السكر الدايت مضر بالصحة ويسبب السمنة

يعاني ثلثي الشعب الأمريكي من زيادة في الوزن ، والكثير منهم لجأ لخسارة الوزن وإتباع حميات غذائية تعتمد على السكر الصناعي ، أو بديل السكر مثل مادة الأسبرتام أو السكرالوز أو الأستيفوسايد لتقليل السعرات الحرارية .

وتشير العديد من الدراسات أن اللجوء للسكر الصناعي لا يعد فكرة جيدة ، وجمع العلماء نحو 11 ألف دراسة ووجدوا أن الأشخاص التي تعاني من السمنة مع ارتفاع ضغط الدم أو السكري لا يفيدهم استخدام السكر الصناعي على الإطلاق .

بل قد يسبب لدى بعض الناس الإصابة بالسمنة ومرض السكري من النوع الثاني وارتفاع ضغط الدم وجلطات دماغية ، مما يفيد بأن استخدام تلك المحليات على المدى الطويل قد تأتي بنتائج عكسية .

ووجد بحث سابق أن المحليات غير الغذائية لا تعد الخيار الصحي الأفضل ، وقامت طبيبة في جامعة مانيتوبا تدعى Meghan Azad بقيادة فريق من الباحثين ، بالتحري في ذلك الأمر .

وشمل البحث إجراء إحصائية شاملة عن تأثير تلك المحليات على الأشخاص التي تزيد أعمارهم عن 12 عام ، وقسمت التجربة الأشخاص المشاركة إلى قسمين ، قسم يتناول تلك المحليات والقسم الأخر لا يتناولها وتم ملاحظة الفرق .

العلاقة بين المحليات الصناعية ومؤشر كتلة الجسم أو BMI :
ووجد الباحثون وجود علاقة بين مؤشر كتلة الجسم ودهون الجسم والمحليات الصناعية ، حيث وجد ارتباط وثيق بين تناول تلك المحليات ، وبين حدوث سمنة وزيادة في الوزن ومشاكل في أيض الجلوكوز ، وحدوث مرض السكري من النوع الثاني ، ومرض ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والكلى .

وبعد تحليل العلماء لعدد كبير من الدراسات حول هذا الأمر ، وجد أن المحليات الصناعية لا تفيد على الإطلاق ، بل قد تضر بصحة الجسم حيث وجد أن الأشخاص التي لا تتناول محليات صناعية أثناء مدة البحث والدراسة وهي 6 أشهر تمكنت من خسارة الوزن .

بينما المجموعة الأخرى التي تتناول المحليات الصناعية أرتفع لديهم معدل السمنة وأمراض ضغط الدم المرتفع والسكري وأمراض القلب ، ودفعت نتائج تلك الدراسة العلماء للتعمق في ذلك الأمر .

ومنهم السيد Allison وهو أستاذ مساعد في جامعة جورج واشنطن ومتخصص في علوم التغذية ، والذي أشار بعدم أهمية تلك المحليات الصناعية والاعتماد عليها في خسارة الوزن ، حيث تحتاج تلك المواد لمزيد من الدراسة عن آلية عمل تلك المواد وتأثيرها على الجسم .

دور بكتيريا الجهاز الهضمي أو gut bacteria :
لاحظت الطبيبة Azad أن المحليات الصناعية تؤثر على بكتريا الجهاز الهضمي ، ووجدت الدراسات التي أجرتها أن نشاط بكتريا الجهاز الهضمي ، يقل لدى الأشخاص التي تعاني من السمنة .

وذلك لأن تلك البكتريا تلعب دور حيوي في تحويل الطعام إلى طاقة وفيتامينات ، مما يكون لذلك التأثير دور في زيادة وزن الأشخاص التي تتناول المحليات الصناعية ، ونشرت الطبيبة Azad بحثها في صحيفة JAMA الخاصة بطب الأطفال .

تفيد بأن الأمهات الحوامل التي تتناول السكر الصناعي يزيد لدى أطفالهن معدل حدوث سمنة في عامهم الأول ، والعلاقة المباشرة غير محددة ، لذا وجهت الطبيبة Azad أبحاثها حول تحليل بكتريا الهضم لدى الأطفال الرضع التي تتناول أمهاتهن المحليات الصناعية .

المراجع:

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *