كيف يختلف الحمل الثاني عن الحمل الأول

لاشك أن فترة الحمل هي من أهم الفترات في حياة المرأة ، ولأن هناك الكثير من السيدات محرومات من نعمة الإنجاب ، فإن كون المرأة حاملًا يعتبر سبب يدعوها للامتنان وشكر الله على هذه النعمة الكبيرة ، ولكننا نجد في كثير من الأوقات أن السيدات الحوامل يتمتعن بمزاج عصبي وخاصة عند الحمل للمرة الأولى ، ويرجع ذلك إلى أنهم لا يدركون حقيقة ما يجري في أجسادهن ، ففترة الحمل تشهد تغيرات كبيرة في جسد المرأة وتدفق عدد كبير من الهرمونات التي تؤثر على صحة ومزاج المرأة .

و تعتقد بعض السيدات أنها عندما تصبح حامل للمرة الثانية فإن الحمل سيكون سهل لأنها أصبحت تعرف كل شيء عن الحمل والولادة ، ولكن ذلك غير صحيح ، والحقيقة أن الحمل الثاني يختلف عن الحمل الأول في عدة نواحي ، وسوف نستعرض في السطور التالية أهم ما يميز الحمل الثاني عن الأول :

1- يظهر الحمل في وقت مبكر:
سوف تجدي أن بطنك في الحمل الثاني تنمو بشكل أسرع من الحمل الأول وهذا لا يعني أنك سوف تنجبين طفل أكبر أو أنه ينمو بشكل أسرع من الطفل الأول ، ولكن كل ما في الأمر أن عضلات بطنك أصبحت مرتخية ، ولذلك فإنها سوف تتمدد بشكل أسرع .

2- اختيار الطعام :
تحرص معظم السيدات خلال الحمل الأول على اختيار الطعام الصحي المناسب لمساعدة الجنين على النمو بشكل جيد ، ولكن في الحمل الثاني ومع وجود طفل صغير في المنزل فإنك سوف تنشغلين لدرجة أنك في بعض الأوقات لن تتذكري أنك حامل ، وسيكون أخر شيء تفكري فيه هو إعداد طعام مناسب لك ، وسوف تأكلين أي طعام في متناول يدك .

3- المزيد من الشعور بالتعب :
بالتأكيد أنك اختبرت الشعور بالتعب والإرهاق في الحمل الأول ، ولكن عليك أن تتوقعي المزيد من التعب في الحمل الثاني ، والسبب في ذلك أنه سوف يكون لديك الكثير من المهمات لتقومي بها بسبب وجود طفل آخر .

4- الاهتمام يكون أكثر في الحمل الأول:
عندما تصبحين حاملا للمرة الأولى فإن الكون كله سوف يدور حول كونك حاملًا ، وسوف تقومي بشراء الكثير من الكتب وأشرطة الفيديو التي تحتوي على نصائح حول الحمل والتربية وما إلى ذلك ، وسوف تهتمين بمعرفة كل كبيرة وصغيرة عن الحمل والأطفال ، أما في المرة الثانية فإنك فإن الاهتمام بكونك حاملا سيكون أمرًا ثانويًا ولن تفكري فيه إلا عندما تشعري بركلة في بطنك ، أو عند تناول الفيتامينات .

5- الملابس:
بالتأكيد أثناء الحمل الأول وربما قبله سوف تبحثين كثيرًا عن ملابس أنيقة لتناسب الحمل ، وسوف تحرصي على أن يبدو مظهرك جميل حتى مع العمل وسوف تملئين خزانة ملابسك بملابس الأمومة ، أما في الحمل الثاني فإن كل ما سوف يهمك هو البحث عن ملابس مريحة لارتدائها أثناء فترة الحمل .

6- التوثيق :
أثناء الحمل الأول سوف تهتمين بتدوين وتوثيق كل شيء عن فترة الحمل ، وتصوير بطنك في كل فترات الحمل ، أما في الحمل الثاني فإن فرص القيام بهذا العمل ضعيفة جدًا .

7- الدراما العاطفية:
خلال فترة الحمل الأولى تكوني أكثر عاطفة وقد يدفعك أقل حدث للبكاء ، أما في الحمل الثاني فلن يحدث ذلك وذلك يرجع إلى كونك أصبحت أكبر سنًا وتتحملين مسئولية أكبر ، ولديك طفل المنزل عليك أن  تكوني في مزاج جيد لتهتمي به ، وفي الحقيقة فإن الحمل الثاني أسهل على المستوى العاطفي من الحمل الأول .

8- الإعلان عن الحمل:
عندما تعرفين أنك حامل لأول مرة سوف تكوني متحمسة للغاية لإخبار عائلتك وأصدقائك وهم أيضا سوف يكونوا متحمسين جدًا لسماع ونقل هذا الخبر وسيكون هذا الخبر محور حديث العائلة ، أما في الحمل فإن هذا الحماس سوف يقل كثيرًا .

9- إعداد الغرفة:
يستغرق الإعداد لاستقبال الطفل الأول الكثير من الوقت والمجهود والأموال أيضًا ،حيث أنك بمجرد أن تعلمي أنك حامل سوف تبدأي في التسوق لشراء مستلزمات الأطفال الضرورية وغير الضرورية ، وسوف تحرصي على أن تكون غرفة الطفل كاملة وجاهزة لاستقباله في أي وقت يقرر أن يصل فيه ، أما في الحمل الثاني فإن معظم مستلزمات الطفل سوف تكون موجودة بالفعل وسوف يتم تمريرها من الطفل الأول إلى الطفل الثاني ولن تهتمي بشراء الكثير من الأغراض للطفل  .

10- التوقعات الواقعية :
بالتأكيد في الحمل الأول يكون لديك بعض التوقعات الساذجة عن الأمومة وتربية الأطفال ، ولكن في الحمل الثاني وبعد اكتساب بعض الخبرة عن الولادة والتربية سوف تصبح توقعاتك أكثر واقعية .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *