4 أسباب شائعة تسبب حرقة المهبل

هناك أربعة أسباب شائعة تتسبب في الشعور بحرقة المهبل وقد قامت طبيبة أمراض النساء الدكتورة أليسا دويك بتوضيح هذه الأسباب في كتابها The Complete A to Z For Your V” ”  ، وقد أوضحت الدكتورة أليسا أن الشعور بالحركة أو الحكة في المهبل أمر شائع وأن معظم النساء قد مررن بهذه التجربة في مرحلة ما من حياتهن ،ويمكن تخفيف هذا الانزعاج في كثير من الأحيان عن طريق تغيير بسيط في نمط الحياة مثل تجنب المناشف الصحية المعطرة ، والاستحمام مباشرة بعد ممارسة التمارين الرياضية .

وفي بعض الحالات قد تشعر السيدات بحكة داخلية وهذه الحالة ناتجة عن أكزيما في الجلد ويمكن علاجها باستخدام بعض المستحضرات الطبية .
وتضيف الدكتورة دويك انه إذا استمرت هذه الحالة فيجب على السيدة المصابة زيارة الطبيب ، وقد كشفت الطبيبة عن الأسباب الأربعة وهي :

1- العدوي الفطرية :
عادة ما تشعر بعض النساء بحرقة المهبل نتيجة إصابتهم بعدوى فطرية ، وهذه العدوي ينتج عنها إما مرض القلاع أو ما يعرف باسم التهاب المهبل البكتيري .

ومرض القلاع يؤدي إلى حدوث إفرازات بيضاء خفيفة أو بدون رائحة ، بالإضافة إلى الشعور بأوجاع أثناء التبول أو الجماع ، أما التهاب المهبل البكتيري فهو يختلف عن مرض القلاع لأنه يسبب رائحة نفاذة وإفرازات رمادية اللون ، وفي بعض الأوقات قد تحدث الحكة كعرض لأحد الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مثل السيلان أو الكلاميديا .

ويجب على السيدات استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل استخدام أي أدوية لعلاج هذه الحالة لأن الأدوية يمكن أن تزيد الحالة سوءًا إذا لم يكن لها داعي .

2- التهيج الخارجي :
يحدث التهيج الخارجي عادة نتيجة التأخر في الاستحمام بعد ممارسة التمارين الرياضية وارتداء الملابس الرياضية المتعرقة لفترة طويلة .

تقول الدكتورة دويك لا يجب استبدال الاستحمام بالمناديل المبللة أو البخاخ لأنها يمكن أن تغير درجة حموضة المهبل ، مما يؤدي إلى حدوث الحرقة ، وتوصي النساء بتجنب المنتجات الصحية المعطرة وسوائل الاستحمام لأنها تغير أيضا من درجة الحموضة .

3- التغيرات الهرمونية :
لا تؤدي التغيرات المهبلية إلى حدوث الحكة بشكل مباشر ، ولكنها تؤدي إلى جفاف هذه المنطقة مما يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة ، وتقول الدكتورة دويك: “إن الحمل وانقطاع الطمث واستخدام حبوب منع الحمل الهرمونية ، كل هذه أسباب قد تؤدي إلى الجفاف الذي يؤدي إلى الشعور بالحكة “.

وهناك سبب شائع أخر لهذه الحالة وهو ما يعرف باسم التهاب دهليز الفرج ، وهي متلازمة ينتج عنها حدوث ألم مزمن في المهبل دون وجود أي سبب واضح لذلك ، وتنصح الطبيبة دويك النساء بزيارة الطبيب إذا كن يعانين من هذه الحالة .

4- الأمراض الجلدية :
قد يحدث تهيج في الجلد في المنطقة المحيطة بالمهبل ولكن قربها منها يجعل السيدة تشعر بأن الإصابة داخلية ، ومن الأمراض التي تسبب تهيج الجلد الأكزيما أو الصدفية وهذه الأمراض تؤدي إلى الحكة التي يمكن أن تؤدي إلى الحرقة .

وهذه الأمراض إذا لم يتم علاجها قد تصل إلى المهبل لذلك يجب على النساء استشارة طبيب الأمراض الجلدية قبل أن تتطور الحالة .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *