حساسية الموز لدى الأطفال

هي حساسية من بروتين موجود في الموز ، وقد تكون حساسية الموز أمر بسيط وقد يكون في غاية الخطورة ومهدد للحياة ، وهي نوع من الحساسية مثلها مثل أي نوع أخر من الحساسية حيث يرجع إلى رد فعل جهاز المناعة المبالغ فيه لهذه المادة .

وقد تختلف الأعراض من شخص إلى آخر ، حيث قد تكون مجرد حكة جلدية في البعض وقد تصل إلى الاختناق لدى البعض أيضًا ، والحساسية هي علامة على رد فعل مبالغ فيه من جهاز المناعة تجاه مادة معينة قمت بالتعرض لها .

كما أن البروتين الموجود في الموز يشبه البروتين المستخدم في الصناعات الطبية ، مثل صناعة العازل الطبي أو القفازات الطبية أو البالونات ، وتعد حساسية الموز من النوع الغير شائع من الحساسية حيث يحدث بنسبة 1% .

وهناك عوامل تزيد من احتمالية حدوث حساسية الموز مثل :
– تعرض الشخص لنوع من الحكة الجلدية من قبل مثل الإكزيما .
– وجود نوع آخر من الحساسية لدى الشخص مثل حساسية الطعام .
– تحسس منطقة الفم من بعض أنواع الطعام .
– وجود أزمة صدرية .
– وجود تاريخ مرضي لدى أحد أفراد العائلة بحساسية الموز .

أعراض حساسية الموز :
-هناك نوع من حساسية الموز وهو النوع الأقل حدة ، ويسمى حساسية الموز الفموية حيث تعاني منطقة الفم فقط من أعراض تحسس ، وتسمى  OAS وتشمل حكة أو هرش في منطقة الفم والشفاه واللسان بل وتورم منطقة الفم والشفاه والحلق والشعور بالاختناق .

وعادة ما تختفي الأعراض تمامًا بعد تناول الموز ، وقد تظهر تلك الحساسية في صورة اضطرابات وألم في الجهاز الهضمي ، أو قد تعاني الأطفال من أعراض طفح جلدي في منطقة الحفاض .

حساسية الموز عند الأطفال :
تتشابه أعراض الحساسية لدى الأطفال مثل باقي الأعمار ، لذا يجب الحرص عند تقديم الطعام لأول مرة لدى الأطفال ، خاصة الأطفال التي تعاني من حساسية من الفول السوداني أو الأطفال التي لديها أي نوع أخر من الحساسية .

لذا ينصح بتقديم الأطعمة التي قد يتسبب منها الطفل في الفترة ما بين 5 شهور ونصف إلى 7 شهور ونصف ، حيث تأخير تناول الطفل لتلك الأطعمة يسبب حساسية ، كما يجب توعية الوالدين حول أعراض الحساسية الناتجة من أصناف معينة من الطعام وتسمى FPIES .

والأطفال التي تعاني من حساسية أحد أصناف الطعام تعاني من قيء وغثيان ، والأطفال التي يثبت لديها حساسية من بروتين الموز ، يجب تجنب أصناف أخرى من الطعام تحتوي على بروتين مشابه لبروتين الموز مثل :
– الأفوكادو .
– الكيوي .
– البابايا .
– الطماطم .
– البطاطا .
– الفلفل الرومي .

بل ويجب العلم بأن الشخص الذي يعاني من حساسية من الموز يعاني من حساسية الصمغ أو اللاتكس ، وهي يصنع منها العازل الطبي والقفازات الطبية كما يمكن لدى هؤلاء الأشخاص تناول الموز المطهو فهو أقل ضررًا من الموز الطازج .

متى يجب استشارة الطبيب :
حساسية الموز هو نوع يُحتمل من الحساسية ولكن الأطفال التي تعاني من حكة وهرش بعد تناول الموز ، يقوم الطبيب بتحويلهم إلى أخصائي حساسية حيث تزيد احتمالية تعرض هؤلاء الأطفال إلى اختناق .

من أعراض حساسية الموز لدى الأطفال هو صعوبة في التنفس ، وتورم منطقة الحلق أو فقدان الوعي ، وهي من الحالات الحرجة التيي تستدعي تدخل طبي عالج وطاريء ، ولكن من الجيد أن نخبركم بأن معظم الأطفال التي تعاني من حساسية الموز في الصغر تستطيع تناول الموز في الكبر بشكل طبيعي .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *