10 طرق للتخفيف من آلام الدورة الشهرية

طبقًا لإحصائيات الكونجرس الأمريكي للنساء والتوليد ، فإن أكثر من نصف الإناث البالغات ، تُعانين من آلام وتقلصات الدورة الشهرية ، لمدة يوم أو يومين كل شهر ، وبالرغم من أن تلك التقلُّصات عادةً ما تكون طبيعية ، وليس لها أي دلالات مَرَضية ، إلا أنها تُعكِّر صفو حياتك بلا شك.

لنساعدكِ في التغلُّب على هذه الآلام ، أحضرنا لكِ عشر نصائح فعَّالة وآمنة ، أمَّا إن جرَّبتِ بعض هذه النصائح ولم تُجدي نفعًا ، فعليك باستشارة طبيبك الخاص.

1-تحسين النظام الغذائي يعمل على تخفيف تقلُّصات الدورة الشهرية :
بينَّت بعض الدراسات أن الإقلال من تناول الدهون وزيادة تناول الخضروات بشكل يومي ، قد يُساعد على تخفيف تقلصات الدورة الشهرية ، حيث يُقلل النظام الغذائي قليل الدهون من نسبة الالتهابات في الجسم بصفة عامة ، وتُحسن الخضروات من صحة الجسم ، مما يجعل فترة الحيض أقل ألمًا.

2-تناولي بعض مسكنَّات الألم الآمنة :
ترغب غالبية الإناث في الابتعاد عن تناول الأدوية الطبية لتخفيف آلام الدورة ، في حين أن بعض الأطباء يرون أن التناول المعتدل لبعض المسكنات ومضادات الالتهاب ، قد يُفيد بشكل جيد.

لكن عليكِ أوَّلًا استشارة طبيبك الخاص ، للتأكد من أن هذا المسكِّن هو الخيار الأمثل ، خصوصًا إن كان لديكِ تاريخًا مرَضيًّا مع النزيف أو مشاكل الكُلى ، وتأكدي من عدم تخطيكِ للجرعة المناسبة لكِ ، كي لا تتعرضين للخطر.

3-بعض أنواع شاي الأعشاب قد تُهدئ التقلصات :
على الرغم من اعتراف الخبراء أن الأبحاث التي أُجريت لدراسة العلاقة بين تناول شاي الأعشاب وآلام الدورة الشهرية نادرة ، إلا أن بعضهم ينصح به للتخفيف من هذه الآلام والتقلصات ، لكن عليكِ أيضًا الحرص على استشارة طبيبكِ الخاص قبل البدء في تناول هذه الأعشاب ، وخاصةً إن كان لديكِ تاريخًا مَرَضيًّا مع الهرمونات المتعلِّقة بالسرطان.

من أنواع شاي الأعشاب الذي يُنصح به ، الشاي بزيت النعناع ، حيث يُنصح بتناوله قبل بدء الدورة الشهرية بأسبوع ، والاستمرار في تناوله بشكل يومي ، ليعمل على تخفيف المغص والتقلصات ، ومن الأفضل أن تسألي طبيبك أولًا ، لمعرفة إن كان هذا يُناسبك.

4-جربي فيتامين ب1 وزيت السمك كمسكِّنات طبيعية :
يُعتبر تناول زيت السمك وفيتامين ب1 في صورة مكمِّلات غذائية ، أحد الطرق الطبيعية لتخفيف آلام الدورة الشهريَّة ، وذلك وفقًا لما تقدَّم في أحد الأبحاث عام 2014 ، حيث سجلوا مجموعة من الأشخاص ممن يُعانون من آلام مختلفة ، ومن بينهم إناث تُعانين من تقلُّصات الدورة الشهرية ، وقاموا بإعطائهم فيتامين ب1 وزيت السمك ، فوجدوا أن الألم يتحسَّن بدرجة كبيرة ، مقارنة بمن لا يتناولون هذه المكمِّلات الغذائية.

5-الوخز بالإبر الصينية قد يساعد على استرخاء الجهاز العصبي :
تساعد الإبر الصينية على استرخاء الجهاز العصبي ، مما يسمح بتدفق الدم إلى الأعضاء الداخلية بالجسم ، كما يُعتقد أنَّها تتمتع بخصائص مُضادة للالتهاب.

حيث أُجريت عدة دراسات في يناير 2011 ، للمقارنة بين بعض الإناث اللاتي يتعرضن للوخز بالإبر الصينية أثناء فترة الدورة الشهرية ، فوجدوا أنهن يَشعُرن بتحسن كبير ، مقارنةً بغيرهن ممن لم يخضعن لنفس التجربة.

6-دلِّكي منطقة البطن بالزيوت العطرية للحصول على الراحة :
وفقًا للدراسة التي أُجريت في مايو لعام 2012 ، فإن تدليك الجزء الأسفل من البطن باستخدام بعض الزيوت العطرية ، مثل زيت اللافندر ، يُحسن كثيرًا من آلام الدورة الشهرية.

لكن فقط عليكِ التأكد من أنكِ تستعملين زيتًا آمنًا على جلدِك ، وذلك بتطبيقه على مساحة صغيرة من الجلد أولًا ، لتطمأني أن جلدكِ لن يتحسس من استخدامه فيما بعد.

7-استخدمي وسادة التدفئة للتتخفيف من حدة التقلصات :
تساعد وسائد التدفئة في التخفيف من تقلصات وآلام الدورة الشهرية بشكل كبير ، فبالرغم من أن الباحثين في هذا المجال لم يتناولوا هذا الأمر بالبحث إلا في دراسة واحدة صغيرة ، تم نشرها عام 2001 ، إلا أن تلك الدراسة أكدت أن وسادة التدفئة تعمل عمل المسكنات الدوائية ، في التخفيف من الآلام والتقلصات ، كما وجدوا أنه في حالة الجمع بين تناول المسكنات واستخدام وسادة التدفئة ، يتم التخلُّص من الألم نهائيًّا.

8-مارسي التمارين الخفيفة ليتحسن مزاجك بشكل عام :

فأنتِ عندما تمارسين التمارين الرياضية ، تسمحي لعقلك بإفراز الإندورفينات التي لا تعمل على تخفيف الألم فحسب ، بل تُساعد أيضًا في تحسين الحالة المزاجيَّة بشكل عام.

9-أدخِلي الماغنيسيوم في نظامك الغذائي لتعزيز وظائف العضلات والأعصاب :
أثبتت الدراسات أن الحصول على قدر كافٍ من الماغنيسيوم ضمن نظام الغذاء اليومي ، يُساعد بشكل كبير في تخفيف الآلام بشكل عام ، وتخفيف تقلصات الدورة الشعرية لدى الإناث بشكل خاص ، حتى أن بعض الباحثين في هذا الأمر اعتبروه علاجًا واعدًا ، سيُخلِّص الإناث من تلك الآلام المزعجة.

لكن ظلَّ هناك خلافًا حول الجرعة الموصى بها بشكل يومي ، حتى رأى دكتور سيمز ، أحد أساتذة الطب الطبيعي ، أن الجرعة يجب أن تتأثَّر بشدة التقلصات وبعض العوامل الصحيَّة الأخرى ، لذا عليكي أن تستشيري طبيبك الخاص ليُحدد لكِ الجرعة التي تناسبك.

10-ربما تساعد حبوب منع الحمل في الحد من آلام الدورة الشهرية أيضًا :
قد تساعد حبوب منع الحمل في تخفيف آلام الدورة الشهرية طبقًا للعديد من الأبحاث والدراسات ، كما وجد الباحثون أنه لا فرق بين الحبوب ذات الجرعات الخفيفة أو المتوسطة من الإستروجين في ذلك ، إلَّا أن تناول هذه الحبوب قد يأتي ببعض الأعراض الجانبية مثل الغثيان وآلام الثديين والبرود الجنسي وغيرها ، بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بجلطات الدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *