نصائح الأطباء لتجنب الاصابة بالسرطان

هناك أشياء يمارسونها الأطباء لتطبيق ما ينصحون المرضى به ، فهنا بعض التغيرات البسيطة التي يمكن أن تعملها لمنع الإصابة بالأمراض المختلفة ومنهم السرطان أيضاً ، فإن تناول الكثير من الطعام الذي يحتوي على السكر ، والوجبات السريعة ، يمكن أن يتسبب في بناء الدهون في الكبد ، والذي يدمر الكبد ، ويزيد من خطر الاصابة بسرطان الكبد ، فقد تم التنبؤ بارتفاع معدل الاصابة بسرطان الكبد في الأعوام القادمة نتيجة لتناول الكثير من الدهون .

مراقبة حالة التوتر والضغط :
إن الجهاز المناعي في جسمك يحتاج للشعور بالتفاؤل ، حتى يستطيع أن يدمر الخلايا السرطانية ، فإن التنعم بأسلوب حياة هادئ سيعزز من تقوية جهازك المناعي ، فإذا كان جسمك غير منشغل بالتأثيرات النفسية والعاطفية التي تحدث من المعارك الصغيرة في الحياة ، فإن الجهاز المناعي سيستطيع التركيز بصورة أفضل على الشفاء والحماية من الأمراض ، فهناك أمور يجب أن تتدرب عليها مثل التحكم في مستوى قلقك ، خصوصاً عن الأشياء التي هي خارجة عن سيطرتك ، فهناك أسباب كثيرة تجعلنا نشعر بالغضب والقلق ، لكن إذا كان قلقك ، لن ينجح في علاج الموقف ، إذا عليك قبول الأمر والتكيف معه ، ومحاولة حل الأمور بأقصى طريقة يمكنك فعلها .

اتباع حميات غذائية صحية :
تقترح بعض الدراسات الحديثة تناول حميات غذائية مزودة بزيت الزيتون البكر والتي يمنع الإصابة بالسرطان ، ويمكن تناول الكثير من الخضروات مثل القرنبيط ، الثوم ، الكركم ، والحد من السكريات والكربوهيدرات والدهون الحيوانية ، والمواد الكيميائية السامة .

عمل الفحوصات الطبية الدورية :
من الهام جداً الاكتشاف المبكر للأمراض السرطانية ، فإن الكثير من العلاج والنتائج الجيدة تتوقف على الاكتشاف المبكر للمرض ، بالإضافة إلى عمل الفحوصات الدورية للنفس في المنزل ومعرفة الأعراض الجديدة التي تتطلب الاهتمام منك والتأكد من الطبيب في الفحوصات الطبية الدورية .

الالتزام بالتطعيمات الضرورية :
أغلب الناس لا يعرفوا أن بعض الفيروسات يمكنها أن تسبب السرطان ، وهناك بعض التطعيمات الخاصة التي يمكن أخذها حتى تتجنب هذا التطور ، فأنه من الهام جداً ان يتم التطعيم ضد فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي  C، الالتهاب الكبدي الوبائي  B ، والفيروس HPV الذي يتسبب في 70% من أورام الرحم .

الحفاظ على وزن صحي :
إن البدانة والوزن الزائد يرتبطون بالعديد من أنواع السرطانات ، وللتأكد من التحكم في الوزن ، فيجب الحفاظ على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، والحصول على قسط كافي من النوم ، واختيار الطعام الذي يخلو من المواد المسببة للسرطان ، والحفاظ على توازن بين العمل والأسرة .

ارتداء نظارات الشمس :
إن نظارات الشمس هو أول مدافع لكنه ليس الوحيد لحماية نفسك من التعرض للأشعة الشمس الفوق بنفسجية الضارة ، فعليك أيضاً ارتداء القبعات ، بالإضافة إلى عدم ممارسة الرياضات المفضلة أثناء شدة تسلط ضوء الشمس .

الاتصال بالطبيعة :
إن الاتصال بالطبيعة والخضرة هي طريقة فعالة جداً للحفاظ على أسلوب حياة هادئ وتقوية الجهاز المناعي ليعمل بصورة أفضل لمحاربة الخلايا السرطانية ، فيمكنك زراعة بعض الخضروات والفاكهة الطازجة التي تحتوي على مضادات الأكسدة التي تحارب السرطان ، وقضاء وقت ممتع في الزراعة وتقليل التوتر ، وممارسة التمارين بانتظام في الحدائق والأماكن الطبيعية .

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام :
إن الناس النشطاء ، يعيشون فترة أطول ، وتقل احتمالات أصابتهم بأمراض القلب ومرض السكري من النوع الثاني والاكتئاب وبعض أنواع السرطانات ، فإن البدانة وأسلوب الحياة الساكن الخالي من الحركة ، قد تبين ارتباطهم ببعض أنواع السرطان ومن أشهرهم النوعين الشائعين مثل سرطان الثدي وسرطان القولون .

عدم التدخين مطلقاً :
منتجات التبغ مرتبطة بتطور أنوع عديدة من السرطان منها سرطان الرئة والمري ء والبنكرياس والكلى والمثانة والقولون والرأس والرقبة ، وفي الواقع تبين أن منتجات التبغ تمثل 30% من أجمالي الوفيات بسبب السرطان ، وأن سرطان الرئة هو السبب الأول لوفيات السرطان من الرجال والنساء ، فإن عدم التدخين يقلل من مخاطر تطور السرطان .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *