باربي مرتدية الحجاب على شكل ابتهاج محمد

قد كشفت الشركة المصنعة للدمية باربي عن دميتها العاشرة ، في المجموعة الجديدة -والتي تستوحي هيئتها البشرية من شخصيات شبابية نسائية ملهمة ومبدعة – هذه الدمية الجديدة والتي تطل علينا هذه المرة بالحجاب ، مستوحاة من ابتهاج محمد .

من هي ابتهاج محمد ؟
احفتاءً وتكريمًا لها كانت أول دمية لباربي وهي مرتدية الحجاب على شكلها ، إنها ابتهاج محمد ، لاعبة المبارزة بالسيف وقد فازت العام الماضي بالميدالية البرونزية ، وأصبحت أول أمريكية محجبة تنافس وتفوز بميدالية في دورة الألعاب الأولمبية ريو 2016 .

تعمل أيضا ابتهاج محمد كسفير للرياضة ، وتعمل على مبادرة وزارة الخارجية الأمريكية لتمكين النساء والفتيات من خلال الرياضة .

و تقول ابتهاج : ” اليوم ، أنا فخورة بأن الفتيات الصغيرات اللاتي يرتدين الحجاب ، وغيرهن ، في كل مكان بالعالم ، قادرات على اللعب مع باربي المحجبة ” ، وتقول معلقة على باربي المحجبة : ” هذا هو حلم الطفولة قد تحقق ” .

تصميم باربي الجديد :
أما عن تصميم باربي فتقول : ” من الرائع أن أرى نفسي في هذا النموذج الصغير، بزي المبارزة الخاص بي ، فقد حرصت أن تكون الدمية تشبهني بقدر الإمكان ، فالرياضي لديه رجلين طويلتين ، وساقين قويتين ، وخاصة في رياضة المبارزة ، لندفع الطعنات عن أنفسنا حرصت على كل هذه التفاصيل ، وكذلك ارتداء الدمية للحجاب بشكل مقبول لأن هذا الحجاب جزء لا يتجزأ مني ” .

التصميم الجديد لعام 2018 :
تم الإعلان عن تصميم باربي المشابه لابتهاج في قمة ” نساء العام ” في جلامور ، وسوف يكون متاحا للبيع في عام 2018 ، وتقول شركة ماتيل المصنعة للدمية باربي : أن الدمية ستكون متاحة على الانترنت خلال الخريف المقبل .

ما الهدف من وراء هذا التصميم ؟ :
يقول سيجال شاه ميلر، نائب رئيس قسم التسويق العالمي في شركة باربي ، في بيانه حول الدمية الجديدة : ” إن ابتهاج مصدر إلهام لعدد لا يحصى من الفتيات ، ومن خلال تكريم قصتها ، نأمل أن تُذكر هذه الدمية هؤلاء الفتيات ، بأنهن يمكن أن يفعلن ، ويفعلن أي شيء ” .

التصميمات السابقة لباربي  :
قد عملت الشركة بجد لجعل مجموعتها من الدمى أكثر تنوعا ، في محاولة لتوسيع علامتها التجارية ، والجدير بالذكر أن أول نموذج في هذه المجموعة الملهمة ، كان لزندايا كولمان وهي بشعرها المجدول وفستانها المميز في حفل توزيع جوائز الأوسكار 2015 .

ثم أنتجت الشركة ستة دمى أخرى ، بما في ذلك دمى للممثلة إيمي روسوم ، و كريستين شينويث ، والمخرج أفا دوفرناي ، ولاعبة الجمباز الأولمبي غابي دوغلاس ، وراقصة الباليه ميستي كوبلاند .

وفقا لماتيل ، هذه الدمية جزء من خطة الشركة في مجموعتها الجديدة ، والتي صممت لتكريم النساء اللاتي يحطمن العقبات ويكسرن الحواجز ، لتفتح العديد من أبواب الإبداع أمام الأطفال ، ليحطموا كل الأسقف الزجاجية التي تعوق أحلامهم .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *