طريقة زراعة الفلفل في المنزل

يعتبر الفلفل من أكثر الخضروات التي تنتمي للفصيلة الباذنجانية تنوعًا ، حيث أنه يتنوع في اللون فمنه الأصفر والأخضر والأحمر وفي الطعم أيضًا فمنه الحلو والحار والدافئ ، كما أن منه الطويل والقصير الممتلئ ،  وهذا التنوع يجعل من الفلفل خضار مميز لدى جميع الطهاة في العالم .

ويعتبر الفلفل من الخضروات التي من السهل نسبيًا أن تنمو ، ويمكن زراعة عدة أنواع منه في حديقة المطبخ ، كما أن أوراقه الخضراء الجذابة تجعل زراعته في شرفة المنزل أمر محبب لأنه يشبه نباتات الزينة .

زراعة الفلفل :

تحتاج جميع أنواع الفلفل إلى موسم نمو طويل ، ويحتاج أيضًا إلى تربة دافئة وحامضة نسبيًا وموقع مشمس ، ويفضل كثير من المزارعين بدء زراعة الفلفل في شهر مارس داخل المنزل ثم نقلها إلى الحديقة بعد انتهاء الصقيع في أوائل شهر أبريل ، أو أوائل مايو ، وتتوفر شتلات لمعظم أنواع الفلفل في المشاتل ومراكز الزراعة المحلية

معظم أشجار الفلفل يصل طولها مابين 18إلى 24 بوصة ، ويجب أن تكون مسافة التباعد بينها حوالي 2 بوصة ، وهو لا يحتاج إلى تربة ذات خصوبة عالية ، ولكنه يحتاج إلى درجة حموضة تتراوح بين 5.5 إلى 7 ودرجة كبيرة من الكبريت، ويمكن إضافة ملح إبسوم (كبريتات المغنسيوم)إلى الحفرة التي سيتم زراعته فيها .

رعاية بالنبات :

يبقى الفلفل بخير مادامت جذوره دافئة ، لذلك ينصح بتغطية التربة حول النبات بقطعة من البلاستيك الأسود التي تحتوي على الثقوب لإبقاء التربة دافئة ورطبة وقابلة للتفتيت ، وللسيطرة على نمو الأعشاب الضارة أيضًا .

قد يتسامح نبات الفلفل مع التربة الجافة ولكن من الجيد أن تقوم بري النبات جيدًا مرة في الأسبوع أثناء فترة نمو النبات .

توقف عن تسميد التربة حتى يبدأ النبات في الإثمار ، لأن التسميد المبكر يؤدي إلى نمو نبات قوي لكنه يحد من إنتاج ثمار الفلفل .

ويعتبر نبات الفلفل حساس بالنسبة لدرجات الحرارة ، فالصيف اللطيف يمكن إن يحد من نمو زهور النبات ، أما الحرارة المرتفعة فقد تمنع النبات من إنتاج الثمار ، فإذا ظلت درجة حرارة الجو في الصيف أقل من 70 درجة فهرنهايت فمن الممكن تغطية النبات بأكياس من البلاستيك لتعمل على تدفئة الهواء حول النبات ، أما في حالة ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير فيمكن نقل إناء النبات إلى داخل المنزل خلال النهار ، أما إذا كان مزروع في تربة الحديقة لا يوجد شيء يمكن عمله حيال الحرارة المرتفعة .

وبمجرد أن تظهر زهور النبات يتم نشر السماد حول قاعدته ، أو ريه بالماء الذي يحتوي على الأسمدة القابلة للذوبان مرة كل أسبوع، لأن هذا يعزز إنتاج النبات ويزيد من حجم الثمار التي ينتجها .

حصاد الفلفل :

الفلفل هو أحد الخضروات القليلة التي يمكن استخدامها قبل أن تنضج بالكامل ، فالفلفل الحار الموجود بالأسواق لم ينضح ، وتميل أنواع الفلفل الصفراء والحمراء أن تكون أكثر حلاوة من الفلفل الأخضر لذلك يمكن حصادها حسب ذوقك بالنسبة للطعم ، والفلفل الحار لا تزيد حرارته عندما ينضج ولكن تتركز الحرارة في البذور عند النضج بدلًا من اللحم ، وإذا كنت تنوي تجفيف الفلفل فمن الأفضل أن تتركه على الشجر حتى تمام النضج .

طهي الفلفل :

يمكن إضافة الفلفل إلى الكثير من الوصفات ، كما يمكن استخدام الفلفل الخام في إعداد السلطة ، ويمكن تجفيفه والاحتفاظ به حتى يتم استخدامه في موسم الشتاء .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *