أفضل المصادر الغذائية لمنع نزلات البرد

هل يمكنك تجويع البرد ، أو إطعام الحمى ؟ إذا كنت غير متأكد من الإجابة ، فيمكنك الاسترخاء وقراءة السطور التالية ، إن الجوع ليس هو الإجابة الصحيحة ، فالطعام الجيد المتوازن ، و الغني بالمغذيات يساعد في مكافحة العدوى ومنع الأمراض ، وإليك أفضل العناصر الغذائية التي تساعد في منع و تخفيف نزلات البرد :

مضادات الأكسدة :
تساعد مضادات الأكسدة في الحفاظ على جهاز المناعة قوي كما أن تساعد في حماية الجسم من الداخل ، وتشمل مضادات الأكسدة ، البيتا كاروتين والفيتامينات C و E ، وهذه المواد تعمل على استهداف الجزيئات التي يمكن أن تضر الجسم ، من خلال التخلص من قوتها التدميرية ، و هي بذلك تساعد في الإبقاء على صحتك جيدة .

أفضل طريقة لإدراجها في النظام الغذائي الخاص بك هو تناول المزيد من الفواكه والخضروات. إذا كنت طهي لهم، واستخدام أقل قدر ممكن من السائل للحفاظ على العناصر الغذائية في الغذاء.

المصادر الغذائية : وأفضل طريقة للحصول على مضادات الأكسدة هي عن طريق تناول الفاكهة وتوصي معظم المنظمات الصحية بتناول خمس إلى تسع حصص من الفواكه والخضراوات يوميا. فهذا سوف يمنح الجسم الكثير من المواد المضادة للأكسدة ، على سبيل المثال فإن ربع ثمرة من الكانتالوب يمنحك ما يقرب من نصف كمية البيتا كاروتين التي تحتاجها في اليوم . بالإضافة إلى ذلك فإنها مصدر غني بفيتامين C ، كما يمنح السبانخ الجسم البيتا كاروتين وفيتامين C وحامض الفوليك و الماغنيسيوم .

الفلافونويدات :
تساعد الفلافونويدات على تعزيز وتنشيط جهاز المناعة ، و هذه المواد الطبيعية ترافق فيتامين c في النباتات ، كما أنها تعتبر أيضًا من مضادات الأكسدة .

المصادر الغذائية : يمكن العثور على الفلافونويدات في  الحمضيات والفلفل الأخضر والليمون والكرز والعنب ، كما أنها تتواجد بكثرة في القرنيط  والبصل الأحمر والأصفر .

 الجلوتاثيون :
الجلوتاثيون هو عنصر غذائي يساعد الجهاز المناعي على العمل بشكل جيد حتى يتمكن من محاربة العدوى .

المصادر الغذائية : يمكنك الحصول عليه من القرنبيط، و الملفوف والسبانخ، وجميع الخضروات الصليبية .

المواد الكيميائية النباتية :
تعتبر المواد الكيميائية النباتية من العناصر الغذائية الطبيعية الهامة لتعزيز مناعة الجسم .

المصادر الغذائية : توجد المواد الكيميائية النباتية بكثرة في التفاح والمشمش والقرنبيط والملفوف والجزر والقرنبيط والثوم والبقول والبصل والفلفل الأحمر وفول الصويا والبطاطا الحلوة والطماطم .

البروتين :
يحتاج الجسم إلى البروتين لبناء وإصلاح الأنسجة  ومحاربة الالتهابات الفيروسية والبكتيرية ، ولكن تناول الكثير من البروتين يمكن أن يكون سيئا للكلى ، كما يجب أن تتأكد من اختيار مصادر البروتين الخالية من الدهون مثل الفاصوليا وفول الصويا، ولحم البقر الخالي من الدهون  والدجاج بدون جلد أو الديك الرومي .

حساء الدجاج :
أثبتت الدراسات البحثية أن حساء الدجاج يساعد على تخفيف احتقان الأنف و إزالة المخاط الخفيف حتى يتمكن المريض من السعال بشكل جيد ، كما تبين الأبحاث أن له تأثير مضاد للالتهاب ويساعد في تخفيف أعراض البرد .

شرب الشاي :
يعتبر شرب الشاي الساخن أحد العلاجات المنزلية القديمة لنزلات البرد، ، فهو يعمل على تخفيف المخاط ، وترطيب الجسم ،  بجانب أن الشاي الأسود والشاي الاخضر يحتويان على كمية كبيرة من مضادات الأكسدة .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *