فوائد حليب الصويا مقارنة مع الحليب البقري

هناك فوائد صحية عديدة في شرب حليب الصويا ، وتشمل خفض خطر ارتفاع الكولسترول ، والسرطان ، والسمنة بل إنه يساعد في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية ، والحد من خطر العديد من المشاكل بعد سن اليأس ، كما يحتوي حليب الصويا على البروتين عالي الجودة ، بل ونسبة عالية من الفيتامينات مما يجعله مُكملًا مفيدًا لنظام غذائي قائم على  النباتات .

وفول الصويا هو نوع من البقوليات ، كما تستبدل منتجات الصويا العديد من أطباق اللحوم وتُحظى بشعبية مع أولئك الذين يتناولون نظام غذائي نباتي ، وتعد منتجات الصويا هي جزء أساس من المطبخ الآسيوي .

بل ويستخدم حليب الصويا في صنع التوفو وهو بديل للجبن ، ويقال أن استخدام حليب الصويا قد بدأ في الصين منذ عام 82 م ، ويستخدم على نطاق واسع في بلدان آسيوية أخرى مثل اليابان وماليزيا ، لكن يتم استخدامه على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم الآن .

ويتم استخراج حليب الصويا من فول الصويا ، ويمكن استبدال الحليب العادي بحليب الصويا في وصفات عديدة ، بل هو مصدر جيد للبروتين لأولئك الذين يعانون من عدم تحمل سكر اللاكتوز ، وهو متوفر بنكهات الشوكولاته والفانيليا ، وفي بلدان مثل الصين والهند يشرب بعض الناس  حليب الصويا المملح بدلًا من الحليب العادي .

ونظرًا لانتشار شعبية حليب الصويا وفول الصويا ، بدأت الدراسات البحثية تنظر في الفوائد الصحية لهذا المنتج وتم التوصل إلى الأتي  :
– حليب الصويا مصدر جيد للطاقة والبروتين والسكر والألياف الغذائية والدهون .
– حليب الصويا مصدر لعديد من المعادن مثل الكالسيوم والحديد والماغنيسيوم والفسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك .
– حليب الصويا مصدر جيد لعديد من الفيتامينات مثل الفولات ، والثيامين ، والريبوفلافين ، والنياسين ، وفيتامين B6 وفيتامين ب 12 وفيتامين د وفيتامين E وفيتامين ك .
– حليب الصويا مصدر جيد للأحماض الدهنية المشبعة والغير مشبعة .
– يحتوي على نسبة عالية من البروتين تشبه الموجود في الحليب البقري .
– يحتوي على مادة الأيسوفلافون isoflavone وهي أحد أهم مكونات حليب الصويا .

وتشمل الفوائد الصحية لحليب الصويا ما يلي:
 – يحسن صحة القلب :
حليب الصويا يحتوي على البروتين الضروري للنمو ، كما أن الأحماض الأمينية الموجودة داخل حليب الصويا ومادة الأيسوفلافون تعمل على خفض مستوى الكوليسترول الضار في الدم ، خاصة لدى كبار السن ومرضى السكري من النوع الثاني ، بل ويعمل حليب الصويا على ضبط معدل ضغط الدم مما يعد تناول حليب الصويا ، وسيلة لتحسين صحة القلب والأوعية الدموية .

– يخفف من مشاكل ما بعد سن اليأس :
مادة الأيسوفلافون الموجودة في حليب الصويا تساعد على الحفاظ على مستويات هرمون الإستروجين لدى النساء بعد سن اليأس ، حيث أغلب المشاكل التي تحدث بعد انقطاع الطمث سببها هو نقص مستوى هرمون الإستروجين لدى جسم النساء .

 – يحمي من هشاشة العظام :
هشاشة العظام هي خطر يهدد العديد من النساء بعد انقطاع الطمث ، ويرجع ذلك لنقص هرمون الإستروجين ونقص الكالسيوم ، كما وجد أن إتباع نظام غذائي حيواني يزيد إفراز الكالسيوم في البول ، أما تناول حليب الصويا لا يسبب ذلك بل يرفع مستوى الكالسيوم ، بل وتعد مادة الأيسوفلافون هي علاج بديلي لهرمون الإستروجين ، ويحافظ على كتلة العظام وكثافتها بل ويقلل خطر حدوث كسر في العظام بعد سن اليأس .

 – يمنع من الإصابة بمرض السرطان :
ووفقًا لدراسة بحثية ، فإن تناول حليب الصويا قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *