تقييم درجة الحرارة المناسبة للعب طفلك

يرغب الأطفال بالاستمتاع بالخروج سواء في الطقس البارد أو الحار ، سواء في الشتاء أو الصيف ، وسواء كانت تلك الألعاب بكرات الثلج أو الألعاب المائية الممتعة ، ولكن يبقى السؤال عن ما إذا كانت درجة حرارة الطقس آمنه لخروج الأطفال ، لذا سنقدم بعض الإرشادات والنصائح التي تساعدك على تقييم درجة حرارة الطقس بالخارج .

أولًا : الإطلاع على النشرة الجوية
للتأكد من درجة حرارة الطقس يجب مشاهدة النشرة الجوية أو الإطلاع عليها عبر الإنترنت ، وأستمع جيدًا للتحذيرات المقدمة سواء بسبب البرودة القاسية أو الحرارة المرتفعة أو يمكنك تفقد درجة حرارة الطقس في الخارج ، من خلال الترمومتر المنزلي ، ولكن عليك أن تدرك أن ذلك المقياس لا يعطي انطباع شامل عن درجة الحرارة .

في حالة البرودة الشديدة يجب عدم خروج الأطفال من المنزل حيث انخفاض درجة الحرارة الشديد سيعرض الطفل لحالة hypothermia ، وهي انخفاض درجة حرارة الطفل عن المعدل الطبيعي ، وتختلف درجة الحرارة التي تقرها المنظمات من بلد لبلد أخرى ففي كندا يجب منع خروج الاطفال عندما تكون درجة الحرارة 25- درجة سيلزيوسية ، وفي أوكلاهاما يمنع خروج الطفل في درجة حرارة 10 فهرنهايت .

كما يحذر جلوس الأطفال في أماكن شديدة السخونة حيث سيعرضهم ذلك لحالة تسمى heatstroke أو الصدمة الحرارية أو الاحتراق عند ملامسة أشياء ساخنة مثل الألعاب الخارجية الساخنة بفعل الحرارة القاسية .

بل وقد يعرضهم لحروق الشمس بل ويعرضهم للعطش الشديد لذا يجب بقاء الطفل داخل المنزل ومنعه من الخروج عندما تكون درجة الحرارة في الخارج أكثر من 35-40 درجة سيلزيوسية ، ولكن إذا أصر أطفالك اللعب في ذلك الطقس الحار ، فيمكنك اختيار الأوقات الأقل حرارة مثل الصباح الباكر قبل سطوع الشمس أو بعد غروب الشمس وتجنب خروج الأطفال في الفترة ما بين 10 ص – 4 م .

كما يجب إتباع تعليمات المدرسة حيث تقدم بعض المدارس تحذيرات محددة من درجات الحرارة وتعليمات لسلامة الأطفال ، لذا يجب الالتزام بها وتطبيقها على المستوى العام مع الأطفال ، وعادة لا تعكس درجة حرارة الطقس مستوى أمان خروج الأطفال ، حيث تتجاهل الرياح والعواصف وتقدم بعض التطبيقات طريقة توقع حدوث عواصف أو رياح وذلك بمعرفة درجة حرارة الطقس وسرعة الرياح ، كما يجب نعرفة المناطق الأكثر خطرًا عند هبوب الرياح والعواصف بل وعند ارتفاع درجات الحرارة .

ثانيًا اجعل الطفل يبقى في أماكن مناسبة من حيث درجة الحرارة سواء بالبرودة أو الحرارة :
مع مرعاة ارتداء ملابس تناسب الطقس مثل معطف أو ملابس مخصصة للثلج أو قبعة أو قفازات وملابس خفيفة في الطقس الحار ، ويجب عند خروج الطفل في الطقس البارد أن نعدد طبقات ملابس الطفل ، بحيث عند تعرضه للحرارة بفعل النشاط والحركة يستطيع الطفل نزع أحد طبقات الملابس الخارجية دون مشكلة .

كما يجب مراقبة أي أعراض جديدة تظهر على الطفل سواء البرودة أو الحرارة ، وعند ضبط درجة الحرارة ولم تتحسن أعراض الطفل يجب التوجه إلى الطبيب فورًا ، وعند تعرض الطفل لدرجات حرارة عالية يعاني من صدمة حرارية ، والتي من أعراضها تشنج في العضلات وهبوط وغثيان وبول داكن ، والتي تعني حدوث جفاف للطفل وضعف ويجب محاولة تبريد الطفل في الحال ومن علامات تعرض الطفل لبرودة شديدة ، رعشة وسرعة التنفس وغثيان والشعور بالجوع وفقدان التوازن .

وواحدة من أفضل الطرق لتجنب الطفل التأثير الضار لتغير درجة الحرارة ، هو التأكد من إعطاء طفلك كمية مناسبة من السوائل ، وارتداء الملابس المناسبة ، والتي تقلل كمية التعرق وفقدان السوائل .

ويجب الانتباه لشعور الطفل بالعطش ، حيث يعد مؤشر سيء بالنسبة لطفلك وصوله لمرحلة الشعور بالعطش ، وعندما يخرج الطفل في الطقس الحار ويتعرض للتعرق وفقدان كمية كبيرة من سوائل جسمه يجب تعويض ذلك بإعطاء طفلك مشروبات رياضية أو محلول إلكتروليتي مثل pedialyte .

كما يجب وضع واقي الشمس للأطفال عند التعرض للشمس لتجنب تأثير الأشعة الفوق بنفسجية الضارة ، ويجب أن يكون واقي الشمس ذات معامل حماية spf لا يقل عن 30 ، ويجب تجنب التعرض لأشعة الشمس في الفترة ما بين 10 ص – 3 م ، ويجب الجلوس في أماكن الظل سواء تحت ظل الأشجار أو الشمسية .

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *