني يدعى جون ووكر ، وقد كان ووكر مختلفًا عن كل أقرانه ، وقد قام بتجربة الكثير من المواد الكيميائية ، ولكنه حين قام بلصق قطعة من الكبريت في عود من الخشب وكشطها في سطح خشن اشتعلت النار ، ولكن ووكر رفض تسجيل براءة اختراعه لأنه مهتم بالتأكد من سلامة اللهب ، ولذلك تم انتشار اختراعه وبيع بملايين الدولارات دون أن يحصل ووكر على سنت من الأرباح .

دايسوكي إينو :
من الصعب أن نفكر أن الظاهرة الثقافية التي حققت أوسع انتشارًا على مستوى العالم وهي الكاريوكي لم يحقق صاحبها أي سنت من ورائها ، كان دايسوكي إينو مخترع آلة الكاريوكي يعمل طبالًا في فرقة موسيقية يابانية ، وكانت الفرقة تسمح للجمهور بالصعود على خشبة المسرح واستخدام آلاتهم المفضلة ، وفي أحد المرات طلب أحد الرواد من دايسوكي أن يسجل له أحد المسارات الموسيقية حتى يتمكن من الغناء بدون الفرقة ، و بدأت آلة الكاريوكي في الظهور عام 1971م ، وقام دايسوكي بإنتاج 11 وحدة من جهاز جوك 8 ، وهي آلة لها شريط وميكروفون ، ولكن دايسوكي لم يحصل على براءة اختراع لآلته ، ولم يمض وقت طويل حتى انتشرت في جميع أنحاء طوكيو .

تيم برذرز- لي :
لن كنت تتمكن من قراءة هذا المقال بدون اختراع تيم برذرز- لي ، فقد اقترح أثناء عمله في شركة CERN في الثمانينات طريقة لتبادل النصوص عبر الانترنت ، وخلق ما يعرف الآن بشبكة الويب العالمية ، وقد أطلق برذرز بروتوكوله ووضعه موضع التنفيذ دون أن يقوم بتسجيل براءة اختراعه ، ولم يمض وقت طويل قبل أن تنتشر الفكرة ويستخدمها الجميع ، ولكن دون أن يجني برذرز أي عائد من وراء فكرته ، ولكنه حاز لقب فارس من بريطانيا .

رون كلاين :
يوجد في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها مئات النسخ من اختراع رون كلاين ، و هو واحد من أهم التطورات الرأسمالية الحديثة على الإطلاق ، لأنه اخترع الشريط المغناطيسي الموجود على الجزء الخلفي من بطاقة الائتمان مما يتيح لك تفحص حسابك البنكي وسحب الأموال ، وقد كان فيما سبق على موظفين البنوك البحث في قاعدة بيانات عملاقة ، إلى جانب تجديد ملايين من أشرطة التخزين التالفة سنويًا ، وقد استخدم رون نفس التكنولوجيا القديمة المستخدمة في أشرطة التخزين وقام بإنشاء الشريط الموجود على الجزء الخلفي من البطاقة وقام بترميز الأرقام داخله ، وقام أيضًا باختراع الماسح الضوئي الذي يقرأ البيانات ، وقد تم تنفيذ الفكرة من قبل إحدى الشركات الكبرى ولم يستفيد رون من هذا الاختراع ولكنه استفاد من اختراعات أخرى .

هولونياك الابن :
كان هولونياك الابن يعمل مهندسًا في شركة جينرال إليكتريك ، وقد اقترح مزج مادة زرنيخيد الجاليوم مع فوسفيد الجاليوم لإنتاج الضوء ، ولكن الكيميائيين بالشركة قد سخروا منه حتى تم إنتاج مصابيح الليد بالفعل في عام 1963م ، وقد أجرى هولونياك مقابلة مع ريدر دايجيست وتوقع فيها أن تحل المصابيح الليد محل المصابيح العادية في يوم من الأيام ، ولكن هولونياك لم يتوقف عند هذا الحد ولكنه عمل في جامعة أنديانا على تطوير مصابيح متعددة أخرى ، وقد قام بتطوير الليزر المستخدم في مشغلات الأقراص المدمجة ، ولكنه لم يحصل على أي نقود مقابل اختراعه الأول .

لاسلو بيرو :
ولد لاسلو في المجر ، وكان يشعر بالإحباط من الأقلام الحرب التي لا تجف بسرعة ، فقام باختراع الأقلام ذات البلية الدوارة وبدأ استخدامه في عام 1938م ، ولكن الصعوبات المالية قد واجهت شركته ، فاضطر إلى بيعها ، و قام بيرو ببيع اختراعه لشركة بيك للأقلام مقابل مبلغ مليوني دولار ، ولذلك لا يمكن أن نقول أنه لم يحقق مكاسب من وراء اختراعه ، ولكن هذا المبلغ يعتبر قليل لأن الشركة التي اشترته قد باعت بمليارات الدولارات .

شن تشن :
حصل شين تشين على براءة اختراع لوحة هوفربورد – وهي لوح تزلج له عجلات – عام 2011م ، وبالفعل بدأت شركة هوفيرتراكس في إنتاجها لبيعها بمبلغ 1000دولار ، ولكن للأسف بعد فترة قصيرة بدأت شركات صينية أخرى في إنتاج نوع رديء من اللوحات ، وقد انتشرت في الأسواق ، ولكن تشن لم يتوقف فقد قام باختراع العديد من الأشياء التي الأخرى .

دوجلاس إنجلبارت :
هناك الكثير من الحكايات عن بعض الاختراعات البسيطة التي لم تكن مربحة في وقتها ، ومن هذه الاختراعات الجهاز الذي اخترعه دوجلاس إنجلبرت عام 1961م ، وهو جهاز يسمح لمستخدمي الكمبيوتر بتحديد إحداثيات على الشاشة ، وهو يتكون من زوج من العجلات مثبتة في الجزء السفلي من كتلة خشبية تقوم بتسجيل الحركة وترجمتها ، وقد تم تسجيل براءة الاختراع باسم دوجلاس عام 1970م ، ولكن بعد فترة وجيزة قام أحد علماء شركة زيروكس بتطوير الفكرة ، وقام بتسجيل براءة اختراع جديدة ، و بذلك تم حرمان دوجلاس من أي إيرادات .

جوناس سالك :
قام جوناس سالك في عام 1955م باختراع اللقاح الخاص بالقضاء على مرض شلل الأطفال ، وحينما قام أحد الصحفيين بسؤاله عن براءة اختراعه ، أجاب سالك ” هل يمكن استخراج براءة اختراع للشمس ” ، وقد رفض سالك تسجيل براءة هذا الاختراع لأنه أراد القضاء على مرض شلل الأطفال على مستوى العالم .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *