تعرف على الطريقة الصحيحة لاستخدام فرشاة الأسنان

إن الفم له تأثير كبير على الصحة العامة ، ولذلك إن العناية به بالطريقة الصحيحة يجب أن يكون لها الأولوية ، ولكن المشكلة أن هناك أفكار كثيرة خاطئة منتشرة بين الناس بخصوص العناية بالفم والأسنان ، ومن بين هذه الأفكار أن استخدام الفرشاة الصلبة لغسيل الأسنان أمر ضروري .

وقد حان الوقت للتخلص من بعض هذه الأفكار والمفاهيم الخاطئة ومعرفة طرق العناية  بالفم بشكل صحيح ، إذا لم تكن متأكدا من أنك تستخدم الفرشاة بالشكل الصحيح الذي لا يسبب ضرر للأسنان ، فاسأل نفسك هذه الأسئلة:

  • هل تقوم بتمرير الفرشاة ذهابًا و إيابًا على أسنانك ؟
  • هل تستخدم فرشاة أسنانك لفترة أطول من شهر ؟
  • هل شعيرات الفرشاة الخاصة بك متوسطة الخشونة أو صلبة لأنك تعتقد أنها تنظف بشكل أفضل ؟

إذا كانت إجابتك على أحد تلك الأسئلة بنعم فأنت تتبع أسلوب خاطئ في تنظيف الأسنان مثلما يفعل الكثيرين .

الأنظمة الغذائية الحديثة تتطلب أساليب حديثة لتنظيف الأسنان :

حقيقة الأمر هي أن الفرشاة مجرد علاج مؤقت للتغيرات غير الصحية التي رأت على نظامنا الغذائي في العصر الحديث ، فلم يكن لدى أسلافنا في العصر الحجري القديم فرشاة أسنان ، وما تزال العديد من الثقافات في جميع أنحاء العالم لا تستخدم فرشاة الأسنان .

وفي حين أن الناس قد استخدموا خلة الأسنان لقرون ، ولكن فرشاة الأسنان تعتبر ظاهرة حديثة إلى حد ما ، كما أنها لم تظهر صدفة ، فقد ظهرت فرشاة الأسنان لأول مرة في الأربعينيات ، في نفس الوقت الذي بدأ فيه انتشار المواد السكرية المصنعة والكربوهيدرات بشكل واسع النطاق .

حتى الجنود في الحرب العالمية الثانية كانوا يأكلون حصص معبأة  من البسكويت واللحوم المعلبة والجبن المعلب و الفواكه المجففة والشوكولاتة والدقيق والشوفان وبعض الخضروات المعلبة  وكل هذه الأطعمة أدت إلى  تسوس أسنانهم .

فهذه الأطعمة هي من أسوأ الأطعمة للأسنان  وذلك لأن الكربوهيدرات والسكريات تعمل على تغذية البكتيريا الضارة في الفم ، و هذه البكتيريا تتكاثر وتكون غشاء حيوي رقيق على الأسنان .

وقد أدرك قادة الجيش أن تسوس الأسنان قد جعل الجنود مرضى ولذلك ألزموهم باستخدام فرشاة الأسنان .

عادات تنظيف الأسنان الخاطئة التي يجب أن تتوقف عنها :

أصبحت فرشاة الأسنان اليوم جزء من روتين العناية الشخصية اليومية لمعظم الناس ، ولكن معظم هؤلاء الأشخاص يتبعون عادات خاطئة للعناية بالأسنان ومنها :

إن الذهاب والإياب بالفرشاة على الأسنان كما يفعل الأشخاص في إعلانات معجون الأسنان ، هي أول أمر خاطيء يسبب تلف الأسنان و يجب أن تتوقف عنه فورًا ، لأن شعيرات الفرشاة مصنوعة من النايلون وهي مادة خشنة بالمقارنة باللثة و العاج اللين نسبيًا .

و قد لا يعلم البعض أن الفرشاة مع الاستخدام تصبح شعيراتها أكثر خشونة  ، ولذلك ينصح بتغيرها بشكل منتظم .

إذا اخترت تناول أطعمة مثل القهوة أو الصودا أو العصير أو الحلوى أو أي شيء آخر حمضي أو عالي السكريات أو الكربوهيدرات ، فيوصى بالانتظار حوالي 30-45 دقيقة على الأقل قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة .

نصائح لتنظيف الأسنان بشكل جيد :

1- التخلص من العادات الضارة ، ويوصى بالبدء باستخدام الفرشاة بيدك اليسرى (أو يدك غير المسيطرة) حتى تستطيع التخلص من الطريقة الخاطئة في استخدام الفرشاة .

2- قم بغسيل الأسنان بحركة اهتزازية أو متذبذبة ، من الأسفل إلى الأعلى في حركة دائرية ، كأنك تقوم بتدليك كل سن بشكل منفرد .

3- قم بشراء فرشاة الأسنان الناعمة جدًا ، لأن مادة النايلون التي يصنع منها فرش الأسنان ممكن أن تتسبب بسهولة في تلف الأسنان واللثة .

4- استبدل فرشاة أسنانك بانتظام ، ويوصى باستبدالها كل شهر ، وإلا لا تستخدمها لفترة أطول من ثلاثة شهور .

5- استخدم فرشاة الأسنان الإليكترونية فهي ممتازة إذا تم استبدال رأسها باستمرار ، فشعرها ناعم جدًا .

6- لا تستخدم الفرشاة بعد تناول الطعام مباشرة وخاصة أي شيء يحتوي على الحمضيات أو السكريات أو الكربوهيدرات العالية ، لأن ذلك قد يتسبب في سقوط طبقة مينا الأسنان ، وبدلًا من ذلك يجب أن تنتظر حوالي من 40 إلى 50 دقيقة ثم تقوم بغسلها .

7- قم بتناول أكل أفضل ،فالفرشاة تساعد فقط في الإبقاء على صحة أسنانك ولكن أساس صحة الأسنان هو تناول طعام صحي غني بالمغذيات عالية البروتين والدهون الصحية ومنخفض السكريات والكربوهيدرات .

وفي النهاية حتى تحتفظ بأسنان سليمة وبيضاء وابتسامة رائعة مدى الحياة ، يجب أن تتذكر دائمًا أن فرشاة الأسنان مجرد عامل مساعد في الحفاظ على الأسنان ، وأن الأساس هو اتباع نظام غذائي صحي ، وأن الوقت قد حان لوقف الإساءة إلى أسنانك ، وتخريب اللثة بالاستخدام الخاطيء للفرشاة .

الوسوم:

الوسوم المشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *