ما هو الوزن الصحي للرجال والنساء

يعتمد تقييم الوزن المثالي على عدة عوامل مثل الطول والجنس ونوع الجسم وكثافة العظام ونسبة مؤشر كتلة الجسم ونسبة الدهون والعضلات ، وسنتعرف على كل منها بالتفصيل :

أولًا : مؤشر كتلة الجسم
إن مؤشر كتلة الجسم وحده لن يعطي صورة شاملة عن الوزن الصحي ، وقد تم اختراع مؤشر كتلة الجسم بواسطة عالم الرياضيات البلجيكي أدولف كيتيليت ، ومؤشر كتلة الجسم هو الرقم الناتج من قسمة وزن الشخص بالكيلو جرام على مربع طوله بالمتر .

فمثلًا إذا كان الشخص يزن 80 كيلو ويبلغ طوله 1.8 متر ، فإن مربع ارتفاعه سيكون 3.24 وبقسمته على 80 سيكون مؤشر كتلة الجسم من 24.69 ، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية يمكن تصنيف مؤشر كتلة الجسم على النحو التالي:
– 
15.9نحافة شديدة للغاية
–   
18.5 نقص الوزن
–   
18.5 إلى 24.9 هو وزن صحي وطبيعي
–   
25 إلى 29.9  زيادة الوزن
–   
30 إلى 39.9 وجود مرض السمنة
–   
40 وما فوق هو السمنة المفرطة

وتشير مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها إلى أن مؤشر كتلة الجسم ، يمكن أن يكون مفيدًا كأداة للفحص بشكل عام ، ولكنه لا يشخص صحة الفرد بشكل كافي .

عيوب طريقة مؤشر كتلة الجسم كوسيلة لتقييم الوزن :
– لا يأخذ مؤشر كتلة الجسم في الاعتبار قياسات الشخص ، بحيث يكون للرياضيين الأولمبيين نفس الطول والوزن كشخص لا يقوم بأي نشاط بدني ، وبالتالي قد تتشابه الأرقام في حساب مؤشر كتلة الجسم في شخص رياضي ذات كتلة عضلية وشخص أخر لا يمارس الرياضة .

– قد يتشابه مؤشر كتلة الجسم في شخصين أحدهم ذات كتلة عضلية كبيرة والأخر ذات كتلة دهنية كبيرة .

– قد يكون لدى الشخص المصاب بهشاشة العظام مؤشر كتلة الجسم أقل ، وذلك بسبب انخفاض كثافة العظام ، وأنت تظن أن وزنه مناسب .

ثانيًا : حساب نسبة الخصر إلى الأرداف WHR
هي حساب نسبة محيط الخصر إلى محيط الأرداف ، وهو يعطي مدلول عن كمية الدهون المتراكمة في البطن والتي تسبب ارتفاع مخاطر مشاكل القلب والأوعية الدموية ، حيث يجب أن يكون الجسم شكل الكمثرى وليس التفاحة .

ويتم قياس الخصر في أضيق نقطة وإذا لم يكن هناك نقطة ضيقة ، فإنه يقاس حوالي 1 بوصة فوق زر البطن ، ويتم قياس الأرداف في أوسع نقطة ، ثم يتم قسمة قياس الخصر على قياس الأرداف .

بالنسبة للرجال:
أقل من 0.9 يشير إلى مخاطر منخفضة جدًا من مشاكل القلب والأوعية الدموية ، ومن 0.9 إلى 0.99 يشير إلى خطر معتدل ، أما إذا كانت النسبة أكبر من  1 يعني ذلك تعرض الشخص لمخاطر صحية أكبر .

– بالنسبة للنساء:
أقل من 0.8 يعني مخاطر منخفضة جدًا للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ومن 0.8 إلى 0.89 يشير إلى خطر معتدل ، 0.9 أو أعلى يشير إلى وجود خطر كبير من مشاكل القلب والأوعية الدموية .

ثالثًا : نسبة الدهون في الجسم
يتم حساب نسبة الدهون في الجسم عن طريق وزن الدهون الكلية للشخص ، وتقسيمها حسب وزنه ، والدهون الأساسية هي الدهون التي نحتاجها للبقاء على قيد الحياة ، وفي النساء البالغات ، تتراوح النسبة الإجمالية للدهون الأساسية بين 10 – 13% وفي الرجال البالغين ، الدهون الأساسية تشكل ما بين 2 – 5% من الجسم.

وفقًا للمجلس الأمريكي ينبغي أن تكون نسبة الدهون في الذكور والإناث على النحو التالي:
الدهون الأساسية في الرجال : 2 – 4 %
الدهون الأساسية في النساء : 10- 13 %

وتعتبر السيدة تعاني من سمنة مفرطة إذا كانت نسبة الدهون 32% أو أكثر  ، ويعتبر الرجل يعاني من سمنة مفرطة إذا كانت نسبة الدهون 25% أو أكثر

رابعًا :قياس الدهون في الجسم
وغالبًا ما يُستخدم الفرجار لقياس الدهون في الجسم ، لكنها ليست طريقة دقيقة وهناك طريقة أخرى لحسابها مثل التحجيم الهوائي ، أو عن طريق الأشعة تحت الحمراء أو عن طريق الأشعة السينية ، والتي تُمتص بواسطة الخلايا الدهنية مما تعطي نظرة عن كمية الدهون في الجسم .

ولكن بصفة عامة لكي تتمتع بصحة أفضل يجب خفض دهون الجسم ، وممارسة تمارين رياضية وتناول طعام صحي .

المراجع:

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *