حقيقة زيادة الشعور بالجوع بعد خسارة الوزن

يعد الاستمرار في خسارة الوزن أمر في غاية الصعوبة ، وهناك دراسة حديثة تسلط الضوء حول الأسباب التي تجعل من تلك المهمة أمر في غاية الصعوبة ، حيث أن خسارة بعض الكيلو جرامات خلال فترة زمنية معينة يقابله زيادة الشعور بالجوع مدى الحياة .

وتلك الدراسة بُنيت على أساس ما توصل له مجموعة من الباحثين ، حيث شملت الدراسة نحو 34 مريض ، يعانوا من السمنة المفرطة أي تبلغ أوزانهم نحو 125 كيلو جرام في بداية الدراسة .

وخضع هؤلاء الأشخاص إلى برنامج حمية غذائية معينة خلال عامين بهدف خسارة الوزن ، وكان ذلك البرنامج يعتمد على نظام غذائي معين مع ممارسة تمارين رياضية ، وأثناء هذا البرنامج استطاع المشاركين خسارة نحو 11 كيلو جرام من أوزانهم .

وأستطاع المرضى خسارة الوزن خلال العامين الذي كانت تشملهم الدراسة ، ولكن عند اقتراب نهاية فترة الدراسة لاحظ الباحثون ارتفاع معدل هرمون الجوع ويسمى هرمون ghrelin ، وعانى المشتركون من زيادة الشعور بالجوع وعدم القدرة على التغلب على هذا الشعور .

وأثناء الدراسة تم تدوين معدل الشعور بالجوع ، وكان في بداية الدراسة يقدر بنحو 53 من 100 ، ولكن في نهاية الدراسة كان معدل الشعور بالجوع هو 73 من 100 ، مما يعني زيادة وارتفاع مستوى الشعور بالجوع بعد إتباع الحمية الغذائية لخسارة الوزن .

وتوصلت الدراسة إلى أن الأشخاص التي تعاني من سمنة مفرطة ، عليها توقع زيادة الشعور بالجوع بعد إتباع حميات غذائية لخسارة الوزن ، ويجب عليهم التعامل مع هذا الأمر ، وقد نشرت تلك الدراسة في 23 يناير من عام 2018 م في صحيفة علم الغدد الصماء والأيض الأمريكية .

وفي البداية يستطيع الجسم رفع معدل الحرق ليحصل على الطاقة ، مما يؤكد ضرورة تناول كميات أقل من السعرات الحرارية للبقاء على نفس الوزن .

فمثلًا عند مقارنة شخص كان وزنه منذ البداية 80 كيلو جرام ، مع شخص أخر وزنه 80 كيلو جرام بعد خسارة الوزن الزائد ، نجد أن الشخص الأول يستطيع تناول 400 سعر حراري إضافية كل يوم عن الشخص الثاني ، ليبقى الإثنان على نفس الوزن دون زيادة .

وهذا ما يجعل مرض السمنة من الأمراض المزمنة التي تحتاج تعامل خاص ، خاصًة عند التخطيط لخسارة الوزن للتعامل مع زيادة الشعور بالجوع أثناء خسارة الوزن ، لذا يعد مرض السمنة هو معركة يومية يجتازها الشخص الذي يعاني منه مدى الحياة .

ويجب أن نتوقف عن التفكير في حلول قصيرة المدى لخسارة الوزن ، ثم ترك الأمور تعود أكثر من الأول بعد ذلك ، ولكن السمنة مثلها مثل باقي الأمراض المزمنة تحتاج متابعة مستمرة مع الطبيب وسنوات من العلاج .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *